احلا افلام وقصص سكس جامده نيك طول اليوم

ولاً ا انا اسمي سيف من اليمن عايش بصنعاء عمري 23

طبعاً انا بحكيلكم قصه حقيقيه حصلت لي قبل سنه
معا صديقي محمد كانت علاقتي معه مثل اي اثنين من حاره مش اصحاب قوي
محمد كان عمره 18 وانا كان عمري 22 كنا واصل نتمازح بلكلام او بل مقالب وغيره
ليوم اكتشفت شي غير حياتي 360 درجه
حصل انو انا اخذت تلفونه كمزاح وروحت البيت
غيرت اعدادت قفل الشاشه بحيث مايتغلق معا الوقت يجلس مفتوح
جالس اقلب بتلفونه لقيت مقاطع سكس واغلبهن سكس محارم
دخلت الوتس اب لقيت مكتوب (قلبي )وعرفت بعدها ان اسمها سمر
دخلت الدردشه وطلعت بدردشه شويه ولقيت وهيه تقله
سمر: انا قدنا فاقد لك
محمد :وانا اكثر ياقلبي وفاقد لادبه حقك 😍
سمر: بس سهل باقي ثلاثه ايام ارتاح واروح من بيت عمتك ولوما يكمل اسبوع المرور طبعا تقصد الدوره
محمد : يلله منتظر لك ياروحي

انا قريت ماتخيلت ان محمد يمكن يكون عنده علاقه معا بنات لهاذه الدرجه
بس الي حيرني من هيه وايش السر وايش بينهم
وكيف لوما قلت له اروح من بيت عمتك الف سؤال كان في راسي
اهم شي فعلت دش بعدما سويت واحد على السريع
على المقاطع وخاصه اني اول ماقريت المحادثه
ماقدرت اصبر وحسيت ان زبي ينفجر من الشهوه
ورحت اتغدى جا محمد وسمعت صوته رديت عليه من الشباك
محمد :انزل سريع وهات تلفوني
انا :تمام اول من ملك تلفون اكمل أكل وانزلك
نزلت ونظرتي تغيرت تجاهه كنت اقول على نيته طلع سفاح
محمد لوسمحت هات تلفوني محد اتصل وكان شكله خايف
انا : هههههه ليش او حظرتك مدير ومش عارف
محمد :هيا هات التلفون اشتي اروح اذاكر
محمد كان اخر سنه ثنويه
انا : ظحكت هههه الذي يشوفك يقل انك انشتاين
مش عارف ا(ن تحت المدني الف جني) لتوظيح مثل يمني عندنا
محمد :ليش رد عليا ووجهه احمر

انا: تعال اكلمك مسكته من يده ورحت شويه من جنب بيتنا