احلا افلام وقصص سكس جامده نيك طول اليوم

مطلقه محرومه


تبدا قصتي من خمس سنوات حيث اني ابلغ من العمر 37سنه وكنت متزوجه منموظف حكومي وكانت الحياه دائره بيننا يوم حلو ويوم مر وماشيه الدنيا وفي يوم وهوعائد من الشغل تعرض لحادثهاصابته في الحوض وعمل عمليات كانمن نتيجتها انه قصر في القيام بواجباته الزوجيه واصبحت العشره معه لاتطاق حيث انه علي اتفه الاسباب يتخانق ويشتمالجميع حتي ان اهله اصبحوا لايزورونا بسبب عصبيته جلست معه خمس سنوات بعدالحادث لم اجتمع مره واحده حتي اني نسيت الجماع ومع ذلك يتوهم اني اخونه واني حكيت لاهله بضعفهوتزداد المشاكل حتي تم الطلاق واخذت الولد والبنت معي وترك لنا الشقه وذهب عند اهله وبعد سنه توفي من جراء المرض جلست في بيت اهلي وكل فتره اتفقد بيتي وارجع جاء لي عرسان كتير ورفضت لي ثلاث اخوات ولدين وبنت انا اكبرهم وواحد متزوج والثاني لا مشاكله انه بيشرب مخدرات وعمره 27 سنه قوامه رياضي واخت متزوجه المهم في يوم قلت لماما اريد ان اذهب الي الشقهلدفع الايجار وتنظيفها قالت حتتاخري قلت لا طيب استني اخوكي يروح معاكي اتصلنا عليه قالتله تروح مع اختك الشقه قال خليها تروح وانا ححصلها علي هناك روحت للشقه نص ساعه وهوحضر وحسيت انه متعاطي حاجه مكانش طبيعي حتي اني خفت وقلت اخلص بسرعه ونمشي كنت بمسح البلاط وهو جالس بالغرفه الخارجيه بيشرب سيجاره علي غفله وانا بمسح وقعت علي الارض وصرخت من الوقعه التوت قدمي وانامستعجله للعلم كنت لابسه جلبيه خفيفه ودون قميص من تحت والمياه مخليه الجلبيه ملتصقه بجسمي جاء جري علي الصوت شالني من علي الارض واجلسني علي الكرسي وانا خايفه منهومد ايده ومسك رجلي وقعد يدعك فيها بالراحه ولم اشعر الا وانا مرتاحه وعندي شعور غريب حيث ان جسمي مع حركه ايده تحرك عليه وشعرت بشهوه لم احسها من وقت طويل وحضر شيطاني وقتها واوعزلي ان احرك اخي تركت له قدمي وتفننت في اظهار الوجع حيث انني اوهمته ان الالتواء عند الركبه واني لم استطيع الجلوس علي الكرسي وديني علي السرير المهم سندني وانا اتعمد ان التصق بيه ودخلنا غرفه النوم وكنت قدانتهيت من تنظيفها واغلقت البلكونه والنور حطني علي السرير وهم بفتح البلكونه صحت لا تفتحها حديشوفنا يفتكر ايه وانا نايمه علي السرير وكانت كلاماتي تلك حركته قال ايوه صحيح طيب خليكي دقيقه قلت انت رايح فين قال جي المهم دقيقه وجه قلت له روحت فين قال احنا نسينا باب الشقه مفتوح قفلتهلحسن حد يخش يلاقينا في غرفه النوم يفتكر حاجه قلت حاجه ايه احنا بنعمل حاجه قال اضمن المهم سالني عن الوجع فين مديت ايدي علي فخدي وقلتله هنا رفع الجلبيه وقعد يدعكرجلي وتعمدتان ارفع رجلي حتي يري لباسي ونظرت الي زبه ورئيته وهويكاد ان ينفجر من البنطلون ايقنت ان خطتي نجحت بس باقي المبادره من طرفي قلت له انا حاسه ان الوجع زاد جيب كريم وادهنلي رجلي بس بالراحه جاب الكريم ورفعت الجلبيهوقعد يدعك وكان بيحسس وانا اتعمدت ان اقول اه اف بالراحه بميوعه قلت له الفخد من ورا شادد عليبه حلف وانت ادهنه بس بالراحه المهم لفيت ورفع الجلبيه وحط كريم وقعد يدهن وحسيت انه بيطلع بايده فوق شوي شوي وعلشان اساعده اقوله ايوه هنا علشان مايرجعش قالي انتي عايزاني اخليكي تخفي سيبيني انا اعملك مساج لجسمك وهو حيفك قلتله معقول قالي حتشوفي قلتله نفسي اخف وريني انا كنت بتكلم معاه وانا نايمه علي بطني وهو واقف قدام السرير لقيته قلع القميص بقوله قلعت ليه القميص قال علشان اخد راحتي وقتها رن التليفون وكانت امي بتطمئن ان اخي جه قلتلها جه ونايم في الغرفه التانيه وانا قدامي بتاع ساعتين علشان الشقه متربه طبعا فهم من التليفون انا عايزه ايه استهبل وسالني انتي قلتلها ساعتين ليه قلت علشان تكون براحتك كنت انظر الي زبه واري انقباضه مع كلماتي المهم قالي ياله علشان اعملك المساج نمت وفتحت رجولي وقتها احسست انه بيخلع البنطلون بتاعهعملت مش واخده بالي ووشي الناحيه التانيه دهن رجلي من تحت لفوق وشوي شوي بيطلع بايده لطيزي وانامحسساه اني مرتاحهدخل ايده من تحت اللباس ورجعها تاني رفع الجلبيه علي وسطي لم اتكلم دهن وسطي وبايده قعد يدعك في وسطي وانا رحت خلاص الود ودي اشلح هدومي المهم قال سيبي لي نفسك قلت اذاي قال حخلعك اللباس علشان زانق علي وسطك قلت لا مش ممكن قال مش حتخسري حاجه حترتاحي قلت انت ادري بسرعه شال اللباس واصبحت امامه نصفي التحتاني منور امامه دهن كريم وابتدا يدعك رجلي حتي طيزي ويمد صباعه في كسي وانا عامله اني مش حاسه وعارفه انه بايده التانيه بيوقف زبه المهم حسيت بزبه علي رجلي واتعمد يحطه في بطن رجلي قلتله ايه ده ضحك وقالي سماعه الدكتور ضحكت وقولتله حتقول كمان انت الدكتور قال وانتي احلي مريضه ضحكت طيب ي**** يادكتور لحسن المريضه عيانه قوي قوي قوي في لحظه كان نايم فوقي وزبه جوه كسي وانا تحته ايه ده وعملت اني مش عايزه واني اتفجئت لفيت نفسي خليت وشي لفوق وهو فوقي وانا عامله اني رافضه بس برجلي عماله اشده عليه عملت اني سحت باسني ومص رقبتي قمت حضنته ورفعت رجلي علي وسطه وهو عمال يدخله ويخرجه وانا بجيب رعشتي الاولي لفني ورفع رجلي ودخله من ورا وتفنن في نيكي قرابه الساعتين لم اتعب واحسست باني اول مره انام مع راجل والي الان وهو ينكني كل يوم حيث اني عدت الي الشقه وهو عايش معي امام الناس اخي وبيني وبينه زوجته