احلا افلام وقصص سكس جامده نيك طول اليوم
قصتي واقعيه 100%وباسماءوشخصيات حقيقيه .
كتبتها باسلوب تلقاىي من غير تكلف في التعبير.

البدايه..

اسمي حلا .. عمري ٤٢ سنه متزوجه ماعندي عيال بامر **** بشرتي لونها سمرا ء داكنه شعري طويل اسود حريري جسمي معتدل الطول والوزن .
صدري وسط نهداي بارزه اسفنجيه مدوره.
جسمي وشكلي واناقتي لا يصدق اني تجاوزت الاربعين .

متزوجه من رجل اسمه عمر نفس لون بشرتي عصبي ومزاجي يخلق المشاكل من العدم اصيب بداء السكري منذ عشرسنوات ممازاد في عصبيته واصابه بروده الجنسي يفقد الانتصاب اغلب الاوقات وسرعة القذق لاتدوم العمليه الجنسيه اكتر من دقيتين الى خمس بالكتيربقضيب مرتخي ومترهل .

انحرمت كتير من الممتعه الجنسيه فلااشعر بقضيبه بل يتعبني لما احاول اقومه له جربت كل الطرق وكل اساليب المداعبه بدون فايده وبعد كل جماع فاشل اتذمر نفسيا وادخل الحمام اغتسل بماء بارد عشان ابرد واطفي شهوتي الهائجه .

عمري مافكرت في غيره او اخونه و تحملت وصبرت وقلت هذا نصيبي و اجري على ****.

وفي يوم من الايام كان رايق ومزاجه عال العال قال لي جهزي حالك بانروح الحديقه نغير جو.

اخيرا نطق بشي يفرحني
و قمت وجهزت اغراض الطلعه وبعد الغذاء ركبنا سيارتنا المتواضعه وصلنا الحديقه لقينا الحديقه مليانه وبصعوبه وجدنا مساحه صغيره تكفينا احنا الاثنين .

وفرشنا على الارض وكان بجوارنا رجل وزوجته لم التفت اليهم ولم اعطيهم اهتمام غير نظره خاطفه.

بعد شوي قال زوجي انا بروح اجيب علبة دخان
وبقيت لحالي اتفرج على الناس من حولي وجات عيني على الرجل اللي بجوارنا ولما جات عيني بعينه لقيته ينظر لي و يبتسم .

عدلت وضع جلوسي بحيث اعطيه ظهري وتجاهلته تماما

رجع زوجي وجلس مقابلني وبنفس الوقت مقابل هذه العايله الرجل وزوجته .

زوجي عمر لما شافةالحرمه تسمر مكانه واخذ يسترق النظر اليها..

انا: عمر عيب كدا زوجها عندها و**** لو اخذ باله بايسوي لنا مشاكل

زوجي عمر : لا محد هو

فالتفتت لقيته فعلا محد هو

انا : برضه عيب انت يرضيك احد يناظر لي على فكره زوجها كان يناظر لي واعطيته ظهري

عمر : بس هي ماعطتنني ظهرها😛🤣

قمت عدلت جلستي مره اخرى دام الرجل غير موجود بحيث اكون مقابله لها واضيع عليها فرصة المغازله مع زوجي .

هي تحاول تسترق النظرات الى زوجي كلما غابت عنها عيني .

بس غريبه وش عاجبها في الاسود زوجي وهي بيضاء وجميله وهذا باين من نقابها اللي نازل الى نصف خشمها

بعد قليل رجع زوجها والقا السلام على زوجي فقام زوجي وسلم عليه ويجامله.

زوجي اجتماعي وحشري المهم زوجي فتح موضوع مع الراجل وتعارف وسمعت الرجل يقول لزوجي انا اسمي عادل …… مغترب في السعوديه واشتغل في وكالة تيوتا للسيارات

ماشاء**** طلع من عايله وقبيله عريقه ومشهوره .

قام زوجي بدوره بتعريف اسمه وقال وانا اسمي عمر ولم يكمل باقي الاسم العمل :موظف عند الحكومه .

المهم انا رجعت لوضعي السابق واعطيت جيرانا ظهري .

وكانت المسافه بيننا وبينهم حوالي3متر بسبب زحمة الحديقه وكان زوجي يرفع صوته في الكلام
والراجل صوته منخفض وزوجته تطالع فيهم وفجأ اسمعها اشتركت في الحوار بكم كلمه .

زوجي عمر : اخ عادل مااسمعك ارفع صوتك لوسمحت

وانا لماسمعت صوت الحرمه التفتت وقلت في نفسي ايش الجرأه هذه وكيف تجرات وتكلمت في حضور زوجها

التفتت واشوف رجل ماشاء**** عليه جسم رياضي ووسيم وابتسامته جميله ابيض البشره عيون عسليه

واطالع في الحرمه واقول في نفسي و**** ماتستاهلين هذا الرجل المزيون .وشوي اسمعها تقول.

الحرمه : اييي ياحرمه كيفك شخباركم كيف الاهل العيال حاولت اطنشها

ا
عمر زوجي : اييي اسمعي الحرمه تكلمك

رديت عليها واني مستحيه وبصوت واطي

انا : هلا .. هلا

الحرمه : مااسمعك طب لحظه بايجي لعندك

واول ماوصلت عندي غمزت لزوجي وقلت له قم اقعد مع الرجال

قام زوجي وقعد مع الرجال واعطانا ظهره والرجال مقابلنا والحرمه ظهرها بظهر زوجي قلت في نفسي الحمدلله الوضع كدا افضل .

المهم قعدنا نتعرف.
اسمها خلود ومتزوجه من 10سنه وماعندها عيال تزوجت وهي كبيره والان سنها 38 وزوجها اكبر منها ب5سنه يعني هو اكبر مني بسنه .

وسولفنا وتبادلنا ارقام التلفونات والواتس وفجأه.

خلود : يلا نكشف وجوهنا نشوف بعض

بصراحه انا ترددت لان زوجها مقابلني فهمتني وقالت تعالي جنبي

وجلست جنبها وفتحنا وكشفنا وجوهنا وجها ماشاء**** تبارك **** بيضاء خدودها متورده حمراء عيون فتانه شفايف رقيقه قمر و****
فعلا جمالها وجمال زوجها لايقين على بعض .

خلود : تعالي نقوم نمشي في الحديقه نفك شوي عن انفسنا

واستئذنا من ازواجنا وقمنا وقبل ان نمشي طلب مني زوجي نجيب لهم شي يأكلونه ولاحظت عادل زوج خلود يناظر لي والابتسامه على شفاته منورة المكان

تجاهلته ومشينا و اقول لنفسي ليش يبتسم ليش يناظر لي كل ماشافني وش يبي مني و هو عنده زوجه من اجمل مارأت عيني

لالا هو يمكن كدا طبيعته .. ايوا هو يمكن دايم الابتسامه ووجه بشوش يمكن عشان انا اتعودت على زوجي عمر ووجه العبوس وقعدت استغفر ربي من وساوس الشيطان

ومشينا الى سوق الحديقه
مشيتها فيهادلع ومياصه لابسه حذاء كعب عالي .
اخذنا بعض الاكلات السريعه والحلويات ورجعنا الى موقعنا.
اكلنا وشربنا وطبعا الرجال لحالهم واحنا لحالنا

بس نسمع بعض النكات من زوجي عمر و عادل زوج خلود ونضحك من غير مايسمعونا

المهم اتفقنا ان نكون اصدقاء وان نتبادل الزيارات في اي فرصه .

ورفعنا اغراضنا وكلا ذهب الى سيارته .

واحنا في الطريق اني وزوجي لقيته صامت ولاكلمه ومش من عاداته هذا الصمت الرهيب.

انا: مالك ساكت

عمر ،: ها

حسيت اني صحيته من نوم عميق.

انا : وش فيك كنت نايم او ايش انتبه انت سايق.

عمر : لالا انا معاك صاحي

انا: طيب ايش رايك في الطلعه حقت اليوم

عمر : حلوه ومافي اجمل منها

انا : من هي😳

عمر : هي 😍

انا :من هي😡

عمر : ( ها ) اقصد الطلعه🤥

انا : اها طيب وايش رايك في الجماعه لي تعرفنا عليهم

عمر : ناس طيبين ومتواضعين

انا : يعني عجبوك

عمر : ااااااه ليت الناس كلهم زي هذول كانت الدنيا بخير .🥰

فهمت من صوت الاااااه معنى غير اللي قاله لكن اسريتها في نفسي .

المهم مشيتها له ووصلنا البيت اخذ معي الاغراض من السياره وهذه مش من عاداته.
دخلنا البيت ودخل هو الحمام ياخذ له دش واني رتبت الاغراض في مكانها ودخلت الغرفه لقيته ممدد على السرير بالمنشفه وعيونه محلقه في السقف.

انا : عمر خير وش فيك

عمر : (و بصوت هادئ وناعم) لا ابدا مافيني شي.

غريبه صوت ناعم وهادئ مش متعوده عليه .

عمر : لوسمحتي اعمليلي كاسة شاي

.. اندهشت واستغربت لما قال لو (سمحتي )معقوله؟ في البدايه لم افهم الكلمه (لو سمحتي) لاني مش متعوده علي سماعها وعملت له الشاي بعدها دخلت استحمى وتزينت وجيت جنبه وبداخلي شعور وشوق للجماع لقيته مش معايا شارد الذهن حاولت الصق به واداعب شعرات صدره وشفايفه نزلت بيدي لتحت مررت بيدي تحت المنشقه ( الفوطه )لين وصلت ل زبه واول مالمسته.

عمر : معليش خليه وقت تاني

انا : خير وش لي شاغلك بايش سرحان

عمر : ولاشي

انا : اوك خير ان شاء**** .

ومن هذا اليوم زوجي صار هادي ومتعاون واحيانا رمنسي بمناسبه ومن غير مناسبه .

وفي يوم سمعته يكلم عادل زوج خلود على الجوال .

ووسمعته يتفق مع عادل على موعد يوم غدا في بوفيه قريب من بيت عادل .

انا : ممكن حبيبي تخذني معك وديني ازور زوجته

عمر : ابشري من عيوني

طبعا حصل بيني وخلود اتصالات ومحادثات واتساب بس مجاملات وكلام حريم .

بس اللي قالقني رقة عمر وكلامه الناعم معاي والذي نزل عليه فجأه بس اقول سبحان **** مغير الاحوال .

ثاني يوم قمت جهزت الغذاء واتغذينا بدري ودخلت الحمام استحميت واستشورت
ولبست اجمل ماعندى ولان الدنيا حر موت لبست روب خفيف مش خليع لاني ماحب الحاجات دي طبعا اتصلت علي خلود اذا كان موجوده اولا رحبت فيني وفرحت بخبر زيارتي وعمر سبقني واخبر عادل بزيارتي لزوجته .

وصلني الي بيتهم ورجع هو لموعده مع عادل.
واول ماطرقت الباب لقيتها منتظرتني لقيتها في استقبالي بالترحاب والاحضان ولابسه فستان ضيق قصير فوق الركبه وصدرهانصفه عاري استحي البس هذه الحاجات.

المهم تحاضنا بقوه
وسلمنا على الخدين ودا أمر طبيعي بالنسبه لي البوس على الخدين

اللي مش طبيعي عندي وتفاجئت منه لما مسكت راسي بايديدنها وباستني على شفايفي وهي تقول اسمعي ترا من اليوم ورايح رح يكون البوس بيننا من هنا تقصد على الشفايف ..

الصراحه انا تلعثمت ومش عارفه ايش ارد عليها فقلت لها ان شاء**** واني بموت من الكسوف .

بعد كدا دخلتني المجلس ماشاء**** بيتها كتير حلو ومرتب وذوق طبعا زوجها مغترب ويكسب من شغله ****م لاحسد وقبل ان نجلس….

خلود : تعالي الاول افرجك على بيتنا لنا سنه من سكنا فيه.

وطفنا بالبيت والمطبخ وحتى غرفة نومها فرجتني عليه ولم تخجل من عدم ترتيب غرفة نومها حتى شفت ملابسهم الداخليه معلقه على الشماعه
وجلست هي على السرير
وقالت لي تعالي جلسي قلت لها الافضل نجلس في المجلس والتفتت ناحية الشماعه

هي لاحظتني لما التفتت ناحية الشماعه فقالت عادي لاتستحين نحن خلاص اخوات وعادل زي اخوك وقامت اخذت الملابس الداخليه ورمتها خلف الشماعة.

المهم احرجتني وجلست جنبها وانا اقول في نفسي دحين اول مره ادخل بيتكم تدخليني في غرفة نومكم وتجلسيني على سرير نومك بالشكل دا .😳

خلود : حلا وش فيك مش على بعضك

انا : صراحه مستحيه ومحرجه شوي

خلود : اوك خلاص قومي نروح المجلس .

واحنا في طريقنا الى غرفة الجلوس مسكت بيدي وشبكت اصابعا باصابعي ومشينا الى المجلس .

خلود : ياهلا بيك و**** نورتيني ياحلا .

واستئذنت مني دقايق و رجعت ومعها كاستين عصير وصحن فيه كم قطعه كيك.

خلود : معليش مانريد نكثر في الاكل لاننا عازمينكم الليله على العشاء وعادل بايكلم عمر وبايجون وبايجيبون العشاء معاهم من المطعم

انا : ليش كذا و**** مايحتاج وان شاء**** مره ثانيه بانجيكم على رواقه.

المهم جلست جنبي وماحيست الا ويدها تلمس يدي

خلود : ماشاء**** حلو الخاتم ياحلاهذا ذهب او مصبوغ

انا : لها لا و**** مصبوع

خلود : بس شكله حلو يجنن عليك

خلود : (تنهض وكأنها تذكرت شي مهم ) لحظه برجعلك

يمكن خمس دقايق ورجعت

خلود : غمضي عيونك

انا : خير وش فيه

خلود : بس غمضي

وغمضت عيوني واحسها شلت يدي وتلبسني شي في اصبعي وزنه ثقيل

خلود : يلاةافتحي عيونك .. ها ايش رايك

فتحت عيوني واشوف خاتم جميل ماشفت مثله وكمان وزنه ثقيل

خلود : هذا ذهب عيار 24 من السعوديه هذا هدية لك من عندي 😘

انا : خلوود ايش دا ي**** مااحلاه

خلود : اناملك اللي حلوه

انا : ليش بس تتعبي حالك

حضناها والدمعه في عيوني فرحا بحبها لي وكرمها معاي معقول الاقي اخت زي دي حنونه وطيبه وكريمه هالكرم ****م لك الحمد.

ومن غير مااشعر حضنتها وشكرتها ودعوت لها بكل خير وبستها بحراره على خدودها

خلود : ها وش قلنا وعلى ايش اتفقنا

انا : على ايش ؟ .. على كل خير ان شاء**** بس مش فاكره

خلود : مش قلنا من اليوم ورايح فين بيكون البوس؟

انا : نسيت و****

قمت ورميت بوسه خفيفةوسريعه على شفايفها

خلود : وش دا .. لالا مش حلوه كدا

انا : بس اني ماتعودت البوس هنا

خلود : اتعودي خلاص يلا.. يلا اعيديها

فاخذت نظره في شفايها روج احمر لماع ووجه ابيض وخدود ورديه .
فقربت منها ووضعت شفايفي على شفايفها لثواني ثم بستها بضغطه خفيفه .

ف قربت هي شفايفها من شفاتي
واخذت شفتي السفلى وسحبتها بحنيه بين شفتيها .

بصراحه اني دخلني الخوف هي ليش بتعمل كدا وفجأه اسمعها عند اذني تهمس حلا احبك

قلت لها واني احبك مثل اختي ويمكن اكتر بس ابغا اسلك وتجاوبيني بصراحه

خلود : اتفضلي

انا : ليش بتعملي كدا .. ليش بوس الشفايف . دامايصير الا بين الرجال وزوجته

خلود : لالا عادي اذا يضايقك ومايعجبك خلاص عادي مافي مشكله

انا يعني مافي زعل؟

خلود : لا ابدا

انا : طيب سؤال تاني

خلود : اسالي شكلك اشتغلتي في التحقيقات

وضحكنا مع بعض وتماسكنا الايادى

خلود : وش هو سؤالك

انا : ايش يعجبك وايش تشعرين في بوس الشفايف مع الحريم

خلود : اولا اني مش ببوس كل الحريم شفايف بس اللي احس انها دخلت قلبي وحبيبها
وانتي ثاني وحده دخلت قلبي

انا : ومن هي الاولى

خلود : زوجت اخي ومسافره لها 5 سنين .. المهم قولي انتي شو حسيتي

انا : ( باستعباط ) بأيش؟

خلود : لما بستك وبستيني

انا : صراحه جسمي كله قشعريره

خلود : طيب لي طلب عندش

انا : من عيوني وشهو

خلود : بانعيد البوسه تاني مره بس ببطئ وتركيز واذا حسيتي بنفس القشعريره خلاص بانلغي الفكره كلها لاني ماريدها الا بمشاعر صادقه منك.
[٤/‏١٢ ٤:٣٦ م] 🌹🌹🌹: ياربي ايش البلشه دي ايش نهايتها معاك ياخلود

انا : اوك بحاول

وفعلا قربت منها وحطيت شفايفي على شفايفها وضغطت على شفايفها وهي كمان ضغطت وعانقتني بايديها وحسيت ان شفايفنا التصقت وريحة الروج والعطر فيها يجنن وبسنا بعض في نفس الوقت اقصد طلع صوت البوس وشفت الدمعه دارت في عيونها

خلود : شو حسيتي هل هو نفس القشعريره

خبيت عليها حقيقة ماشعرت به .. ذوبان في جسدي صراحه شعور لذيذ

انا : قشعريره اخف شوي

خلود : يعني عجبتك

انا : ( اومأت بنعم براسي في كسوف )

السؤال اللي محيرني لو هي تحب النسوان بتلاقي مليون وحده اجمل مني بس ايش عجبها في انا فهي ماش**** بيضاءوجميله جدا
بصراحه ماقدرت امسك نفسي وسالتها .

انا : انتي ايش عاجبك فيا وايش ناقصك وانتي ماشاء ****
متزوجه رجال كامل مكمل

خلود : لالا الموضوع مش كدا خالص شوفي هي مش مسالة يعجبني او مايعجبني او ان زوجي ناقصه شي او ناقصني شي بس انتي حاولي تفهميني و لاتفهمين غلط شوفي ياستي
الناس العاديين يسلمو على بعض باليد والناس الاقارب والصديقات يسلمو على بعض بالاحضان والبوس على الخد بالخد بس الناس المتقاربين عاطفيا واللي بيحبوا بعض حب اكتر من العادي يسلمو على بعض بوس شفايف وهذا قليل مش كتير في مجتمعنا واني حبيتك بجدوانتي حبيتيني والموضوع بعيد عن اللي في بالك واني متزوجه وانتي متزوجه ومش محتاجين للكلام الفاضي اللي في راسك

انا : ( بكل سذاجه مصدقه كل كلمه قالتها ) و**** واني كمان حبيتك من كل قلبي.

انا : يعني انتي ماتفكري في حد غير زوجك قالت لا طبعا

قلت في نفسي **** يطمنك ياشيخه واني اصلا مستبعده انها تعشق زوجي ….

ورن جوالها وسمعتها تكلم زوجها يسألها عن العشا وتقوله بس بسرعه يلا اتخرتو احنا جيعانين.
قالهاجايين الان

و**** فعلا الوقت اخذنا

قدهاالساعه عشره مساء.

خلود : حلا الرجال جايين قومي نجهز السفره بس تعالي الاول نغير ملابسنا

(اكلم نفسي ) نغير ملابسنا ؟😳 ليش خير؟

رحت معاها لغرفة النوم واعطتني ثوب ( درع ) خفيف وشفاف

انا : حلو خفيف ينفع في هذه الاجواء

وهي بدأت تفسخ ملابسها خلف الشماعه وشفت اااه .. شفت اللي ماينشاف صدر ماشاء**** مدور وحلمات بارزه ورديه.
طبعاكل دا شفته في ثواني لاني ادرت ظهري لها ورحت الحمام داخل الغرفه لاغير ملابسي استحي اخلع امامها
ولبست الدرع وكانت فتحت الصدر واسعه كتير نصف ستياني باين طلعت من الحمام لقيتها واقفه تتسرح ولما شافتني

خلود : ووااااوو وش الحلاوه دي ياحلا

انا : عيونك الحلوه حبيبتي

خلود : تعالي عندك الروج والمكياج والعطر براحتك

وانا لما شفتها تسمرت مكاني ايه ده اللي اشوفه نفس الثوب اللي ونفس الستيان كله باين ونفس الشلحه بس هي صدرها (بزازها ) بارز من فوق الستيان .. صدورنا تقريبا نفس المقاس بس هي جزء من حلماتها الورديه بارزه مبينه من الستيان لانه اخف من ستياني.

وبعد ماتمكوجنا وتعطرنا نظرت اليها لاشكرها ولم اقاوم شعوري بحبها لي .
وهذه المره اني اللي بادرت بالبوس شفايف بدأت اولا بثلاث قبلات سريعه ثم حطييت شفايفي على شفايفها هي باعدت بين شفتيها ادخلت شفتي بين شفتيها وضغطت بقوه على شفتها السفليه وهي بادلتني واندمجنا وتحاضنا والتصقت صدورنا و ببعض وحسيت بنشوة غريبه.

انا : احبك خلود و**** ياخلود اللي بتعمليه معي كتير .. دي و**** لو اختي مابتعمل معي كدا

خلود : وانا احبك واموت فيك .. يلا امسحي الروج الي تبهدل في وجهك🤣

وانتي كمان شوفي وجهك في المرايه وجلسنا🤣🤣 نضحك على اشكالنا.

خلود : يلا على المطبخ نجهز السفره قبل مايجون

واحنا نجهز هي تطالع في جسمي واني اطالع في جسمها ولما تلتقي اعيننا في عيون بعض نضحك وفجأه اسمع صوت زوجهاعادل وهو واقف على باب المطبخ

عادل : خلودتي وينك وين احط الاكل .

التفتت الا وهو امامي وجه لوجه استحيت واستخبيت ورا الثلاجه

عادل : (موجه كلامه لزوجته) خلود ماشاء**** هذه حلا اقول البيت منورزياده

خلود : نعم هي حلا بس تعال حط الاكل هنا وخذ الصحون وافرش السفره .

واقول في نفسي لا ياخلود اني هنا ودخل عادل والتفت نحوي وشافني كامل امامه

عادل : ( مره ثانيه ) كيفك حلا منورينا و**** .

مارديت عليه وقمت خارجه من المطبخ واني معصبه وزعلانه. وهربت على المجلس واقابل امامي زوجي عمر جالس

عمر تسمر امامي😳 واني تسمرت .

عمر : اش اش اش ايش دا ياحلا

انا: و و و **** اح اح احرجتني خلود كل شوي تلبسني ووشوف اعطتني ايش
ورويته الخاتم

عمر : و**** برافو عليها هذا الناس والا بلاش وهي فين الان ومن فين جيتي

انا : هي في المطبخ وكنت معها اساعدها جاء زوجها فخرجت

عمر : طيب وهي ايش لابسه

انا : لابسه زي بالضبط

عمر : وووااوو

عمر : انا شفت عادل دخل المطبخ وانتي في المطبخ او فين كنتي ؟
[٤/‏١٢ ٤:٣٨ م] 🌹🌹🌹: انا : قلت لك ايوا دخل المطبخ وني خرجت بس كنت ورا الثلاجه

عمر : يعني شافك؟

انا : 😌 و**** قلت لك شردت لما دخل .. اصلا هو مش عارف اني في المطبخ هوفاكر زوجته وبس

انا : طيب بروح الحين يمكن عادل يجي هنا

عمر : طيب يلا بسرعه

بس احترت فين اروح معرف غير المجلس والمطبخ وغرفة النوم واخاف اروح مكان يوصل اليه عادل ..

طلعت من المجلس واشوف امامي غرفتين فتحت الاولى لقيت فيه مكتب قلت اكيد هذه مكتب عادل سكرتها وفتحت الثانيه لقيتها مجلس صغير وفيه كنب شغلت النور وجلست على كنبه وتركت الباب مفتوح وشوي اسمع صوت خلود

خلود : ياهلا ومرحبا اخ عمر منورينا و**** شرفتونا .

فقمت اشوف من فين تكلمه فلقيتها واقفه😳 على باب المجلس وكلها باينه وحاطه طرحه على راسها خفيفه قمت ناديتها .

انا : خلود .. خلود تعالي اني هنا

انا : يعني اشوفك عادي كشفتي على عمر وانتي لابسه كدا .

خلود : مهو انتي كشفتي على عادل

انا : لا حبيبتي هو لي دخل علي فاجأني ولم اسولف معه وانتي لم تمنعيه

خلود : يعني انتي زعلانه دحين؟

انا : لالا بس استغربت من جراتك

خلود : حلا بقولك شي

انا : وش هو

خلود : انتي حاسه انه نحن صرنا عايله وحده اولا؟

انا : اكيد

خلود : طيب الان عادل كلمني في المطبخ وحط علينا فكره قال انه ماعنده مانع ان نجلس كلنا مع بعض وقال بايطرح الفكره على عمر زوجش

انا : لا مستحيل عمر يوافق

خلود: طيب انتي موافقه اولا ؟

انا : بصراحه مش عارفه بس اشوفها صعبه

خلود : يعني لو سهله بتكوني موافقه

انا : وانتي موافقه ؟

خلود : ايوا لاني احسكم اهلي واخوتي

انا : طيب اللي تشوفينه ولو انه مستحيل عمر يوافق

خلود : خلاص بكيفهم يصطفون مع بعض وييخبرونا بالنتجه الان عادل راح لعنده وبايتفاهمون.

وشوي الا وزوجها ينادي عليها ويقول ها انتو اتفقتو اولا
انا وعمر اتفقنا ووافقنا نجتمع كعايله حده.

خلود : ايوا احنا اتفقنا

ماصدقت اللي سمعته من عادل .. معقول عمر يوافق بالسهوله دي
واخذت جوالي واتصلت على عمر .

انا : الو عمر

عمر :هلا

انا : دحين انت موافق على اللي قالوه

عمر :عادي مو مشكله

انا :يعني عادي اني ادخل كدا مثل ماشفتني قبل قليل

عمر : اذا دخلت مراته دخلي

انا : اها طيب اوك😬

اقول في نفسي طيب ياعمر وين الغيره وين العصبيه شكل خلود لحست مخك
و اسمع صوت خلود تناديني

خلود : حلا… حلا وينك يلا

انا : حاضر جايه

رحت لقيتها في المطبخ

انا : هلا خلود

خلود : يلا عادل اخذ السفره وحط الاكل باقي العصاير والشاي نحنا باندخل بها

انا : انتي لسه مادخلتي بشي؟

خلود : لا قلت انا وانتي باندخل مع بعض قلت يمكن ننكسف لو دخلت كل وحده لحالها

انا : و**** فعلا كسوف واحراج

خلود : يلا يلا تعالي ورايا وهاتي العصاير وباندخل مع بعض.

ومشينا من المطبخ واني ارتجف واعرق ودخلنا وطرحنا العصاير والشاي وجلسناجنب بعض.
عمر : ماشاء**** تبارك **** ليش بس التعب دا تسلم الايادي .

عادل : سامحينا يا حلا اول مره تدخلي بيتنا وشغلتك خلود في المطبخ

انا : وبصوت واطي لا ابدا عادى خلود مثل اختي

خلود : تسلمي حبيبتي

عادل : حلا ليش ماتأكلي

وقام عادل يقطع لحمه ويحطها تحتي

نظرت نظرة وابتسمت ولاول مره ابتسم له .

خلود : عمر مراتك تراها مستحيه او يمكن متعوده تاكل من يدك

انا : ههههههههه

عادل : عند البطون تغيب الذهون هاهاهاها

عمر : اقول .. كل واحد يؤكل
مراته

عادل : تمام يلا ورينا

قام عادل واخذ قطعه وحطهافي فمي وحط اصبع السبابه على خدي وسحب اصبعه لعند فمي وهو مسبل ومبتسم

عمر : سلامة الشوف ياعادل ايش فيك احول انت او ايش ههههه قلنا كل واحد يطعم مراته هاهاهاها

عمر : خلود لو سمحتى كاسة العصير

انا : على مهلك انتبه تزغط

عمر : قولي ماشاء****

انا : ماشاء****

وضحكنا على عمر
[٤/‏١٢ ٤:٤٠ م] 🌹🌹🌹: وقمت من على السفره وقلت

انا : الحمدلله شبعت سفره دايمه

خلود : صحه وعافيه بس ماأكلتي ياحلا

انا : خلاص الحمدلله

عادل : صدق و**** ماتعشت حرمتك ياعمر

رحت المغسله اغسل ايدي ومالقيت منشفه او ورق امسح ايديني فدخلت المطبح ابحث عن شي امسح به

وانا خارجه من المطبخ قابلت عادل .

عادل ؛ ماتعشيتي ياحلا اعذرينا لو قصرنا معاكم

ولاول مره اوقف امامه ونا لابسه كدا وعادل يطالع في صدري بنظرات اعجاب

عادل : ماشاء**** صدق اللي اسماكي حلا

انا : شكرا على المجامله

عادل : لا و**** مش بجامل هذه الحقيقه

وحاول يمسك يدي فسحبتها و
اعطيته نظره خبيثه وضحكه ماجنه خفيفه وتركته

رحت المجلس لقيت عمر وخلود يتحدثون بصوت منخفض
وهم لسه على السفره

انا : ماشاء**** عادكم ماخلصتو

عمر : الحمدلله ****م ادمها نعمه

وراح يغسل ولحقته خلود ووقفت جنبه كتفها بكتفه عند المغسل.
قلت في نفسي ياعمر قم بواجبك الاول 😬.

وغسل ايدينه وجابت له منشفه
ورجعوا المجلس ورجع عادل بعدهم

قامت خلود تصب الشاي وتقدمه لنا وانا جالسه بجنب عمر وقدمت الشاى ل عمر واشوف صدرها باين حتى حلماتها وهنا عمر فقد الوعي وضل يبحلق في صدر خلود

انا : عمر شل الشاي الحرمه تعبت منحنية ظهرها

عمر : ها .. اسف .. اسف

واخذ كاسة الشاي وايده ترتجف من هول ماشاف

انا: (بصوت منخفض) عمر امسك نفسك مالك كدا ؟

عمر : ططيبب ححاضر

قمت وجلست جنب خلود وقلت لها في اذنها عمربايتجنن الليله خفي عليه شوي

خلود : هههههههههههه

عادل : خلود صبي لي شاي تاني

سبقتها وصبيت الشاي وقدمته لعادل اخذ مني الكاسه وحط ايده الثانيه ضاغطا على يدي

لالا كدا الموضوع واضح .. عادل عينه مني .. بس ليش وايش فيا جذبه؟

بعد الشاي والعصاير والدردشه

انا : يلا عمر بانمشي اتاخرنا .

عمر : فعلا الوقت متاخر يمكن الجماعه باينامون

عادل : لالا بدري على النوم

انا : خلود لو سمحتي ابغا اغير الملابس

خلود : لا تغيري شي وملابسك في الكيس جاهزه

انا : بس انالابسه ملابسك هههه

خلود : لا.. لا اللي فيك هذا حقك .

نظرت لهاباستغراب

انا : كيف يعني مافهمتك

وقامت خلود وجابت كيس كبير

خلود : حلا هذه ملابسك

اخذت الكيس وفتحته

انا : وش دا ياخلود

خلود : حاجه بسيطه اعتبريها هديه

انا : خلود و**** تراك زودتيها **** يهديك ليش بس كدا.

وعمر وعادل واقفين ينظرون لنا

وقمت حضنتها وهمست لهافي اذنها..

انا : ترا محرجه مابقدر ابوسك قدامهم

خلود : تعالي وراي .

وسبقتني لغرفة النوم

وتحاضنا وتباوسنا وصرنانقطع شفايف بعض وقمت اخذت يدها وحطيتها على ديدي( بزازي ) قامت هي واخذت يدي وحطتهاعلى ديدها وضغطت على يدي بقوه قمت اخذت يدي الثانيه وحطيتها على ديدها الثاني وضغطت كم ضغطات بنفس الوقت لازلنا نتباوس الى ان بدات احس اني راح اطيح وان شهوتي بدأت تزل تركت شفايفها وقلت لها بصوت مقطوع ومرتجف.

انا : خلود كفايه كدا .. خليه وقت تاني .

خلود : ( نفس الشي صوتها متقطع وذايبه مره) اوك حبيبتي انتبهي لنفسك

انا : مع السلامه

خلود : مع السلامه ياعمري
[٤/‏١٢ ٤:٤٢ م] 🌹🌹🌹: وطلعت من بيت خلود وانا دايخه من غير وعي وصلت لعند السياره ونسيت اقول ل عمر اني طلعت ومدري عنه هو شافني لما طلعت اولا وهل ودعته خلود مثل ماودعتني

جاء عمر وفتح السياره وركبت وطول الطريق وعقلي يودي ويجيب وعمر نفس الشي ساكت وسرحان في ملكوته نفسي اسأله شو صار معه بس ماقدرت

بس انا اللي صار معي ماصار طول عمري ..
ي**** ياحلا لوين وصلتي وايش هذا لي صار بينك وبين خلود ونظرات عادل وحركاته .. طيب ايش عاجبهم فيا وخلود تناظر ل لعمر نظرات غير عاديه رغم جمال زوجها يفوق عمر بل ليس هناك مقارنه طيب ليش طلبوا ان نختلط وكيف عمر وافق ..
ااااه مليون سؤال وسؤال
اكيد هذه العايله سحرونا .. يمكن انا سحرتني خلود بعطاياها وكرمها معي اها طيب معقول عمر زوجي سحرته هي كمان اااااه يارأسي ومادريت بنفسي الا وعمر يقولي يلا اطلعي وانا بركن السياره الشارع مليان سيارات احنا تأخرنا كتير .

انا : ها ليش فين رايح انت

عمر: يابت الحلال لنا نص ساعه ندور على مكان مش لاقي خلاص انزلي وانا بركن السياره بعيد

انا : طيب حاضر

اخذت الكيس وطلعت البيت
دخلت غرفتي وارتميت على السرير وبداخلي احساس جميل ومتعه لم اعرفها من قبل وبنفس الوقت احساس بالذنب
فتحت الكيس واشوف ي**** وش دا ملابس داخليه اشكالهم غريبه ماشفت زيهم وعطور نوع فاخر وعلب مكياج اشكال وانواع وطقم روج وعلبه فيها رموش ومناكير وطقم اظافر صناعيه وووو اضافه الى روبي اللي رحت فيه

وهنا تذكرت انا شو لابسه ي**** وقمت امام المرايه واشوف نفسي ياربي وش دا دحين عادل شاف كل دا شاف صدري وبطني وظهري وشعري وطيازي شو باقي ماشافه لالا اكتر من كدا مستحيل يشوف شي تاني ووصل عمر وانا قاعده على السرير وعقلي يلف ويدور في شريط اليوم .

عمر : هههههه ايش فيك عادك مافسختي

انا : هههه منتظرتك تشوف الحلاوه والجمال

عمر : تصدقي انتي صرتي حلوتين حلاوه على حلاوه

انا : بس شو رايك في خلود

عمر : اووووف قنبله ياحلا لالا صاااروخ

انا : بس انتبه ينفجر فيك

عمر : ياااااريت ااااه

انا : وش قاعد تقول انت 😬

عمر : حلا باين الجماعه انهم سحرونا

انا : صدق و**** يا عمر اني مش مصدقه اللي حصل و**** كنت بموت من الخجل واني لابسه كدا قدام عادل بس قلي بامانه من جريئه اني او خلود

عمر : خلود .. يلا بروح الحمام

انا : تعال .. تعال اول قلي انتظرك 🤦‍♀️ الليله او بتنام

عمر : بابت الحلال تعبانيين والفجر باياذن ومعاي شغل بكره

انا : (بدلع ودلال) عمر ايش فيك ابغاك🤭 و**** مشتاقه و**** توقعتك باتهجم علي مثل الوحش من اللي شفته الليله .

لم يعطي كلامي اي اهتمام وراح الحمام
و**** قهرني 🥵

اخذت الجوال واتصلت على خلود ومن غير مافكر هي نائمه اولا

انا: خلود عفوا لو ازعجتك لتكوني نايمه

خلود : هلا.. هلا .. لا بعدنا مانمنا

انا : بس حبيت اشكرك على كل اللي عملتيه وعلى العشاء والسهر الحلوه

خلود : عيب لاتشكريني انتي حبيبتي اهم شي انك انبسطي وارتحتي

انا : ايواماقصرتوا **** يعطيكم العافيه

خلود : ويعافيكم.. عفوا حبيبتي ممكن نكمل كلامنا بكره الحين عادل معايا وعايشيين الجو🤭🤭

انا : اسفه **** يسعدكم يلا باي

خلود : باي

ياحظك ياخلود معاك رجال بمعنى الكلمه عنده احساس ومشاعر مهو زي اللي عندي كلام على الفاضى

ياحظك بايطفيها لك وانا لاهبه وش يطفيها😭

جاء عمر من الحمام وتعمدت اخليه يشوفني في وضع سكسي ماسكه ديدي (بزازي) اداعبه بيد واليد التانيه حاطها فوق كسي وارتمى عمر على السرير ولاحياة لمن تنادي .

اااااه على حظك العاثر ياحلا و**** اللي حصل الليله في بيت خلود وعادل يصحي الميت لكن اللي معايا دا جيفه تخطى مستوى الموت

وش القهر دا 😥

دخلت الحمام قلت اخذ دش بارد يمكن اهدأ وفعلا رحت الحمام وفتحت الدش واول ماجات يدي على حلمة ديدي انتفضت وكأنها كهرباء لسعتني فجلست على كرسي الحمام واني مدوخه رفعت ديدي ( بزازي ) لعند فمي وبسته وطلعت خلود في خيالي و صرت الحس حلمتي بلساني وامصها وارضع ويدي الثانيه بكسي وباصبعي ادعك بظري وكسي يكب سوائله اللزجه واتخيل قدامي عادل يقولي حلا تعالي دواك عندي ويفتح سرواله ويطلع زبه ويقولي تعالي امسكيه هو لك استمتعي فيه .
وخلود ماسكه ديدي تمصه وتمص وترضع من الحلمه واني ازيد في دعك بظري وادخل اصبعي الوسطاني بكسي داخل خارج واطلع اصبعي وهو لزج وادعك حلمتي بمني كسي وتجي شهوتي اااااه ااااااه اااااااح ااااااي اااااي ياعادل ..

عادل خلاص ابيك انت .. خلاص انت طلعت في راسي اشتهيتك مهما كان انت راح تكون دواء جروحي وبرودي وانت سري وغطاي .

ااااااه ياعادل دخله في كله كله ياعادل هزني بقوه وكبها داخل ف كسي العطشات الملهوف

اااااه عادل نزلها داخل طفي ناااااري وجبت شهوتي الثانيه والحاااره ااااااه اااااه ااااااه اااااااح اححححح وتعبت .. حسيت بخمول وتعب واصحي لقيت نفسي جالسه على الارض تزحلقت من على الكرسي🤣 ومش داريه بروحي حاولت اقوم من مكاني ماقدرت حاسه بخمول وتعب بس بلذه فضيعه اخذت دش التشطيف ورشيت الماء على راسي وفقت شوي وقمت تحت الدش دقيتين وطلعت وجسمي خامل ورجولي ترتجف واشوف النهار قد طلع الساعه 6 صباحا واروح ارتمي على السرير واني بالفوطه كانت لحظات ممتعه ولذيذه ومتعبه بنفس الوقت لاني مش متعوده اعمل كدا وصورة عادل مافارقة خيالي ورحت في نوووم عميييق لم اصحا الا الساعه الثانيه عشر ظهرا .
[٤/‏١٢ ٤:٤٤ م] 🌹🌹🌹: صحيت الساع 12ظهرا
اخذت جوالي لقيت مكالمات من عمر وخلود .

خير وش يريد عمر

انا : الو

عمر: ايوا حلا

انا : اتصلت انت ؟ اسفه ماسمتعته كنت نائمه
باتجي على الغذاء او مواصل دوام

عمر : نعم مواصل لبعد المغرب وعلى فكره

انا : نعم خير

عمر : نسيت اقولك اني عزمت عادل وزوجته عندنا للغذا الجمعه الجايه

قلبي دق دق دق فرحا بس مابينت له.

انا : الجمعه الجايه؟

عمر : ايوا

انا : طيب حاضر اللي تشوفه

عمر : لاتنسين تتصلي على خلود تعزميها بنفسك

انا : ليش انت ماعزمتها بنفسك

عمر : هههه يلا بلاحركات انا عزمت الرجال وانتي كنتي معاها قبل مانخرج من عندهم
المهم دحين عزمي الحرمه

انا : طيب خلاص لاتنسا تجيب اغراض للبيت عشان العزومه

عمر : شوفي ايش ناقص وانا باجيبه .

انا : طيب يلا باي

عمر : باي

– ي**** بكره خميس وبعده الجمعه ليش ياعمر ماعزمتهم الخميس ايش بايصبرني اليوم وبكره. باتمر اليومين علي ثقيله.

قمت عملت لي فنجان شاي واكلت قطعتين بسكويت كانت على الطاوله بالمطبخ
ورحت ارتب البيت وانظفه وانا فرحانه ونشيطه وبعد المغرب استحميت واخذت اتصل على خلود.

انا : هلا خلود

خلود : هلاقلبي

انا : كيفكم عساكم بخير

خلود : تعرفي ان قلوب المحبين عند بعضها

انا : كيف يعني

خلود : كتت ادور على الجوال لاتصل بك واتصالك كشف لي الجوال فين هو ههههه

انا : ايه و**** القلوب عند بعضها

خلود : ها شو مسويه

انا : اسمعي عازمتك الجمعه على الغذا والعشاء انت وعدوله

خلود : ايه قالي عادل عمر عزمنا بس استغربت انك ماكلمتيني

انا : الاهبل من شوي عاده قالي

خلود : ماعليك حبيبتي احنا اهل وحبايب ومافي بيننا عزومات متى ماجات الفرصه بانجيكم.

انا : لالا الجمعه منتظرينكم

خلود : ان شاء ****

انا : اسفه و**** على الاتصال البارح وانتم كنتم مشغولين ههههههههههه

خلود : لا عادي حبيبتي كملنا لين الصبح🤦‍♀️🤭

انا : كملتو ايش

خلود : الشغل

انا : شغل ايش خلود وبعدين معاك احكي يلا

خلود : بعد ماطلعتي من عندي ولعت كتير وجا عادل لقاني على السرير وكان الروج ملطخ على شفايفي .

انا : روج ايش وكيف

خلود : بعد ماتباوسنا نسيت اغسل وجهي وجاء عادل وانسدح جنبي يسألني عنكم انبسطو اولا وشاف الروج قالي وش دا قال ليكون انتي وحلا لما دخلتو غرفة النوم قلت له ايوا

انا : ياربي ايوا ايش **** يسامحش ليش قلتي له فضحتيني **** يسامحك

خلود : طيب ايش اقوله كنت اني وزوجش مثلا المهم خلاص اللي حصل حصل والامور طيبه

انا : كيف طيب دحين فين اودي وجهي منه لشفته بستحي

خلود : المهم احكي انتي كيف كانت ليلتكم ههههه

انا : ولاشي نمنا

خلود : لالا مو معقوول

انا : و**** ياخلود خذ له دش ونام

خلود : اوف ليش

انا : زي ماقلت لش

خلود : طيب وانتي نمتي؟

انا : الصبر ياخلود مامعي الاالصبر .

خلود : يلا احكي .. صراحه مااتوقع انك نمتي

انا : اوك خلاص لما تجين بانحكي

خلود : هههههههه اوك

بعد المغرب وصل عمر من الدوام ودخل البيت وهو يكلم بالجوال .

عمر : ياعادل ياخوي المبلغ كبير وماني قادر عليه عموما .. عارفك مابتقصر .. كفو و**** ونعم الاخ انت .. تسلم خوي تسلم يلا في امان ****.

وانها عمر مكالمته

انا : خير ياعمر مبلغ ايش يريده منك عادل

عمر : شوفي ياستي ..عادل عنده معرض صغير للسيارات ويجيب سيارات من السعوديه هو يشتغل في وكالة سيارات هناك .

انا : ايوعارفه طيب وبعدين؟

عمر : المهم .. عادل قال بايبدلني سياره بدل سيارتي وباادفع له الفرق

انا : وكم الفرق

عمر : الفرق كبير بس قالي لاتشيل هم

انا: كيف لاتشيل هم .. عمر انتبه تورط نفسك ماعندنا فلوس .

انا : المهم : ايش اخر شي قاله لك شفتك فرحان
عمر : قالي اعتبر السياره معك

انا : و**** مش فاهمه شي .. انت مطمن ياعمر .

عمر : ان شاء**** خير بكره بشوف ايش الخبر

انا ايوا لاتقدم على شي الا بعد ماتفكر زين.

عمر : ان شاء****

عمر فرحان بموضوع السياره خاصه ان سيارتنا قديمه واتعبته وخسرته عند المكانيكي

انشغل عمر بجواله وانا انشغلت باللي سمعته .. شو يصير معانا من هذول الناس معقول فيه ناس كدا وايش بايستفيد ومنا زوجي موظف على قد حاله وبقا عقلي يودي ويجيب .

عمر : حلا ايش فيك فين سرحانه ؟

انا : ولاشي .. بس بكره لاتنسا تجيب اغراض البيت

عمر : حاضر

الصباح راح عمر دوامه ورجع بكير وجاب اغراض البيت التي طلبتها للعزومه وراح المطعم وسجل طلبية الغذاء لبكره

انا : ها عمر ايش صار معك بموضوع السياره

عمر : روحت لعادل وقالي بكره احنا بانجيكم بسيارتك الجديده وبانروح بسيارتك القديمه

انا : 🤔🤔🤔🤔

عمر : هههه عارف ولافهمتي شي .. تعرفي ولا انا فاهم شي
بس هو قالي كدا قلت احنا لسه مااتفقنا قالي ماعليك انت شل السياره وخلها معك كم يوم واذا خلاص عجبتك بانتفق ولابيصير الا اللي يرضيك.

انا : كلام جميل وماقصر خلاص لاتشيل هم .

عمر ينتظر الجمعه عشان يستلم سيارته الجديده وانا انتظر عادل وخلو .. طيب خلود اوك لانه اتضحت الصوره معها بس عادل ليش افكر فيه يعني عشان كم نظره .. لالا اكيد انا اتوهم فين هو واني فين عنده اجمل مني مليون مره .
المهم .. تغذينا واخذنا قيلوله وفي المساء قمت كملت باقي ترتيب البيت وخاصه غرفتي ماريدها تشوفها مكركبه مثل غرفتها.
جوالي يرن

انا : هلا وغلا خلود

خلود : هلا بيك .. اقول حلا

انا : هلا قولي يقلبي

خلود : لاتسوين شي سويت الحلو اني بسويه وباجيبه معاي

انا : يكفي مجيتك انتي الحلا كله اممممممه😘

خلود : امممممممه😘 يلاالحين باسويه عشان احطها في الثلاجه. يلا باي

انا : باي يعمري

الحمدلله فكت على من شغلة الحلو .. حيرانه مو عارفه ايش اعمل وايش يعجبهم
المهم خلصت شغل البيت واستحميت واستشورت شعري وشبكته ولفيته بمنديل واتعشينا ونمت وعمر بعده صاحي بكيفه الليله هده عقلي مو معاه .. مشغول مع ضيوف بكره ههههههه🤭

قمت الصباح من بدري شيكت على البيت وعلى المطبخ .. طبعا الغذا بايجي من المطعم بس عملت السلطات والعصائر
والذي منه .. الحمدلله كله تمام .
فتحت دولابي ي**** شو البس واخترت جنله او تنوره استرتش لون اسود ضيقه بارز طيزي وعليها قميص ابيض على ازرار وتحت ستيان ابيض مرصع بفصوص الكرستال ليبرز صدري
واخذت راي زوجي في اللي اخترته قال براحتك اي شي فيك يطلع حلو .. شكله مش مركز او انه ناسي انه راج اجلس مع عادل .. مدري شو سالفته .. المهم بعد كدا جلست اشيك على اظافري وعملت مناكير لونين مختلفين احمر لماع واخضر .

الان الساعه الواحده وقد انتهت صلات الجمعه وزوجي من اللي يصلي ويخلي واقول ل عمر .

انا : عمر الجماعه تاخروا صح.

عمر : ليش كم الساعه

انا : الساعه واحده و15دقيقه وانت بعد ماجهزت قم يلا بسرعه.

وعشان استعجله قلت له.

انا : عمر يلا استعد سيارتك باتجي اليوم

عمر : هههه اي و**** فكرتيني يلا يلا الان بجهز .

واسمع هرن سياره تحت البيت ويدق قلبي مع دقت الهرن

انا : ( بصوت عالي) عمر .. عمر يلا بسرعه شكلهم الجماعه وصلو.
واطل من الشباك واشوف سياره جديده ماشاء**** عليها واقول في نفسي معقول هم .. معقول هذه السياره بايشترها عمر زوجي لالا مستحيل .

ويرن جوالي .. هذه خلود

انا : هلا .. هلا خلود

خلود : احنا عند البيت كلمي عمر يطلع يساعدنا فيةالحاجات

عمر بعده في الحمام

انا ؛ حاضر.. حاضر

وارتبكت مش عارفه اروح اكلم عمر او افتح الباب ياربي وش الحوسه دي .
رحت فتحت الباب وانتظرتها لين اقبلت علي و قبل ان احضنها مسكت راسها بيديني وبوستها على شفايفها واخذتها بالاحضان احضان المشتاقه للمشتاقه واحنا نحضن بعض اشوف عادل واقف ويقول .. بس .. كفايه خلو لنا شوي
سبنا بعض اناوخلود ورحبت فيه ومديت يدي لاسلم عليه لقيته قرب مني يبغا حضن نظرت لخلود كأني استاذنها ولم انتظر الرد منها وقربت منه وبسته على خدوده وهو باسني

ولازلت اكرر عبارات الترحيب بفرح من اعماق قلبي.

وادخلتهم غرفة الضيوف حسب مانسميها احنا

عمر : ( صوته من بعيد وهو لابس ومتشيك ) ياهلا .. ياهلا ومرحبا

ودخل واخذ عادل بالاحضان مع عبارات الترحيب ورحب بخلود من بعيد .. قامت خلو وقربت منه ومدت يدها تسلم عليه وتقوله

خلود : سلام بس او كمان تريد بوس

عمر : ههههه وحد يرفض النعمه

وضحكنا قال لها عمر بوس بس مافيه احضان
خلود : لالا دا انت طماع

قرب منهاوعمر باسها على خدها وحضنها خفيف

خلود واقفه بجانب الطاوله وتطالع فيا

انا : خلود ايش فيك

خلود : ووواووو ايش الحلاوه

انا : عجبتك ؟

خلود : تجنني .. تعالي .. تعالي

حضنتني بقوه وبسنا 👄شفايف بعض💋

خلود : و**** اشتقت لك

انا : وانا بعد اشتقت لك اكتر

خلود : معليش لبست روب خفيف بس عشان مانتاخر عليكم لاننا صحينا اليوم متاخرين.

انا : اوك يلا صدق تاخرنا .

وجهزنا الغذاء ورحنا نقدمه على السفره.

لقينا عادل وعمر يسولفون في موضوع السيار .

جلسنا نتغذاء انا وخلو جنب بعض وبالصدفه عادل صار جنبي وعمر جنب خلود

زوجي عمر مشغول بسالفة السياره وكل شوي ينط على الشباك يطالع في السياره ههههه

عادل : ماشاء**** ياحلا تسلم الايادي

انا : بالهناء والعافيه وسامحونا على التقصير

عادل : ( موجه كلامه ل عمر ) ها الحين كل واحده يطعم مراته او نغير.

عمر : تمام عادي اللي تشوفه

عادل : اليوم بانغير نخليهن هن يطعمنا ايش رايك.

عمر : حلو

قامت خلود واخذت لقمه وحطتها في فم عمر

وانا عملت زيها بس عمر مهو مركز مع خلود

عادل : عمر ايش رايك بعد ماتتغذا تاخذ السياره وتلف بها وتتطمن ياخي اشوف بالك مشغول مع السياره

عمر : و**** فكره حلوه

طبعا عمر لم يبالي بوجود خلود
مشغول بالسياره اكتر من خلود

عمر : طيب ايش رايكم نطلع كلنا سوا نلف بالسياره

انا : لالا خلينا في البيت جالسين براحتنا وانت بعد اجلس ونرتب طلعه يوم تاني

الغبي يبغا يضيع علي الجلسه مع عادل وخلود

عمر : خلاص انا بطلع قدنا افكر اعمل مشوار لعند واحد ابغاه في موضوع

انا : براحتك

عادل : الحمدلله تسلم الايادى

انا : صحه وعافيه

تذكرت انه نسيت احط صابون على المغسله روحت اجري للمطبخ وجبت صابون وكان عادل واقف عند المغسله يبحث عن الصابون . وغسل ايدينه وغسلت ايديني وناولته المنشفه ليمسح ايدينه وقلت ..

انا : ( بصوت هادي وحنين) اشوفك ماتغذيت تمام ليكون ماعجبك اكلي .

عادل : العكس الاكل جميل ولذيذ مثلك

واخذ ايديني يبوسها ويقول تسلم هالايدين

واخذت ايده وبستها وقلت تسلم لي يارب

رجعنا لقيت خلود ترفع السفره ورايحه المطبخ
رفعت معاها ورحت المطبخ .

خلود : حلا زوجش ماله كدا ؟

انا : في ايش

خلود : معقول بايطلع بالسياره وبايترك عادل لحاله .

و**** انحرجت ووشي في الارض .
[٤/‏١٢ ٤:٤٥ م] 🌹🌹🌹: بس هل خلود فعلا تريد عمر يجلس في البيت عشان عادل او عشانها هي طيب شو عجبها في عمر واسال نفسي وانتي ياحلا شو عجب عادل فيك لالا بس انا انثى وحليوه وجسمي حلو وجذاب .عموما عادني بحاول اقنع عمر مايطلع من البيت .
المهم .. خلصنا ترفيع الصحون ورجعت خلود للمجلس واني اتصلت على عمر وقلت له تعالي ابغاك .

انا : عمر لاتطلع من البيت عيب كدا تطلع وتسيب الرجال معانا لحاله

عمر : طيب حاضر

انا : يلا روح اجلس مع عادل

بعد ماراح ناديت خلود

انا : هذه ملابسي شوفي ايش ينابسك البسيه

خلود : تسلمي حبيبتي انا جبت معايا

وطلعت ملابسها واشوف فستان مكرع من الكتف وواسع من الجنب من الابط يبان سيتيانهاوصدرها بشكل واضح

انا : ووواااووو خلود رووعه حلو كتير

خلود : من ذوقك عيوك الحلوه

وانا لبست فستان ميدي نص الساق مكرع له ازرار في الصدر وفتحتين في الجوانب

ورحنا المجلس لقينا عادل لحاله يتفرج على التلفزيون

انا : فين عمر

عادل : طلع عند السياره ماقدر يصبر ههههههه بس ايش الحلاوه والجمال والدلال

خلود : حلا هاتي السويت خلينا نحلي او خليه لما يطلع عمر

انا : لالا مابانتظره مدري متى يجي اعرف عمر وحركاته

ورحت اجهز الحلو وخلود بقيت عند عادل زوجها

رجعت اسألهم تحبو الآسكريم الاول او ( ام علي ) لقيتهم يتباسون استحيت ورجعت المطبخ وجبت الحلو .

انا : احم احم .. شكلكم حليتو قبل مايجي الحلو ههه

خلود : هههههااااي

انا : يلا اتفضلو 🍽️

وجلست بجنب عادل وخلود بجنبه الثاني

وقبل ان يتناول عادل اول ملعقه من الحلو قال..

عادل ( يهمس في اذني ) حلا ممكن اطعم اولا من الحلو واشار على شفايفي .. حاولت اطنشه رجع كررها تاني فنظرت لخلود لقيتها مندمجه مع طبق الحلو وتأكل فهمست له وقلت خلود جنبك مايصح كده ..

وفجأه قامت خلود وقالت بروح بامد ظهري شوي ..

مدري هل حست بس هل سمعت او فهمت شي مش عارفه بالضبط ليش قامت هذه اللحظه .. واول ماقامت رجع عادل وقرب وجه مني وهنا شعرت بأختناق صوته وارتجافه وقال ممكن اولا ..
لم ارد عليه ولكني قربت وجهي من وجهه وصارت شفايفنا لايفرقهم الا بضع سنتيمرات ولاول مره اشم نفس عادل وعطره فلم اقاوم ولصقت شفتاي بشفيته ورفع يده ليضعها من خلف رأسي ويضم بها على رقبتي .. واخيرا التقت شفتي بشفتي عادل
واقول في نفسي الحين صدق نسا علبة السجاير او يشوفني تاني مره .. او ليكون راح عند خلود في الغرفه المجاوره.

ورحت اتسحب على اطراف اصابعي فلقيت خلود مسدوحه وبيدها جوالها.

انا : حبيبتي ليش جالسه لحالك

خلود : بس قلت اريح شوي .

انا : طيب اني بجلس عندك

خلود : لالا .. باجي اني عندكم .. هل عمر هناك او طلع

انا : لا الحين نزل نسا دخانه

خلود : مش هذا صوته يكلم عادل

انا : يمكن رجع الحين

خلود : اوك يلا نروح

ورحنا المجلس لقينا عمر جالس جنب عادل وفجأ نهض من مكانه وجلس بعيد .

جلست خلود جنب عادل واني جنبها .. شوي وقامت خلود وجلست في الجنب الثاني لعادل وصار عادل في الوسط بس اني بعيده منه شوي مساحة ماكانت خلود جالسه مدري هي تحاول تقرب من عمر او انها تريدني اكون بجنب عادل المهم عادل جاب نكته وضحكنا وقام عادل جاب يده يضربها على يدي مديت يدي له ومسكها وباسها وقال تسلمي هالضحكه والاحظ عمر شاف هالحركه .. قالي عادل بصوت واطي قربي ليش بعيده فنظرت لعمر فقال ماعليك قربي شكله فاهم وشاف كل شي قلت له معقوووول ؟😳 فقمت بعذر اشرب ماء ورجعت وقربت من عادل اكثرصرت قريب منه اكثر وقربت خلود اكثر على اساس تكلمني وعادل في الوسط فمدت خلود يدها تداعب وجه عادل وتقولي ايش رايك فيه حليوه صح قلت لها كتير حلو قام عادل يشكرني وباسني .. طالعت في عمر لقيت مشغول بجواله .

خلود : عمر ليش بعيد شاركنا الكلام

ونهض عمر وجلس بجنب خلود ودار بينهم حديت بهمس غير واضح .. تجنبت خلود وتعطي ظهرها لعادل وانا اتحدث مع عادل بس مركزه مع خلود وعمر .. وشوي اشوفهم متماسكين الايادي واخذ عمر يبوس في ايادي خلود .. صراحه رغم اني بجنب زوجها الا انني شعرت بالغيره واسال نفسي شو صار لعمر معاد يغير علي .. قام عادل واعطى خلود ظهره والتفت نحوي وحضني وحضنته وبسنا بعض بوس خفيف نفس الوقت كان عمر وخلود يتباوسون .. عادل قام زبه وماقدر يتحمله داخل البنطلون ويحاول فتح الازرار قمت وساعدته ويظهرلي العملاق ماشاء**** عليه .. اخير شفت زب عادل ابيض وناعم وطويل وملمسه رطب . ااااه كتير حلو .. طبعا عمر مايشوف لان خلود مغطيه عليه.. قعدت اداعب زب عادل بيدي و**** ماتشبعين من ملامسته .. واشوف خلود انسدحت على رجول عمر وهو يبوسها وصرنا انا وعادل مكشوفين امامه.. تجاهلت عمر ووطيت على زب عادل اول شي عطيته قبله على راسه ثم بلساني الف على فتحة زبه واخذت الف والف الى ان كملت على راسه زلت على العمود والحس واتلذذ بطعم اللحس لين نزلت عند خصاويه وجلست الحس واشفط خصاويه داخل فمي ساعتها طلع صوت شهيق من عادل مستمتعا بما افعله استرقت النظر نحو عمر لقيته مطلع زبه وخلود تبوسه انا اندهشت لما شفت زب عمر مصلوب وحديد رغم صغره ونحافته وانا من زمان ماشفته كدا خلود استطاعة فعل شي لم استطع افعله او ان جمال خلود هو من عاد الانتصاب ل زب زوجي طيب خلود شو عاجبها في هذا الزب الصغير والاسود المهم بعد شوي لقيت خلو نزلت لزب عمر تمص فيه وشفت عادل يطالع فيهم ويقول ها عموري كيف الوضع عندك قاله عمر مايحتاج خارج التغطيه قال عادل وانا قدنا مررره صراحه حلا فنانه واخذ عادل يبوسني ويلعب في صدري

وفجاه اسمع عمر يقول وبصوت متوتر

عمر: ياجماعه شوقاعدين نسوي احنا

خلود : ( تهمس في اذن عمر ) قم نروح غرفه ثانيه

عمر : (بصوت مرتفع وبعصبيه ) لالا مايحتاج .. كفايه لحد كدا

حسيت في صوت عمر غيره وندم فقمت وقلت لخلود تعالي ورحت انا وهي غرفه ثانيه .

انا : شو صار ل عمر

خلود : مدري قبل قليل كان منسجم وكان زبه منتصب وكنت الامسه من فوق بنطاله وفجأه ارتخى حاولت افتح ازرار بنطاله مسك يدي وقال ياجماعه شوقاعدين نسوي احنا. اسمعي ياحلا انتي بدك عادل صح

انا : يعني عادي

خلود : لا مش عادي اني شايفتك ذايبه معه مش .. عارفه ليش مصممه تخفي مشاعرك لما اسألك ..

انا : وانتي بدك عمر ؟

خلود : صراحة ايوا

انا : طيب وش فيه عمر عجبك رغم ان عادل احلا واجمل من عمر

خلود : عادل اصبحت علاقتنا الجنسيه رتيبه احسه ينيكني من غير احساس مش متلهف

انا : بس عمر حقه صغير وكمان عنده ضعف في الانتصاب

خلود : ايوا لاحظت هالشي اما انه صغير مش مشكله هو قد انتصب .. تعالي نروح عندهم بس ابيك انتي تسمعي كلامي واتفهمي تلميحاتي .

انا : طيب

ورحنا المجلس لقينا ازواجنا يسولفون وفهمت من حديثهم ان عادل بايعطي عمر السياره وبايقسط له باقي المبلغ تقسيط مريح . . يحاول عادل ان يكسب عمر ويكسر عينه بموضوع السياره وعمر بدا يضعف امام اغرآت عادل الماديه. بعد قليل قام عمر وقال انا رايح مشوار وراجع

انا: فين رايح

عمر : رايح الصيدليه اجيب بندول

.. بعد عشر دقايق تقريبا ناداني عادل لأجلس جنبه وخبرني ان عمر راح يشتري منشط جنسي
ضحكت باستحياء
[٤/‏١٢ ٤:٤٦ م] 🌹🌹🌹: بعد كدا طلب من خلود برضه تجلس جنبه التفت عادل نحو زوجته خلود ويبوسها وياخذ ايدها يبوس فيها وانا اداعب صدره وافخاذه من فوق البنطلون .. مدت خلود يدها على ازرار البنطلون وفتحته وطلع العملاق الابيض المايل للاحمرار براسه المنتفخه لم تلمسه خلود بل تجاهلته ونظرت الي وكانها تقولي اتفضلي هولك لم اقاوم طوله وصلابته وشكله الجذاب فمددت يدي ومسكته وضغطت عليه فمدت خلو يدها وحطتها فوق يدي وطالعت فيا وابتسمت وابتسمت لها فقالت بصوت متقطع : حلو صح
قلت لها واني عاضه على شفتي كتير يجنن

قامت خلود وجلست مقابل عادل وقربت راسها من زب عادل ومصت راسه ثم رفعت وتطالع في مؤشره براسها بمعنى قربي مصي وفعلا قربت ومصيت مثل مامصت ورفعت راسي انظر لخلود قربت خلود مني وباستني وبنفس الوقت نتبادل زب عادل بايدينا واحنا نتباوس مد عادل يده في صدري وحاول يطلع بزازي ( ديدي ) واسمع عمر يفتح الباب راجع من مشواره .. حاول عادل يرجع زبه داخل البنطال بس ماقدر لانه كان مقوم ومشدود فقام بضم رجوله ليغطي زبه وحاولت انا اقوم من جنب عادل بس عادل مسك فيا وقالي خليك ودخل عمر سلم علينا وتجاهل الوضع الذي شاهده وراح على طول جلس جنب خلود .

خلود : (وهي حاضنة عمر )سلامتك عموري من الصداع

عمر : **** يسلمك

وتبادلو ا القبلات

بدات خلود تفكك ازرار قميص عمر وتدخل يدها تداعب شعر صدره .. عمر صدره مليان شعر واني احب الرجل اللي شعر صدره كثيف وكثير من النساء يحبن هالشي.. عادل يطالع في عمر وخلود ثم قام وخلع بنطاله وقميصه وبيقي في الاندر والفلينه قام عمر وعمل نفس الشي نظرت الي خلود وتلمح لي نعمل مثلهم اشرت لها برأسي اوك المهم بقينا كلنا باللباس الداخلي.. نظرت الى عمر وشفت زبه مشدود قلت في نفسي ماشاء**** شكله اخذ المنشط .. ليش كدا ياعمر ماكان من الاول تاخذ منشط عشان تريحني تريح زوجتك المهم قمنا وفسخنا ملابسنا وبقينا بالستيانه والسروال .. لما رأونا عادل وعمر شهقو مما شافوه.

عادل : ووواااااوووو

عمر : ( طبعا مركز في جسم خلود ) ووواااووو اوووووف شو الحلاوه دي

عادل : اقول .. اجلسن مقابلين لنا خلود مقابله ل عمر وحلا مقابله لي انا شو رأيك ياعمر

عمر : حلووو

جلسنا انا وخلود جنب بعض وجلسو عادل وعمر جنب بعض بسراويلهم الداخليه حتى الفلاين خلعوها
قمنا وفسخنا ملابسنا وبقينا بالستيانه والسروال .. لما رأونا عادل وعمر شهقو مما شافوه.

عادل : ووواااااوووو

عمر : ( طبعا مركز في جسم خلود ) ووواااووو اوووووف شو الحلاوه دي

عادل : اقول .. اجلسن مقابلين لنا خلود مقابله ل عمر وحلا مقابله لي انا شو رأيك ياعمر

عمر : حلووو

جلسنا انا وخلود جنب بعض وجلسو عادل وعمر جنب بعض بسراويلهم الداخليه حتى الفلاين خلعوها

حضنتني خلود وتباوسنا ولاول مره نلمس صدر بعض مباشره .. ادخلت خلود يدها داخل ستيانتي ومسكت ديدي تضغط عليه وتداعبه بحنيه قمت انا وحطيت يدي واداعب ديودها وبنفس الوقت نتباوس وعلى وعمر كل واحد منهم طلع زبه امامنا ويلعبو فيهم واحنا نهيج ونلتهب انا ماقدرت اوقاوم لانش مشتاقه للزب اكثر من مداعبة الحريم لا اميل للجنس مع الحريم بس كنت اجامل خلود ولا انكر اني استمتعت معها .. المهم انظر لعادل واسبل له واغمز وهو نفس الشي واشر لي باصبعه تعالي جيت وجلست بالوسط بين عادل وعمر
حضنتني خلود وتباوسنا ولاول مره نلمس صدر بعض مباشره .. ادخلت خلود يدها داخل ستيانتي ومسكت ديدي تضغط عليه وتدعبه بحنيه

قمت انا وحطيت يدي واداعب ديودها وبنفس الوقت نتباوس وعلى وعمر كل واحد منهم طلع زبه امامنا ويلعبو فيهم واحنا نهيج ونلتهب انا ماقدرت اوقاوم لانش مشتاقه للزب اكثر من مداعبة الحريم لا اميل للجنس مع الحريم بس كنت اجامل خلود ولا انكر اني استمتعت معها .. المهم انظر لعادل واسبل له واغمز وهو نفس الشي واشر لي باصبعه تعالي جيت وجلست بالوسط بين عادل وعمر

قربت من زوجي عمر وحضنته وبسته ونزلت لعند زبه ومسكته وومصيت راسه ورجعت تاني حضنته وهمست في اذنه قلت له : رخصه ارتاح مع مع عادل أشر براسه بالموافقه قمت حضنته من تاني وقلت له وانت بعد خذ راحتك مع خلود قال اوك راح الى جانب خلود وتركني لعادل يفعل بي وافعل به ماتشاء.
قربت من عادل وانا اقوله هاأنا بين يديك افعل بي ماتشاء قطعني ياعادل فانا صرت ملك لك ابتسم وقال وانا ملك لك وارتميت على صدره العاري والتقت شفايفنا وما ان وضع شفتيه علي شفتي واخذ يمصهما حتي ذهبت الي دنيا اخري غير هذه الدنيا فقد كان محترفا ورومنسي في البوس

ماتشبعين منه اخد بلسانه يمسح شفايفي كانه رسام ماسك فرشاة رسم طلب مني انزل لساني وبطرف لسانه داعب طرف لساني ثم مص طرف لساني ثم طلب انزل كامل لساني ووضع لسانه على كامل لساني واخد يلحس ويعلق لساني واسناني ولثتة فمي وكانه دكتور اسنان قاعد ينظف فمي فعلا دكتور في الرومنسيه والمداعبه مص لسان بل مصمصها ثم قالي شو بدك تفعلي بي قمت اخذت لسانه ومصيتها ومصيت شفايفه ومصيت خده لدرجة احمر وتركت علامه في خذه بقيت لعدة ايام ثم شعرت بيده تتحسس فخذي ويده الاخري تنزل حمالة ستياني وتخرج بزي ( ديدي ) من الستيان ليمص الحلمة بمنتهي الحرفية لاجد نفسي ذائبة ومستلقية علي الارض شبه عارية مافيني غير السروال واخذ يمد يده الي سروالي الذي كان قد تبلل بمني شهوتي نزل براسه يشم المني الذي اخترق سروالي وقعد يشمه ويلحس السروال توقعته يخلع سروالي او يطلب مني اخلعه لكنه كان يتلذذ بتعذيبي ويسويني ويطبخني على نار هادئه ولايدري ان هالنار تلسعني ولكن بمتعه ولذه لم اجربها من قبل .. فقام واقفا ينظر الي مستعرضا زبه المشدود امامي والذي يكاد يخترق سرواله فلم اقاوم فقمت بخلع سرواله فقز زبه ممدودا امامي وجدته امامي عاريا فنظرت الي زبه الذي كان منتصبا كقطعة الحديد وياله من زب ابيض وراسه حمراء منفوشة فوقفت على ركبتي واخذته زبه وبلساني الحس خرم زبه والحس راسه مثل الايسكريم ثم قمت الحسه بلساني من طرف راسه الى العانه (الشعره )التي هي محلوقه وناعمها واناوقد حلقت عانتي ثم نزلت لخصاويه

ولحست ومصيت وادخلت في فمي كل وحده على حده لانه خصاويه كانت كبيره ومنتفخه وهو كل شوي يقرب لزبه لفمي يبغاني امص وانا اطنش اريد اعذبه مثل ماعذبني ثم سمعته يقول حلا مصي يلا بجد انتي خطيره وفضيعه قمت نزلت يدي تحت خصاويه واداعب بيدي تاره وتاره بلساني المنطقه التي بين الخصيه وفتحة الشرج. المسكين ماتحمل وطاح على الارض وقال حلا انتي فنانه فين تعلمتي هالحركات قلت له انت معلمي وانت ملهمي وتمدد على ظهره قمت دخلت راس زبه في فمي وسكرت فمي ومن داخل فمي بلساني اداعب راس زبه ضغط بيد على راسي ليدفعني امص طلعته من فهمي استنى مثل مامتعني رح امتعك قمت ماسكه زبه بيدي ادعك وادعك ثم بدات المص وامص وامص ( طبعا كل هذه الحركات والفتره الطويله بعد ان تأكدت منه انه ليس سريع القذف وان يقدر يطول ماينزل بسهل ) بعدها جلس ودفعني علي الارض ونام ناحية كسي وزبه ناحية فمي فاخذ يلحس ويمص زنبوري(بظري) وهذه اول مره عادل يرا ويلحس كسي بل انه اول رجل بعد زوجي فاخذ يلحس المني المتدفق من كسي ويشربه ويدخل لسانه فيةكسي واخذ ينيكني بلسانه واخذ يمص بظري ويشفطه بين شفايفه هناصرخت اااااااه عادل فديتك فاحسست بنشوة كبيرة اااااااه ااااححححح واخذت ارتعش عدة مرات وكبيت كبه في فمه لدرجة انه بصقها على الارض قالي اوووف حاااره ورحت في غيبوبه
ثم بعد ذلك رفع رجلي علي كتفه وبدا يفرش كسي بزبه الصلب وانا اقول كفايه عادل لاتعذبني كسي ملهوف نيكني بليز اعطني اياه يلا دخله بس شوي شوي خلني احس واستمتع بدخوله قالي حاضر ياقلبي ورفعت رجليا الثنتين ركبتيا بجانب اكتافي فاصبحت ارى كسي كاملا وبدا العملاق يغزو كسي احسست براس زبه يفرق ويخترق اشفار مهبلي ويدخل راسه اااااه ثم توقف وقال ها شو رايك اكمل صرحت وقلت ياحقير لاتعذبني يلا عدوله حبيب قلبي فقام طلع زبه ورجع تاني مسبح به على بظري ومشافر كسي وادخله بشوي شوي لين كمل كله داخل واندسدح فوقي اااااااااااااه يالها من لذه
واحساس ممتع والكس يحتضن بداخله زب مثل زب عادل الجميل اححححححح حسيت اني بعدني بنت بكر حسيت انها ليلة دخلتي واخذ ينيك وانا اصرخ ينيك وينيك بشويش تارة وتاره يدفع بقوه وانا في قمة المتعه والاثاره ويسحب زبه من كسي ويمرره على بظري وشفرات كسي واصرخ من هالحركه مثل ماترشين ماء على الجمر ويرجع يدخله تاني وينيك وينيك داخل طالع واحيانا يطلع كامل ويرجع يدخل دفعه واحد و**** ماتريدينه يتوقف وانا اقوله بقوه عادل هزني اااااه عادل احبك اااااه اعشقك ياريتك زوجي ولم انتبه ان عمر زوجي موجود نسيته ونسيت العالم كله ناكني اكثر من ساعه وكل شوي يقولي تبينها او عادك واقوله لسه شوي هزني كمان وكمان وهو يقولي راح انيكك للصباح حسيت بجسمي يرتعش وينتفض قلت له الحين اعطني اياه اقذف حليبك قام امسك برجليا الثنتين ماسكا بباطن اقدامي وقال خذى خذي يامنيوكه وقذف في اعماق كسي بسيل من المني ساخن وكثيف كثافته تقارب لبن الزبادي لدرجة حسيت كسي امتلأ اني صرخت اححححح
ثم مددت رجليا بين رجوله وضميتهم وزبه لازال داخل كسي يعتصر زبه وهو لازال يدخل ويطلع زبه لين حسيت بجسمه ارتمي فوقي وزبه برضه داخل كسي وبدا يرتخي همس في اذني احبك ثم قال تزوجيني قلت ايه زوجتك نفسي ( من غير وعي ) وتباوسنا قام من فوقي وانسدح جنبي قمت جلست امصه والعق ماتبقي من المني .
قمت ارتميت فوقه وابوسه واشكره على احلا والذ نيكه في حياتي وعلى اجمل زب ناكني .
صحينا من سكرتنا ههههههه ونلتفت حوالينا فلم نجد عمر وخلود قلت لعادل فين الجماعه قال مدري وضحكنا فقمت ابحث عنهم لقيت خلود في غرفتي ومسدوحه على سريري ومتغطيه بمفرش السرير.

انا : هلا خلود

خلود : اهلين .. خلصتو ؟

انا : ايه🤭

خلود : ماشاء**** طولتوا .. كم سويتو؟

انا : مره بس .. طيب وين عمر

خلود : ااااه من عمر بتاعك قالي قومي نروح غرفتي قال مقدر انيك امام احد وفعلا جينا هالغرفه مافي بوستين وركب فوقي وخلص بسرعه وقام لبس وطلع برا

انا : من متى؟

خلود من نصف ساعه تقريبا

انا : طيب ليش بقيتي لوحدك ليش ماجيت عندنا

خلود : ابدا خليكم براحتكم

انا : افا راحتنا مع مع بعض

خلود : المهم ارتحتي حلا؟

انا : ماشاء**** على عادل فنان وخبره .. ياحظك معه .. بس قولي لي لكم كم من تخاقرتو ؟

خلود : من هديك الليله اللي تعشيتو معنا يعني يومين تقريبا .. بس ليش تسألي؟

انا : ابدا بس ماشاء**** عليه نزل منى كتير وكثيف حق واحد له شهر ماناك حد.

خلود : لا هو كدا ماشاء**** عليه صحته ممتازه ومهتم بالتغذيه .

خلود : شو يسوي عادل

انا : نام

خلود : شو نام😳 . شكلك هلكتيه

انا : قولي ماشاء **** علي هههههه

خلود : عادل نزلها فيك جوا ؟

انا : ايه جوا .. وانتم نزلها عمر جوا؟

خلود : اي جوا حتى عمر نزل كثير

انا : بس ليش السؤال

خلود : ولاشي بس فضول

انا : شو رايك نروح لعادل بعد مايصحا وينيكنا مع بعض

خلود : تمام بس الحين تعالي جنبي

انا : حاضر ياستي

وانسدحت جمبها وانا كنت لابسه شلحه ورافعتها مغطيه بها صدري قمت رفعت الغطاء عنها لقيتها عريانه ماشاء **** على جسمها مثل الملبن نزلت فوقها وحضنتها وجلست جنبها وبستها وداعب خصلات شعرها ونزلت بيدي لصدرهاولامست ديدها بطرف اصابعي .

قالت لي حلا شوا رايك راح نبات عندكم يومين
قمت حضنتها وقلت لها ياهلا بيك البيت بيتكم وياريت تجلسون معنا على طول
خلود : فديتك حبيبتي كلك ذوق

واسمع صوت عادل ينادي صحي من النوم

عادل : خلوود .. حلا .. خلود وينكم
– قمت ولبست روب كان مرمي على الشماعه ورحت لعادل لقيته طالع من المجلس يبحث عنا .

انا : هلا حبيبي ان شاء**** نمت كويس

عادل : هلا قلبي ايه نمت نومه عميقه
مسكت بايده الى غرفتي عند خلود وقفنا عند باب الغرفه

خلود : هلا حبيبي تعال

دخل عادل وجلس على طرف السرير

انا : عدوله حبيبي اسوي لك شاي

خلود : ايوا سوي له شاي هو متعود يشرب شاي بعد النوم

انا : من عيوني عدوله حبيبي

عادل : فديتك حلا حبيبتي

خلود : اعملي براد شاي لنا كلنا

انا : حاضر

عملت الشاي وجبته لقيتهم مسدوحين جنب بعض ومتحاضنين ويتباوسون بحراره

حطيت الشاي وقلت خذو راحتكم ونزلت من الغرفه .. ناداني عادل

عادل : حلااا تعالي

انا : خليكم براحتكم بعدين باجي

عادل : لالا تعالي بنشرب الشاي

انا : اوك

قامت خلود ولبست روب من ملابسي في الدولاب وجلسنا نشرب الشاي وبالصدفه وبنفس الوقت وبنفس الصوت انا وخلود نادينا على عادل وقلنا عادل حبيبي ونظرنا لبعض وضحكنا .. قال عادل انا فعلا حبيبكم .. قامت خلود ومسكت يد عادل وانا مسكت يده الثانيه ومن غير مانشعر احنا الثنتين نطقنا نفس الكلمه بس انا زياده نطقت اسمه خلود قالت وهي ماسكه يده (احبك) وانا قلت ( احبك عادل ) بنفس الوقت .
اخذ عادل ايدينا وباسهن وقال وانا احبكم يااحلا واغلا زوجتين .
استغربت خلود من كلمة زوجتين وقالت..

خلود : قل حبيبتين او عشقتين مش زوجتين

عادل : بل زوجتين حلا من اليوم هي زوجتي خلاص زوجتني نفسها

خلود : ( وهي تطالع فيا ) بجد حلا؟

انا : اذا ماعندك مانع

خلود : بس انتي متزوجه

انا : يعني موافقه اتجوز عادل بجد ؟

خلود : يعني تتجوزي اثنين

انا : طيب لو اني مش متجوزه توافقي اكون ظرتك وشريكتك في جوزك

خلود : مراح الاقي ولا احب ظره مثلك

انا : طيب اهم شي ناخذ راي العريس هههههه شو رايك ياعريس تتجوزني

عادل : اتجوزك ليش لا

انا : بجد ياعادل حبيتني ؟

يلتفت عادل بجسمه نحوي ويقول ويمسك براسي ويبوسني في شفايفي ويقول نعم حبيبتك .

التفت انا واشوف خلود تطالع فينا وفي نظراتها شي من الغيره .

انا : اااه يامحلا الكلام

خلود : الاول اتطلقي من عمر

انا : 😳 ليش

خلود : عشان تتجوزي عادل

انا : دحين من جدكم تبوني اطلق وانتي يا خلود دحين من جد موافقه ان اتجوز عادل

خلود : اي و**** من جد بس الاول تتطلقي

انا : وانتي اتطلقي من عادل واتجوزي عمر

خلود : بس انا مش بحب عمر

عادل : حلا انا احب خلود واحبك انتم الثنتين

انا : (موجه كلامي الى خلود) بس ليش خليتي عمر ينيكك

خلود (موجه كلامها لعادل ) شو ناكني مافي دققتين وخلص وقام طلع من البيت .

عادل : ههههه وفينه الحين

انا : مدري الحين بتصل عليه
اخذت جوالي واتصلت

انا : الو عمر فينك

عمر: هلا حلا .. انا في الصاله زواج حق واحد صاحبنا

انا : طيب باي

عمر : الجماعه راحو او عادهم

انا : لا عادهم بايجلسون عندنا

عمر : طيب حيا وسهلا فيهم .. حلا .. حلا

انا : ايوا عمر

عمر : عادكم لقيتو شي انتي وعمر

انا : لا بس مره وحده .

عمر : يلا تمام باي

تعمدت اسأل خلود سؤال امام زوجها عادل ابغا اشوف ردة فعل عادل وجرأة خلود

انا : خلود انتي قلتي عمر فرغ بسرعه يعني ماتمتعي معه

خلود : (اعطت عادل نظره ثم قالت) عادني بدات اهيج تو فرغ

انا : زبه مقيم والا نايم

خلود : البدايه كان مشدود بس بعدين ارتخي ولما قرب باينزل اشتد شوي

عادل : معقول دا معه حبه فياقرا

انا : وتم فوقش بعد مافرغ او بسرعه قام من فوقش

خلود : لا تم فوقي يمكن دقيتقين

انا : يعني حسيتي بدفع المني حقه في كسك

خلود : هههههه خلود حد قالك غشيمه اني ههههه اكيد حسيت به سخن ودفعه قوي

انا : وانت ياعادل ماشربت شي فياقرا

عادل : لا ما اشرب شي منشطات .. يلاقومن بانتغسل وبخقركن ثنتينكن ههههههه

انا : كيف وعمر ننتظره او لا

خلود : ايوا ننتظره ابغاه يشوف عادل وهو ينيكك

عادل : لالا خليه متى ماجاء يجي

انا : اوك يلا قومي على الحمام بس حمامنا صغير مدري كيف بايسعنا نحن الثلاثه

عادل : يلا تمام

– قمنا وفسخنا ملابسنا في الغرفه ودخلنا الحمام

.اول مادخلت جيت بجلس على الكرسي ابغا اتبول عادل قالي استني اوقفي قلت له خير قالي بولي وانتي واقفه قلت له مقدر مش متعوده قال غمضي عيوني وحاولي .. غمضت عيوني وبدات اتبول قام حط ايد تحت كسي وياخذ من بولي ويمسح به جسمه قلت له ويع وش تسوي واخذ شوي ومسح به وجه .. بعد كدا جات خلود ومسحت كسي بقطرات تنزل مني ومسحت به صدرها ثم رفعت رجليها وتبولت ونفس الشي قام عادل ومسح به جسمه ووجه وقمت اني واخذت كميه من بولها وغسلت به وجهي ثم طلب عادل مننا نجلس في ارضيه الحمام جنب بعض وقام يتبول فينا ويرش به على صدورنا ووجوهنا وحتى شعورنا ثم قال اوقفو وحضنا بايدينه الثنتين وقال باقي قطرتين بول في زبي من تبغاها في فمها قلت له انا وقالت خلود انا وفتحت فمي ونزل بول وجات خلو ومابقي شي قسم اني تمضمت به قالي فديتك حلا ثم جلست خلود على الكرسي ورحت انا وعادل تحت الدش اخذت صابونه ودعكت له جسمه كامل وصلت لعند زبه اول مادعته انتصب قمت غسلته بالماء وجلس على رجليا امص وخلود لازالت جالسه على كرسي الحمام قام عادل قرب منها لتمصه ورجع تحت الدش واغتسل واغتسلت انا
ثم قامت خلود لتغتسل فاخذها ورجعها على الخلف وقالها امسكي السيفون ورجع وراها يداعب طيزها ويلعب باصبعه في خرم طيزها وهي راكعه على السيفون واخذ من ريقه باصبعه ودخل اصبعه استغربت انها ماتألمت وانا وقفه جنب عادل العب في زبه وابوسه في كل مكان في جسمه ثم قام عادل وحط ريق من فمه على زبه ودخل راسه في خرم طيزها وانا الاحظه عن قرب قمت انا ومسكت زبه وهو يدفع بزبه لداخل طيز خلود ابعدت يدي من على زبه وكمله كامل داخلها وبدا ينيكها وبقوه وهي تتأوه ثم قالي سوي مثلها قلت له لا ماحب كدا قالي جربي قلت لا زبه كبير وانا مش متعوده قلت تعالو نروح الغرفه ثم سحب زبه من طيز خلود قالت له خليه شوي عادك فقام نايكيها بقوه لغاية ماصاحت وقالت كفايه خلاص طلعه فطلعه ثم قالي مصيه رفضت بشده قلت له غسله الاول لو طلعته من كسها اوك بامصه لكن من هنا لا اقرف المهم طلعنا من الحمام ودخلنا الغرفه قلت لخلود شو عاجبك في نيك الطيز قالت جربي وانتي تعرفي قلت لا ماريد
لاماريد اجرب اصلا حق وراء يعور ني واحسه مقرف ومش متعوده عليه عمر زوجي زمان حاول ينيكني وراء بس ماقدرت اتحمل وبصراحه انا شهوتي في كسي ..
اتصلت خلود ب عمر وكانت مصممه ان يشوف عادل ينيكني
جوال عمر لم يرد
اعادة الاتصال ولم يرد

رحت لعند دولابي واخذت اثتين ستيان واثنين سراويل
ورميتهم الى خلود .. تفقدت خلود الملابس وقالت
افتحي شنطتي فقد احظرت ملابس داخليه .. وفعلا وجدت ستيانات سكسيه وسراويل لها فتحه على الكس وفتحه من ورا لخرم الطيز
ولبسنا وتكشخنا امام المرآه
ومن ثم سرت أنا إلى خلود ودفعتها لتستلقي على السرير وعادل جالس على كرسي مقابل السرير بعد ان لبس سرواله
تحاضنا انا وخلود واشرت لعادل باصبعي ( تعال)
قال خذو راحتكم وانا بتفرج عليكم
مسكت ثدي خلود وداعبت حلمتها باصبعي ثم بلساني وهي نفس الشي ومصينا لسان بعضنا وتحركت فوقها لنأخذ وضعية 69 ولحسنا أكساس بعضنا إلى الأعلى وإلى الأسفل مع إثارة زنبور ( بظر )كل منا بألسنتنا بالإضافة بالطبع إلى بعبوصة كل منا للأخرى. سريعاً جلست معتدلة على وجه خلودبينما هي واصلت مداعبتي واكل كسي ودعك بظر زنبوري بأصابعها الناعمة. بدأت اتأوه حتى وصلت إلى قمة اللذة وقذفت ماء شهوتي من إمتاع اجمل ماعرف صديقاتي لي. بعد أن استعدت أنفاسي من الشهوة

نزلت من على وجهها وزحفت ما بين ساقيها السكسي. وبدأت الحس شفرات كسها لأعلى ولأسفل وفي حركات دائرية. ودلكت زنبورها بلساني. تيبس جسمها وأصبحت .تها أعلى حيث وصلت إلى قصمة اللذة الجنسية. ومن ثم أدخلت أصبعي السبابة عميقاً في كسها وبعبصتها بقوة وعنف حتى قذفت ماء شهوتها وهي تصرخ بصوت عالي. وعادل اخرج زبه ويدعك بايد وعيونه متابعة حركاتنا وبعد أن أنتههت شهوتها صعدت فوقها. وتلامست حلماتنا بينما تلاقت شفايفنا وقبلنا بعضنا بكل سخونة لعدة ثواني. ومن ثم استدارت كل منا برأسها لتنظر إلى عادل. كان ما يزال جالس و يدلك زبه الضخم المنتصب نادت عليه ليأتي وهو قفز على الفور من على الكرسي. إلى عادل الذي كان يبتسم الآن ومن ثم نظرت لأسفل إلى هذا العملاق الضخم الذي فقررت أن أبقى لأشاهد مايفعله في خلود
وبسرعة قامت على قوائمها الأربعة وضعية السجود بينما عادل صعد أمسكها من أوراكها بقوة وفجأة غزا كسها المبلول بزبه فتحت كاميليا فمها وصرخت من الألم وهي تشعر بكسها يتمزق بفعل هذا الزب العملاق الضخم الصلب. ومن ثم بدأ عادل زوج خلود الفحل ينيكها بسرعة حتى جعل خلود تصرخ وتتأوه من المتعة والألم في نفس الوقت. رأيت اللذة والمتعة تنمو على وجهها بينما زوجها الفحل يضاجعها كأنه آلة نيك لا تكل ولا تمل، ولا يبدو عليه أي آثر للتعب … فجأة سقطت كاميليا على السرير وابتعدت عن هذا عن زب عادل . كانت تتأوه وترتعش بينما ماء الشهوة يغسل جسدها الجميل. بقيت هناك مواجهة للوسادة وهي تحاول أن تسعيد أنفاسها. نظر عادل لي وهو ما يزال عاري. كنت على وشك أن أقذف ماء شهوتي عندما وضع عينيه على جسمي. أخبرني أن أقترب. وعندما فعلت، جذبني من يدي وجعلني استلقي على السرير بقرب خلود ومن ثم رفع ساقي وترك كاحلي يرتاحان على كتفيه. حينها شعرت برأس زبه الغليظ بين شفرات كسي المبلول.وللمره الثانيه زب عادل الضخم يخترق كسي وكانه لاول مره صرخت ااااااااه احححححح قامت خلودوقبلتني على شفايفي وكتمت آهاثم اعتدلت في جلستها واخذت تتابع زب عادل وهو يدخل ويطلع من كسي مثل المنشار وبأصبعها تداعب بظر مما زادني احتراق وقرب من شهوتي ثم اخرج عادل زبيةوتتلقفه خلود في فمها وتمص وتلحسه ويعيده عادل بكسي وهي ممسكسه به ثم تتركه ليكمل مشواره داخل كسي وارفتع صوت عادل بالاهات وقرب ينزل ثم قال لخلود اقتربي اكبها في كسك قمت امسكت به وقلت لها كبها فيا انا وانا اصرخ وخلود تبوسني لتكتم صوتي المرتفع وبنفس الوقت كانت تدعك بظرها وتنيك كسها باصايعها ثم احسست ببركان من المني يتدفق بكسي مع صراخ عادل وصراخي سكب عادل كمية كبيرة من منيه الساخن اخرج عادل زبه ولازال منتصبا قربت منه خلود لتمصه وتلعق ماتبقى من منى عادل الذي اختلط بمني انا .. ثم دفعها على ظهرها وادخل زبه في كسها واخذ ينيكها .. ساعتها كنت انا في حالة خمول ثم التفت ناحية خلود وعادل واشوفه ينيك خلود اعتدلت في جلستي واخذت اداعب صدر عادل وابوسه صرنا نتباوس انا وعادل وبنفس الوقت ينيك خلود .. ثم احسست بيد خلود وهي تداعب مؤخرتي وتبحث عن فتحت طيزي قمت الفتت ناحيتها ونزلت ابوسها واداعب ثديها تاره بيدي وتارة الحس وامص حلماتها ثارت شهوتي مرةاخرى اخذت يد خلود ووضعتها بكسي ثم ارميت على ظهري من التعب ولازال عادل ينيك خلود وبكل الاوضاع وسمعته يقول خلود جبتي شهوتي انا بنزل قالت له اعطيها حلا وسحب زب وباشرته برفع رجليا وادخل زبه وفي ثواني افرغ حليبه بس هذه المره اقل من السابق ثم ارتمى فوقي وهو يلهث وسحب زبه ونام على ظهره قامت خلود وقربت مني وتلحس المني الساقط من كسي وتشربه ثم لحست زب عادل الذ ي ارتخى كليا بعد دقايق قمناوانا وخلود وحضنا عادل وقلت انالعادل شكرا على احلا والذ نيكه ثم وجهة كلامي الى خلود شكرا على الذ متعه قالت وانتي شكرا فقد كنتي رائعه وتفوقتي عليا انتي شهوانيه من الدرجه الاولى قلت لها لقد اشبعتموني وطفيتو نار شهوتي المكبوته من سنين أرتدى عادل ملابسه وترك الغرفة بينما أنا وخلود بقينا لبعض الوقت على السرير نقبل بعضنا البعض ونتبادل مشاعر الحب وصرنا جسدين بروح وقلب واحد صرنا نشرب الماء من فم بعض وامضغ الاكل وهي تبلعه والعكس ونفس الشي مع عادل
بعد شوي جاء عادل ويقولي ..

عادل : ماعندك ارقام اصدقاء عمر

انا : ليش خير

عادل : صراحه انا قلقت

انا : فعلا تأخيره كل دا مش بعاده منه

عادل : طيب اعطيني ارقام

– تذكرت واحد من اعز اصدقائه ولكنه لئيم حاول في يوم من الايام ايقاعي في شباكه ولكني قاومته حينها المهم طلعت رقمه وارقام بعض اصدقاء عمر واعطيته لعادل .
بقيت انا وخلود قمنا استحمينا مع بعض ثم عملنا لنا فطور على الماشي

خلود : اوووه جسمي مكسر ابغا انام

انا : وانا بعد ماقد عملنااللي عملناه .. بسالك خلود قد عملتو انتي وعادل زي كدا ؟

خلود : يعني .. بس مش بالهجيان والشهوانيه دي والبركه فيكي هههههه .. كنتي فظيعه ههههه
وانسدحت خلود على السرير وراحت في نومه اما انا فبدأ القلق يداخلني على عمر وفعلا ماتوقعته حصل :

عادل وزوجته ظلوا عندي اسبوع كامل لمواساتي
طبعا لم نقترب من بعضنا البعض رغم ان خلود تنام جنبي على سريري وعادل يروح بيتهم يبات والصباح ياتي لانه صار وجوده غير لائق لاني صرت ارمله ومافي راجل في البيت

بعد اسبوع راحوا بيتهم وبقيناوعلى اتصال وكل اسبوع تجي خلود عندي وبرضه من غير تلامس وبقينا على هذا الحال الى في يوم وبعد مرور شهر على وفاة عمر حسيت بدوخه وغثيان وزواع اخبرت خلود فقالت وانا نفس الشي من كم يوم نفس الاعراض طبعا احنا مو صغار فقلت لخلود

انا : لايكون هذا اعراض اللي في بالي😳

خلود : 😳😳 لالا لاتقولي

انا : بلا .. مافي تفسير غير هذا

خلود : يلا تعالي نروح للدكتور

انا : دكتووور 😳

خلود : انتي متى اخر مره جامعك عمر ؟.

انا: مدري بس اعتقد قبل ماتجون بعشر ايام بس احنا لناسنين ماحبلت

خلود : وانا قبل مانجيبك بيومين حتى لماكنا مع بعض انتي اخذتي المنى كله حق عادل وانا ماذقت ولاقطره كله كان فيك شكلك تخططي للحبل من عادل واهو حصل لي ترييدينه

انا : صحيح بس الحين ماكملت العده طيب والحل

خلود : ايش فيك خايفه حتى لو حبلتي زوجك كان موجود

انا : المهم متى بانروح للدكتور قصدي للدكتوره ماابغا دكتور

خلود : اوك بكره العصر

وفعلا رحنا لدكتور واتضح اننا حوامل .. خلود فرحت بالخبر لانه زوجها ناكها من قبل ونسيت انها لم تخلفومن عادل وان عمر ناكها وفرغ داخل فيها

انا : اشوفك فرحانه 🤔

خلود : وليش ماافرح وربي كرمنا بالخلفه بعد طول انتظار الان بتصل على عادل وافرحه
واتصلت على عادل واخبرته باننا حبالا .. فكان رد عادل باردا

خلود: ايش مع اهله حسيته مافرح

لم اعلق عليها ومشينا الى بيتهم
الى ان جاء عادل واستقبلناه انا وخلود بكل الفرح والحب وكاننا زوجاته.
ومرت الايام والاشهر وكنت كل يوم اريد اكلمهم في زواجي من عادل بس اتردد واتراجع واقول يمكن هم يفاتحوني في الموضوع الى ان قرب موعد ولادتنا انا وضعت مولودي قبل خلود بيوم واحد .

المواليد يتشابهون ياووييلي اولاد من هذول بالاخير اتضحوا لنا الاطفال مولود خلود طلع اسمر وعيونه عيون خلود وحتى ملامحه امامولودي بطلع يشبه ابوه كامل مكمل عادل بل كانت المصيبه كامله عندي اناسمرا وزوجي **** يرحمه اسمر والمولود ابيض طبق الاصل عادل .

خلود تنظر الي وانا انظر لها اما عادل فهو سعيد وفرحان بالمولود الابيض وفجأه اسمعه يقول ..

عادل : حلا بعد ماتكملي العده راح نتجوز خلاص الان صرتي ام لابني
وفجأه صرخت خلود بغضب

خلود :😡 وانا ؟ وهذا الطفل ابن من ؟؟ وماذا افعل به

عادل : اهدئي خلود

وافهميني .. لهذا لازم اتزوج حلا ونعيش في بيت واحد ابن حلا راح يكون ابنك عند الناس وابنك راح يكون ابن حلا وكل وحده تربي وتراعي الطفلين وكانه ابنها خرج من بطنها .

خلود : يلا ياحلا هاتي ابني فهو يشبه ابوه

انا : فديتك خذي ابني فقد اعطيتك قلبي قبل ابني

خلود : ااااه منك ومن قلبك الطيب انا وهذا ابني فده لك

– ااااه اخيرا راح اصير زوج لحبيب القلب عدوله وتحقق حلمي ونلت مرادي واصبح عادل زوجي شرعي علىوسنة **** و****ه.
وفعلا بعد انقضاء العده باسبوع راح عادل الى بيت عمي اخو الوالد فاهلي كلهم متوفين ومالي سوى عمي وزوجته واولاده.
طلب عادل يدي من عمي
وفي نفس اليوم احظر المأذون وكتب كتابه علي وصرت زوجه وحبيبه وعشيقه لعادل .. كانوا يردوني اطلق من المرحوم هههههه
قام عادل او زوجي عادل💃💃 هههههه بجد فرحانه يلا باركولي ههههه..
قام عادل ونقلني من بيت الايجار الى شقه في عمارته الشقه مقابله لشقة خلود في نفس الدور بعد ان طلع المستأجر منها وقام بفتح باب من الصاله على الشقتين

وبعد اسبوع سافر عادل السعوديه ووعدنا ان يعمل لنا تاشيرة للسعوديه والاقامه معه
واتفقت انا وخلود ان لايكون باب بيننا بس فتحه للممر ..
والان نعيش انا وخلود في شقه واحده بجناحين وعملنا جمعه بجمعه جمعه هي تبات جنبي على سريري وجمعه انا ابات جنبها ويتم في هذه الليله التواصل مع زوجنا وحبيبنا عادل اتصال فديو نمارس الجنس انا وخلود على السرير وعادل عن بعديشاهدنا ونقضي احلا ليله .. رغم اني كنت لااحب الجنس حق الحريم وكنت اشمئز منه بس مع خلود حبيته وانتظر خلود كل اسبوع على احر من الجمر .. طبعا نحن عايشين في بيت واحد نأكل مع بعض ونشرب مع بعض وشغل البيت مع بعض حتى اطفالنا يناموا في غرفتهم مع بعض كلا منهم في سريره.
نسيت اقولك انا رزقني **** بولد اسميته عبد**** على اسم والد عادل وخلود ب بنوته اسمتها حلا حبا فيا بنوته زي القمر تشبه امها خلود مع اختلاف لون البشره اما ابني عبد**** يشبه ابوه 100%

انتهت حكايتي