ابتدا اول ماصحبي الانتيم عمل عمليه وكنت انا المرافق بتاعه وامه واخواته بيجو الصبح وانا بروح اغير واخد دش وانام شويه وارجعله بليل
لحد ماجيت لقيت مروح في يوم وكنت ناسي المفتاح بتاع شقتنا ومفيش حد في البيت ف ام صاحبي قالتلي خلاص روح بات عندنا كده كده الشقه مفهاش حد . اعرفكم علي ام صحبي دي مره من النسوان ال عامله الاستايل الخليجي وعندها حسنه جنب شفايفها وهي زي الجمل وبيني وبينكم ياما ضربت عليها عشره عباره عن بزاز وطيز متحركين . المهم وافق وجت توصلني .ودخلنا الشقه انا وهي لوحدنا قالتلي استني اعملك اكل بقي بالمره قبل مانزل وخش انت خد دش .دخلت فعلا اخد ولقيت باب الحمام بيخبط قالتلي خد انا سبتلك لبس علي الباب عشان تغير وفعلا فتحت الباب لقيت لبس من لبس صحبي شورت وتي شيرت . لبست وخرجت لقيت الاكل جاهز . وقعدت كلت قالتلي هاخد دش انا بقي كمان وانزل عشان الجو حر . ودي دخلت تاخد دش وشويه ندهتلي قالتلي بص افتح الدولاب تاني درفه هتلاقي فوت هاتلي واحده .وفعلا جبت الفوطه بس بدل ماحطها علي الباب نسيت وسبتها جنبي شويه لقيت باب الحمام بيتفتح وانا شايف ف المرايا ال قدامي دي خارجه عريانه بدور علي الفوطه

واول ماشوفتها كده عنيا خرجت مني راحت شافت كل تفصيله فيها ورجعت قالت ل زوبري لازم تنيكها ولقيت كل جسمي بيكلم بعض وانا قاعد متنح لحد ماجسمي قلبا وقالبا اتفق اني لازم انيكها وانا ماقدرش ارفض طلب لي جسمي ف قولتلها معلش ياطنط الفوطه نسيتها معايا ف قالتلي كده برضو طيب هاتها بقي وانا كل ده باصص في المرايا وشايف البزاز المرفوعه والكس المحلوق والجسم الاحمر من الميه السخنه . قولتلها طيب هجبهالك ودخلت لقيتها دخلت الحمام روحت فاتح الباب وقولتلها ا تفضلي ولقيت دي ملطه روحت عامل محترم ومغمض عيني وهي دارت جسمها بأيديها وقولتلها معلش افتكرتك لبستي
قالتلي لبست ازاي يافالح وانا لسه مانشفتش جسمي .هات هات انت زي ابني برضو وخدت الفوطه وانا مديها ضهري وجيت اخرج من الحمام قولتلها بما اني زي ابنك انشفلك جسمك بقي بهزار

لقيتها بتقولي بس كده ياحبيبي اتفضل لقيت الفوطه علي كتفي ههههههه وطبعا ساعتها وشي انا ال احمر من المفجأه ومسكت الفوطه لفيت لقيت الجمل ده قدامي كان هاين عليا انط عليها بس قولت اعقل ياواد ماتبقاش غشيم وبدأت امسحلها ضهرها ونزلت علي رجلها ال عباره عن ملهبيه ومسحتها وطلعت لحد طيزها وخليت الفوطه فوق ايديا يعني يعتبر بمسحلها بأيدي مش بالفوطه ومشيت ايدي علي كسها وهي ولا كأني بقل ادبي هههههههه

ومسحتلها رقبتها بعد كده وقولتلها اي همسح ضهرك بس ماتلفي قالتلي الف متأكد كان زوبري استعد للمعركه وقام وقف احترام ليها هي لفت من هنا وراحت ضحكه ضحكه شراميط هيهيهيهيييييييي اي ياواد ده ده الشورت ضيق عليك اوي وهي بصه علي زوبري الواقف .ماتمسك نفسك كده مالك .قولتلها اه شوفتي بقي ضيق ازاي قالتلي خلاص اقلعه واجبلك غيره هوب الشورت اتقلع توماتيكي توماتيكي قالتلي يخرب بيتك اي ده وعنيها علي زوبري

قولتلها ده ابني راحت ضحكه تاني قالتلي وابنك ال مصحيه ومفوقه اوي كده وايديها رايحه عليه يالهوووووووي اي ده يخرب بيتك وراحت نزله موطيه وسحبه البوكسر معاها لقيتها نزلت عليه مص ولحس وترفع زوبري وتمص تحت بضاني وانا مش مصدق ال بيحصل وبتمص بمنتهي الاحترافيه وتمص راس زوبري وتحط لسانها علي فتحه تلحسها وعماله تضربلي عشره جيت اقومها قالتلي لا سبني براحتي وراحت مقعداني علي حرف البانيو وفضلت تمص وتلحس وحطتيته بين بزازها قعدت تعمل بلوتيتس وانا خلاص روحت ف عالم تاني وحسيت انهم هيجو قولت احا من المص امال هكمل ازاي حاولت افلت منها لقيتها بتقولي تؤتؤ قولنا اي سيبه براحته انا عايزه ادوق الاول وفضلت تمص جامد وبسرعه اوي
وتمص اوي اوي وتلحس بضاني وتضرب عشره وانا خلاص مش قادر امسك نفسي مانا مش هبطل ولا خارق عشان استحمل المص ده كله بتاع عشر دقايق بالعافيه وهوووب روحت مديها اول دفعه علي وشها راحت جريه وحطاها ف بوقها ومبسوطه اوي وعماله تشفط كأنها بتشربي بيبسي بنت المتناكه بشفاطه لدرجه زوبري خرج من بوقها لسه واقف من الهيجان ولا كأنه نزل نقطه من كتر ماهي مصتهم كلهم

وراحت فتحه الدش ومقلعاني التي شرت ومنزلاني في البانيو ونايمه فوقيه وفضلت قعده تلعب في صدري شويه وانا ا حسس عليها وقالتلي تعالي راحت منشفاني وخرجنا علي اوضه النوم واحنا لسه زي ماحنا ملط

وقالتلي استني خرجت ودخلت عليا بعلبه السجاير وازازه ميه ولقيتها ف ايدها حبايه قالتلي خد دي بقي عشان ليلتنا تحلو .قولت في نفسي اي الخولنه دي انا مش عايز حبايه وانا خول . كسرت تفكيري وقالت ماتخفش انت جامد اه بس انا عيزه اقعد معاك اكتر وقت خدت الحبايه بشويه ميه وولعتلي سجاره وادتهالي وقالتلي خد دي بقي ونامت جنبي وولعت لنفسها سجاره وفضلنا قعدين شويه نكلم في النيك وال بيتناكو وانها محرومه من ساعه ماجوزها مات واسطوانه الصعبنيات دي وشويه هزار وزغزغه وبتاع كل ده مستنين مفعول الحبايه يشتغل

قالتلي قول بقي نفسك في اي . قولتلها نفسي فيكي انتي ودنيا . اعرفكم علي دنيا .
دنيا دي بنتها حاجه كده 25 سنه مجوزه بس اذا كانت الام شابي في دنيا دي شابي صغيره . الطيز المدوره والشفايف ال معموله بوتيكس طبيعي منفوخه وصدرها مليان وممحونه في كلمها تحسها بت علقه كده

سكتت حوالي 30 ثانيه بعد ماقولتلها كده وقالتلي طب و**** لأحققلك ال في نفسك البت ياعين امها ياما اشتكتلي من جوزها الخول انه مش بيكيفها .قولتلها بجد طب هنجبهلها ازاي قالتلي سهله ياروحي لقيتها فتحت التليفون واتصلت اي يادودو عامله اي واخبارك وفتحت السبيكر ., بقولك اي تيجي نكرر الحوار بتاع سامح تاني لقيت التانيه بضحكه شرمطه قالتلي طيب اي امتي وفين ,.قالتلي البسي وتعالي البيت عندنا وقفلت

قولتلها اي حوار سامح ده . قالتلي بيني وبينك البت كانت محتاجه ياعين امها ومحرومه وفي واحد معرفه اسمه سامح زي حالاتك كده برضو بيبسطني خليته يريحها . قولتلها ااااااااااه ده انا وقعت مع عيله وسخه بقي هههههههه قالتلي عيب عليك مش نفسك تنبسط انا هبسطك يلا بقي وراحت نزله من صدري لحد زوبري لحس
وفضلت تمص . اي يا لبوه ماشبعتيش لقيتها بتمص اكتر فهمت ان الشتيمه بتهيجها روحت قايم منيمها وفاتح رجلها ونزلت بين رجلها وكسها ورده مفتوحه .قعدت الحسه واعضعض فيه وهي تتلوي واعض شفايفه واشدها والعبلها ف زنبورها بلساني ودي بدأت تتهد فتحته بأيدي ودخلت لساني جوه اممممم امممممممم لقيتها بتشدني من شعري امص اكتر فضلت امص والحسلها فيه واخرج بلساني لحد فتحت طيزها الحسهلها وراحت دي خخخخخخخ مشخره شخره تعلن فيها عن محنتها وطلعت علي بطنها لحس وحطيت لساني في سرتها روحت رافع بزازها ولحست تحت بزازها ومديها بوسه في رقبتها من ال بتعلم راحت حضناني جامد اوي وقالتلي يلا بقي دخله مش قادره تعبتني

قولت لازم اتعبها اكتر روحت قعدت ارضع بزازها بعنف واشد الحلمه واعضعض فيها وايدي بتبعبصها في كسها وهي عماله اححححححح اممممممم اححححح خخخخخ مش قادره حرام عليك يلا دخله امممممم يالهوووووي نيكني بقي حط زوبرك فيا يلا عشرني وانا اعض اوي وازود في سرعه البعبصه لما حسيتها فصلت وكلامها هيدي ببص عليها لقيتها خلاص في عالم تاني وجسمها كله ساب مابقتش قادره تتحرك اصلا روحت طالع علي شفيفها مووواح مممممم فضلت ابوس فيها ومريح بطني علي بطنها وزوبري علي كسها وكأن المكنه دارت تاني عندها ههههههه

راحت قيلالي احححح يلا بقي روحت مدخل راس زوبري بشويش وفضلت احكه شويه وهي بتتلوي وترفع وسطها عشان يدخل اكتر وراحت لفه رجلها حواليا وبتغط عشان يدخل دخلت حته كمان وحده وحده بدخل زوبري وهي علي اخرها وروحت مطلعه بشويش ومدخله كله مره واحده ف كسها وفضلت انيك فيها وادخل واطلع واحطه للأخر لحد بضاني واطلعه وهي نايمه تحتيها جسمها كله بيتهز زي الجيلي وبدأت تعرق وانا اعرق وفضلت الحسها وانا بنيكها وهي مش قادره نيك جامد يلا اوي اوي افشخني افشخ الشرموطه قولتلها ده انا هفشخ كسمك يابنت المتناكه وادخل زوبري جامد اوي وبسرعه للأخر وهي خلاص مبسوطه يالبوه ياشرموطه اهو خدي وادخله جامد شويه علي الوضع ده ولقينا الجرس بيرن قالتلي اهي دودو جت

فصلتني بصراحه بس بستطني قالتلي اوعي تسبني عشانها انا جبتها عشان تتبسط وتبسطني اكتر قولتلها طب يلا قومي هاتيها قامت وهي بتتسند مش قادره تقف قولتلها هتجبيها كده قالتلي يووووه لا طبعا وراحت وخده سجاره مولعاها قالتلي كده احسن ههههههه .قولتلها اه ومالو وخرجت للبت عريانه ملط
شويه ولقيتها دخله ومغميه بأيديها عين بنتها دينا انا مستحملتش المنظر افجر اتنين ف حياتي قدامي هنيكهم البت وامها روحت قايم ماسك ايدها وهي مش شايفه وحاطتها علي زوبري . ودنيا احا اي كل ده يالهوووي لقيتها شرموطه زي امها هي كمان

راحت شايلها ايدها من علي عنيها قالتلي اي ده احا انتي يالبوه وصلتي لصاحب ابنك كنت انا بقي بدأت تقفيش وبوس عشان ادخلها ف المود بسرعه بقيت اقفش ف دنيا وزانقها في الحيطه والتانيه وقفه ورايا بتحك جسمها في ضهري ولفه ايديها علي زوبري بتدعك فيه بدأت اقلع دنيا وهي لبسه سنتيان احمر وكلوت احمر حاجه شعبي كده مع انهم مبسوطين بس واضح انهم في النيك بيحبو البلدي
روحت مقلعها السنتيان ونازل مابين كسها وهي وقفها من فوق الكلوت عض ولحس ودي بدأت تتجاوب وتهيج خلاص روحت مقطعلها الكلوت بسناني وداخل علي كسها مص امممممممم ولحس ححححح حححححح ودي بتنهج وامها عماله تبوس فيها وتحط بزازها في بوقها سحبت نفسي لقيت ال اتنين مع بعض قعدين مص ولحس ولعب في بعض المنظر هيجني اوي بصراحه روحت شادد دنيا من ايد الشرموطه الكبيره وشايلها منزلها علي السرير لقيتها تلقائي خدت وضع الكلبه روحت راكب وراها وبدأت احك زوبري في كسها ودي بدات توحوح احححح احوووووو احااا بقي نيك وانا عمال احكه لحد ما بدأت ترجع لورا عشان يدخل روحت هي بترجع وانا داخل هوب زارفها الزوبر في كسها مره واحده وشاددها من شعرها وفضلت انيك فيها واللبوه الكبيره نامت تحتها عشان ترضع من بزاز بنتها وانا بنيك وشادد شعر البت وعمال اضربها علي طيزها واحط زوبري واضربها علي طيزها بكف ايدي خدي ياكسمك ياشرموطه يابنت المتناكه ودي اخخخخخخ احاااا اوووي بقي اوووي اكتر وانا انيك بكل غل فيها وبسرعه وادخله واطلعه بسرعه اوي وجامد كأني بنتقم من حد لحد ماببص علي طيزها لقيتها كلها حمرااااااا وكف ايدي معلم بأزرق روحت مطلع زوبري واللبوه الكبيره جت جري عليه تمص فيه واضح ان تخصصها في النيك مص بنت الشرموطه بتمص مص احسن من النيك

فضلت تمص فيه شويه من مطرح كس بنتها روحت منيم الشرموطه الكبيره ونايم وراها ورافع رجلها ومشبط زوبري من ورا في كسها وهاتك يانيك والتانيه نايمه قدامها تلحسلها كسها من فوق جي ف دماغي وضع بشوفه في الافلام ان ال 2 يبقو وضع الكلبه وانيك في دي مره ودي مره

روحت مقعد ال 2 في وضع الكلبه فعلا قولت ماحرمش نفسي من حاجه حتي لو ده حلم مش حقيقه من كتر ماكنت مستمتع وبقيت ادخله في دي مره واطلعه احطه في دي مره ببص لقيت ال 2 بيبوسو بعض ولاد المتناكه كأنهم فعلا ولا احسن مومس في شارع الهرم روحت نايم علي السرير وجت دنيا فوقيه قعدت وفلقست وبقت قعده فوق زوبري واللبوه الكبيره مصته وحدد الهدف وظبطته علي كسها والتانيه راحت قعده بقت دي بتتنطط علي زوبري وهي نايمه فوقيه والتانيه عماله تلحس في صدري وتقعد جامد بنت الوسخه وتنط وتقعد بعدين فضلت قعده عليه حطاه كله في كسها وعماله تحكه وتلف علي زوبري روحت قالبها ومخليها تحتيه وفضلت انيك فيها جامد شويه لقيت التانيه بدأت تفصل اللبوه الكبيره روحت قايم واقف وشادتها ورفعتها علي وسطي راحت لفه رجلها حوالين وسطي ومدخل زوبري وايدها حوالين رقبتي وفضلت انيك في اللبوه الكبيره وانا شايلها واقول المتناكه الصغيره شايفه امك متناكه ازاي قالتلي دي لبوه قد الدنيا دي انت لسه شوفت حاجه وفضلت انيك فيها لحد مامبقتش قادر اقف روحت زانقها في الحيطه وفضلت ارزع فيها كل ده وانا مش حاسس بنفسي اتحولت ل واحد تاني نزلتها وقعدت علي كرسي لقيت دنيا جيه زحف علي رجليها زي القطه ولحست رجلي من تحت وفضلت تتطلع لحد ماوصلت ل زوبري وقعدت تلحس فيه بعدين قامت قعدت عكسي وفضلت تتناك وانا خلاص بقي زوبري عايز يجبهم

قولتلهم مين فيكم بتتناك في طيزها دنيا قالتلي انا يلا روحت موقفها علي الحيطه وجاايب التانيه تحت رجلي قعده تمص زوبري ودنيا مدياني ضهرها روحت حاطت زوبري حوالين طيزها وبدأت ادخله اوووووووووف كأني بدخله في فرن طيزها سخنه نيك من جوه وضيقه اوووي ورحت قافش بزازها وبدات احطه بشويش اححححح وسبته جوه شويه خلاص حسيت اني هجيب مش هستحمل روحت بسرعه بقيت انيك جامد وادخله وطلعه جامد اوي وطيزها ضيقه والبت اح احاح احا حااحاح اح احا اح خخخخخخخخخخخخ نيك نيك جامد لحد ماحسيت اني هنطر روحت مطلعه وماسك زوبري ال 2 قعدو تحت رجلي روحت منزلهم علي وشهم