مرحبا.. أنا اسمي محمود من سوريا عمري 21 سنة وعندي 3 أخوات بنات الكبيرة
سمر
عمرها 28 سنة وبتشتغل في صيدلية والتانية اسمها مها وهي نجحت البكالوريا وما
بتشتغل شي ومانيا هي الأخت الأصغر في البيت وعمرها 15 سنة
أبي متوفي وأمي عمرها 43 سنة وهي طبعا تزوجت لما كان عمرها 13 سنة
أنا احب الجنس جدا واهم شي عندي اني اكمل حاجاتي الجنسية
اختي سمر سمراء متوسطة الطول وجسمها من حيث التناسق ممتاز و هي الأجمل
في أخواتي وأما مها فهي جميلة شقراء ولكنها أقل جمالا من سمر كون أن سمر
تعجبني لأنها سمراء وصاحبة صدر منتصب ومرفوع واما مانيا طالبة المدرسة فهي
ذات حلمتين في بداية بروزهما وطول رائع وجسم متميز وأبيض مثل الحليب
أما أمي فطبعا هي الأجمل فهي صاحبة القوام المتناسق والصدر البارز والمؤخرة
المستديرة وطول فاخر…..
منذ سنتين بدأنا نمارس الجنس مع بعضنا في البيت واجلب أصدقائي الذكور من اجل
حفلات جنسية مميزة
فعندما كان عمري 19 سنة كنت جالسا في غرفتي أستعد للنوم و دخلت اختي سمر
واختي مها إلى الغرفة وطبعا كنا ننام في غرفة واحدة فلم يكن البيت يتسع لنا حيث
كان غرفتين فقط مع صالون المهم بعد ان دخلت اختاي الغرفة قالت سمر خلينا ننتظر
شوية حتى ينام محمود وطبعا كانوا عم يتحادثوا بهمس
وبعد شي خمس دقائق بدأ الحديث قالت سمر لمها: أنا بدي منك طلب صغير قالت
مها انا بدي تخليني اصورك صورة وانتي عارية (
ردت مها :انا رح أعطيكي عليها مصاري كتير فاقتنعت مها بالفكرة واشترطت على سمر
انها بس تكشف عن صدرها فوافقتسمر وكشفت مها عن صدرها
ومسكت سمر الكاميرا وصورت مها عارية الصدر.
تاني يوم الصبح أنا فقت من نومي بدي روح على الجامعة وإلا بتفاجأ بسمر قاعدة
بالصالون ورا الكمبيوتر وقدامها صورة مها عارية وفاتحة مسنجر الهوت ميل وعم
ترسل رسائل ولما اقتربت أنا وحست سمر عليي اتلبكت سمر وماعادت تعرف كيف بدها
تصغر البرامج ونوافذها المفتوحة
وانا شفت بس سويت حالي ماشفت وتظاهرت بأني ماشفت شي وراحت هي على
دوامها وانا على دوامي
ولما إجا المساء دخلت سمر الغرفة وغيرت تيابها وطلعت وكانت أمي واختي الصغيرة
عند الجيران ومها نايمة وسمر وانا لوحدنا وقعدت جنبي وحطت صحن بوشار وصرنا
ناكل وفتحت الحديث معي وقالت انت شو شفت اليوم الصبح على الكمبيوتر
قلتلها ما شفت شي
قالتلي أكيد قلتلها إي قالت بس أنا متأكدة إنو كلامـك مو صحيح بس بتمنى إنو يكون
صح وما شفت شي
وطبعا كانت الإثارة واصلة لرأس إيري وأنا ممحون لحتى شوف شي من جسد اختي
سمر
وما حبيت ينقطع الحديث فقلتلها واذا قلتلك إني شفت شي
قالتلي متل شو
قلتلها بصراحة كاني شفت صورة متل صورة أختي معا بس كان المنظر غريب
وغمزتها
تفاجات هيي وقالتلي بيجوز لاء هيدي صور ممثلات عالمية وبدون تفكير قلتلها بس انا
متأكد لأنو شفتك مبارح عم تصوريها عارية
فردت ببرود مها بتعرف كل شي
قلتلها لاء بس بتمنى
قالتلي انا باخد هيدي الصور وبرسلها على الإيميلات او بطبعها وببيها للشباب
والمراهقين بأسعار خيالية
قلتلها طيب ليه انت ما بتتصوري؟
قالتلي انا عندي شي أهم من التصوير…انت شايف اننا فقيرين فانا بعد ما بيخلص
دوامي في الصيدلية بروح على كرخانة وبيكون فيها كتير رجال بيشوفوا جسدي
وبيتمتعوا فيه
وبعدين بيعطوني مصاري أما الصور اللي عم بيعها هيدي صور مها فهيي رفضت تروح
الكرخانة فأنا شفت هيدي طريقة حتى تكسب مصاري فيها… يعني انا ببيع الصور
وبعطي ثمنها لمها)
قلتلها والرجال بتتمتع بجسدك
قالتلي ايه؟
قلتلها وليه الغريب بيتمتع وانا قريب مو لازم اتمتع
قالتلي انا باخدك الكرخانة بكره معي
فقلتلها انتي اجمل من كل نساء الأرض.. وانا مشتهيكي إنتي يعني بدي ياكي انتي مو
أي بنت
فقالتلي ياخيي ياحبيبي مابيصير
قلتلها ولو انا هيك بدي والا بحكي لأمي
فضحكت وقالتلي ليش بتعرف وين امـك واختـك
قلتلها لاء
قالتلي في الكرخانة نفسها
فانصعقت ووقف زبي على طولو وكأنو حلمي بدأ يتحقق اللي هوي اني انيك أختي سمر
والحلم الأكبر هوي إني اتفرج على أمي عم تنتاك من قبل الشباب هيي واختي مانيا
قلتلها وليش مخبيين عني؟ انا ماني كتير بعيد عن هالشي انا بحب الجنس كتير ومش
ممكن أعارض
قالتلي ونحنا شو بيعرفنا بها الشي
– المهم شورح تعملي هلق
قالتلي مش
قلتلها بدي اتفرج عليكي عارية تماما ومارس الجنس معك
قالتلي بس بشرط زبك ما لازم يدخل بكسي قلتلها من ورا قالتلي بطيزي ايه
وطلبت منها تبدا وبلشت ترقص وتشلح تيابها لحتى صارت عارية تماما وقالتلي وقف
فوقفت ونزلتلي بنطلون بيجامتي وبعدين الكلسون وصارت تمص زبي اللي ما لحق
يوصل فمها حتى طلع المني منو بدون قدرة على الضبط وسال على وجه أختي سمر
اللي صارت تضحك عليي وتقلي قديش متحمس ومشتهي تنيكني ومخبى كل هالشي
فقلتلها كتير
وقالتلي يلا قوم البس فقمت ولبست تيابي وهيي لبست تيابها وقالتلي امشي ورحنا
نمشي بالشارع لحتى وصلنا على شقة بطابق رابع وكان طالع ريحة الخمر والعرق ودخلنا
عن طريق طرقة سرية للباب وشفت امي بالداخل عم ترقص عارية أمام 20 رجال
واختي مانيا قاعدة بزاوية وقدامها خمس مصورين عم بيصوروها عارية ويعطوها
مصاري وبعد شوي اجا رجال أخد أمي ودخل غرفة أكيد لينيكها ولما دخلت امي
صعدت أختي على المنصة وبلشت تتعرى قدام الجمهور هي وبنتين معاها
وبعد شوية نزلت وقالتلي تعال معي ودخلنا على الغرفة وتفاجات امي وقبل ماتحكي أي
كلمة قالتلا سمر ياماما محمود بدو يشاركنا
وتبين انو امي ارتاحت فتابع الرجال ينيك أمي وانا عم اتفرج عليه ومبسوط كتير واختي
سمر راحت جابت رجل تاني وقعدت تمص زبو وانا فكرت اني قول لمانيا تسليني فجبتها
وقعدت وخليتها تمص زبي وضلينا هيك للصبح ولما وصلنا البيت طرحت على امي
موضوع إنو تجيب الناس والرجال على البيت بدل ماتروح وقالتلي انا كنت خايفة منك
بس هلق لما صرت بتعرف صار فيني جيبهن
ونحنا على هادا الحال من سنتين عم نخلي الرجال يدخلو البيت ينيكوا اخواتي وامي