انا ست 45 سنه بيضه مليانه بزازي كبيره وهانشي كمان كبير وطري جوزي كان دايما يحب يدخل زوبره في طيزي في الاول كان بيوجع بس اتعودت وبقيت اديله طيزي ينيكها وينزل لبنه فيها عندي ولد وحيد طول بعرض سنه دلوقتي 25 سنه جوزي سافرماموريه تبع شغله وبعد ماسافر قلت انضف البيت واغسل الغسيل ودخلت اوده ابني الم هدومه علشان اغسلها وانا بفتش في دولابه ادور علي الغسيل الوسخ لقيت مجله فيها ستات بتتناك والغريب ان الستات دول كانو تخان وفي سني استغربت ازاي ابني يشيل محله زي كده وليه هو مغرم بالستات التخان الكبار في السن رجعت المجله مكانها وابتديت ادور يمكن الاقي حاجه تاني وفعلا لقيت كتاب فيه قصص عن ولد بينيك امه استغربت اوي ازاي في كده بس وانا بقرا حسيت بهيجان وابتديت ادعك في كسي وانا بزوم احححححححح اووووووف يا كسي ياكسي وادخل صباعي في طيزي واشتم نفسي يا شموطه يا لبوه اه يا طيزي وفجاءه دخل عليا ابني من غير ما احس ولقيته واقف قدامي وبيسال بتعملي ايه يا ماما انا رحت مطلعه صوابعي من كسي وطيزي بسرعه ولميت نفسي وقلتله بدور علي هدومك الوسخه بس ايه الكتاب ده وازاي الولد يعمل في امه رد عليا وقالي عادي يا ست الكل الام ست والولد راجل يعني مفيش فيها حاجه ان الام تريح ابنها الغلبان بدل ما يدور علي واحده تنقله الامراض قلتله عيب تقول كده لماما انت اتجنيت والا ايه ولقيته بسرعه راح هاجم عليا وطلع بزازي وفضل يقفش فيهم ويرضع فيهم وراح بايسني من بقي ودخل لسانه يلعب في بقي انا انهارت ومقدرتش اقاوم ورحت العب بلساني في بقه وايدي مسكت زوبره الكبير وطلعته قربته لبقي وقعدت الحس فيه وابوسه وابني يقول لي حلو اوي انتي شاطره اوي وانا ازوم اممممممممممم اهههههههههههه زوبرك كبير وناشف اوي راح دفسه بين بزازي وانا رحت قافله عليه قعد ينيك في بزازي ويقولي بزازك كبيره وحلوه يا لبوه يا شرموطه وانا اسمع الشتيمه اهيج اكتر وهو راج منيمني علي ضهري ورفع وراكي وحط زوبره في كسي وانا اقوله اححححححححححح اححححححححححححح جامد نيك جامد اووووووف اهريني اوجعلي كسي فكرتني بابوك ايام زمان وهو نازل نيك في كسي ويلعب في بزازي ويقولي انتي لسه شفتي حاجه يا مومس ويدب زوبره في كسي ومره واحده راح سالت زوبره من كسي وانا اقوله لا لا خليه خليه وهو مش سامع ليا ومره واحده راح دابب زوبره في طيزي اييييي ايييي بيوجع كده زوبرك كبير اوي وهو يقولي لا يا لبوه خرمك واسع بابا متعود ينيكه وانا اقوله اووف اوف طب بالراحه علي طيزي وفضليدخل ويخرج لحدطيزي ما سخنته واتهرت قلتله يال بقه نزلهم سخنين في طيزي ريحني ولقيته راح مدخل زوبره اووووووووووي ودفعات لبني نازله زي الشالال في طيزي قلتله خلي شويه اشربهم ورحت واخده زوبره في بقي اشرب لبنه واشفطه ومن يومها استني لما ابوه يبقي مش موجود واخليه ينيكني وامتعه ويمتعني