احلا افلام وقصص سكس جامده نيك طول اليوم

 في بداية حكايتي عن ما حصل معي من السكس العائلي او ان اقول لكم ما في الذ من السكس مع المحارم وخاصة مع الاخوات والقصة التي سوف اقصها لكم هي حقيقة صدقوني وليس من نسج الخيال

عندما كان عمري 16 عاما كان وقتها اختي عمرها 12 عاما حيث بدات معالم الانوثة معها واضحة جدا وكنت الاحض ان صدرها في قمة الانتفاخ حيث كنت اتمنى ان المس صدرها المنتفخ واحلم بهذا الشي وكنت الحق بها في كل مكان في البيت وبحجة ان اتمازح معها المس صدرها بهدوء واتحسس حلماتها حيث الاحض بوجه اختي انها تشعر بشعور غريب عندما اعمل معها هذا الشي واجعل جسمي يلتصق بجسمها من الخلف واحسسها بزبي على طيزها ولا تستمر هذه الحالة اكثر من دقيقتين واذهب مسرعا امرج زبي في الحمام وارتاح على هذا الشي وبعدها فكرت بخطوة اكثر في الايام القادمة حيث امزح معها وامسك بصدرها واحسسها بزبي ومن ثم ابطحها ارضا على بطنها وانام فوقها ولا اقوم الا ان اشعر بقمة الراحة معها حيث تذهب في غيبوبة من هذا التصرف وفي يوم من الايام حيث عندما تمازحت معها وحاولت ان ابطحها على بطنها حيث قاومتني وابطحت على ضهرها ورفعت سيقانها واني بدوري فتحت سيقانها الى الاعلى وفتحتهمدرجة ووضعت زبي على كسها حيث احسست بدفئ غريب لم اتحسسهة طول حياتي ولم اسيطر على نفسي الى ان قذفت ما بداخلى فوقها بحركة خفيفة جدا على كسها من فوق الملابس وكان ايدي على صدرها وشفايفي على رقبتها بدون ما ابوسها حيث ذهبت بغيبوبه هي تصورت ان فقدت وعيها حيث اردت ان اقوم من فوقها مسكت بي وهمست باذني لا تقوم ارجوك خليني مرتاحة معك بهذا الوضع ذهلتني بهذا الكلام وانفجرت شهوتي الجنسية العلنية معها حيث اخذت شفايفها بداخل فمي ووضعت لساني على لساها ما يقارب نصف ساعة الى ان قذفنا مرة ثانية سوية ولما افقنا من هذا الحلم او الغيبوبة وجدنا ملابسنا الداخلية مبلله حيث بادرت انا بخلع ملابسي امامها وتعريت تماما وانذهلت بقضيبي وبحجمة حيث مسكته بيدها واخذت تلعب به وانا قمت بتقريب فمها من قضيبي وجعلتها تمص به وبدات افتح ازرار بجامة اختي واللعب بصدرها واعصر حلماتها الى ان جائت شهوتي وقذفت بفمها وعلى صدرها وبعد مرور يوم على هذا الحال بدئنا نمارس الجنس من الطيز الى ان في يوم من الايام فقدنا السيطرة على انفسنا ونكت اختي من كسها ومستمرين على هذا الحال والان عمري 29 سنة واختي 25 سنة ونستخدم حبوب منع الحمل وعاهدنا انفسنا لا نترك بعضنا ولا نتزوج وتبقى علاقتنا الجنسية مستمرة