احلا افلام وقصص سكس جامده نيك طول اليوم
حكايتي بدأت من قريب لما الشيش اتمنعت و انا شخص بحب الشيش جدا و انا شخص بطبعي اجتماعي فا كنت لي صداقه مع صاحب قهوه لما الشيش اتمنعت هو خد محل جنب القهوه يشيل فيها مستلزماته المحل عباره عن جزء من مدخل عماره تحت الانشاء و جنبها عماره ساكنه الغفير بتاع العمارتين راجل واحد(عم مصطفي)و ده راجل 66سنه و مراته (الست تقي)عندها 45سنه بس انا في حياتي ما شوفت ست فلاحه و مهتميها بجسمها كده جسمها كده تحسو مفهوش ترهل و مع ذالك صدرها مشدود و متوسط و طيزها حاجه كده خيال مظبوط كانها معمول عمليه نفخ فيهم و مخلفين بنت 19 سنه(منار)دي رفيعه و طولها حوالي 165 سنتي و صدرها من النوع الي تحسو نافر كده و طيزها متوسطه بس مش وحشه و عندهم بنت 15سنه (زينب) دي بقا قصيره طولها حوالي 155سنتي و جسمها كرفي بس مفيهوش ترهل صدرها مشدود و طيزها كأنها مرسومه و هم من المنصوره و كلنا عارفين جمال اهل المنصوره المهم نسيت اعرفكو بنفسي انا مورو 17 سنه شخص بعشق الجنس و بعشق الشيشه 😂في 3 ثانوي عام طولي 179سنتي جسمي مش رياضي لاكن انا شخص رياضي برغم الدخان حكايه بدأت لما صاحب القهوه كلمني
سمير:اي يا مورو مبتجيش ليه
انا:معلش بقا انت عارف داخل ثانوي عامه بظبط دروسي
سمير:طيب مش هتيجي انا ظبطلك قاعده في المخزن مزاج المزاج انا عارف دماغك اي

انا :اشطا يا سمير انا جايلك بكره

و بالفعل روحت لاقيته فتح باب العماره و دخلني و لقيت فعلا القعده روقان قالي هسيبك تعيش حياتك انا عارفك بتحب الهدوء و خرج و قفل عليه بالفعل قعدة و جنبي المعسل و الفحم و النت و كنت فاتح نسوانجي بقرأ قصه سلاح مرات خالي الفتاك و فعلا مندمج مع الاحداث بتاعت القصه حسيت بخطوات نازله من سلم البيت انا استغربت لاني عارف ان دي عماره تحت الانشاء حتي الغفير مبيقعدش فيها بيقعد في العماره الساكنه بس قولت فكك و ريح دماغك شويه و لقيت حد من ضهري بصوت واضح انه انثوي
هي :انت مين فا انا لفيت مخضوض
و لسه هفتح بقي و انطق لقيتها بتقولي مورو
قولتلها اه انت الي مين و تعرفيني منين
قالتلي انت كل ما بتيجي القهوه سمير بيعمل فرح و بيندهلك بصوت عالي(برا الموقف:ده حقيقي كان بيحصل لاني زبون قديم في المكان و قعدتي في طلبات كتير تعدي 200 جنيه و انا لوحدي لذالك سمير بيعزني لاني بدفع كتير و الكافيه في مكان مش بيجيه ناس كتير نرجع تاني)

طيب و ده سبب انك تخضيني خلتيني قطعت الخلف بصت نحيت زوبري قالتي معتقدش انا عملت من بنها و مركزتش

قولتلها و انت مين بقا قالتلي انا منار بنت الحج مصطفى غفير العمارتين

قولتلها :طب و انا مالي انا قاعد في مخزن القهوه
هي :لا انا كنت بشوف مين بس لا يكون غريب
انا :و اتطمنتي
هي:اه اطمنت بس ممكن طلب
انا :ارغي الواحد مش عارف يفصل دماغو
هي : خلاص معلش ازعجتك و سابتني و طلعت
حسيت قد اي انا بايخ اووي معاها خرجت برا سألت سمير بقولو هو في حد عندي في العماره دي فوق قالي لا دي بس البت بنت عم مصطفي بتبات فوق علشان الاوضه الي في العماره التانيه صغيره فا رجعت مكاني تاني و قولت اطلع اكلمها و اعتذر انا كنت سخيف فا طلعت لقيت انها اوضه ليه باب ان كنت متوقع انها مفتوحه خبط قالت مين قولتلها انا مورو
هي :انا اعتذرتلك خلاص بصوت حد معيط
لقيت ان الباب مش مقفول لقيته موارب فا زقيته و دخلت لقيتها معيطه ف صعبت عليه
و قولتلها انا اسف انا كنت قليل الزوق بس انت خضتييني فا اتعصبت علي العموم انا تحت انزلي لحسن حد يطلع و نتفهم غلط و نزلت و لاقيتها مدمعه بقولها انا مكنش قصدي هي ولو قصدك ما انا بنت البواب و انت حقك تزعق
انا :اي الدراما ديه هو انا ابن وزير كلنا ولاد كلب في الاخر
ضحكت فا قولتلها كنت عاوزه اي بقا
هي : الصراحه نفسي اشيش جدا بس بخاف
قولتلها خلاص خدي جربي و هعمل شيشه تاني جربت و خدت نفس و قعدت تشرب و فجأه لقيتها داخت و هتقع قومت سندتها و فعلا حسيت بطراوة جسمها و طلعتها اوضتها و دخلتها حطيتها في السرير و بدات تفوق قولتلها مينفعش اول مره تشيشي تبقي علي الريق كده
هي: و اي عرفك اني علي الريق
انا :ما باين علي شفايفك و لسانك ان مدخلهمش بق مايه حته و حطيت صباعي علي بقها و انا بتكلم لقيتها بتلحسو قولتلها يعني ده غرضك بكسمك
هي:غرضي سافل و محتاج الي ينفذو
انا ما صدقت و نزلت علي شفايفها ابوس فيها و هي كان واضح انها بتجرب لسه مكنتش بتعرف تبوس وروحنا في بوسه مكنتش عارف طولنا قد اي بس طولنا و ايدي كانت علي صدرها بحسس في براحه
هي:هو انت هتقديها بوس و تحسيس ولا اي
انا :طلبتيها و نولتيها يا لبؤه و قلعتها التيشرت و البنطلون لقيتها لابسه برا روز و اندر اسود و طلعت صدرها و اعدت ارضع في صدرها و هي نفسها بدأ يعلي جامد و طلعت في اهات تهيج المخصي و نزلت الحس في بطنها بالراحه و الحس سورتها و نزلت ابوس كسها
هي :انا بنت لسه بلاش
انا متخفيش قعدة الحس في كسها من فوق الاندر و هي عماله تقول اه اهااااا اهههههه انا كان فايتني كتير احااا و قلعتها الاندر شوفت كس انا مشوفتوش في الافلام البورنو كس وردي علي خط شعر فوق كسها زي الافلام
انا :حلو الاستيل ده يا هايجه
هي:شوفتو في افلام السكس و بقيت اعمل زيهم
انا :بس حلو
قومت قلعت البوكسر و البنطلون
هي شهقت شهقه
احاااا ديه كبير و شكلو حلو اووي
انا :شوفتي المص في الافلام مش كده يلا تعالي بقا
و قلبتها في وضع69و بدأت اعض شفايف كسها و هي بتمص
كمبتدأ حلو و انا عمال الحس و سرعت جامد في الحس مفيش 5 دقايق و نزلت مايتها بغزاره و قعدت تمص اسرع لغاية ما حسيت اني هجيب قومت نيمتها علي ضهرها و بدأت انيك بزازها و راس زوبري توصل لبقها و جبت لبني علي وشها و صدرها قامت دعكت لبني علي صدرها و كأنه كريم و لبست البرا عليهم و جت نامت جنبي علي السرير و دخلت في حضني و بتقولي انا بحبك جدا بموت فيك اوعي تبعد عني
انا :لا يمكن ابعد عنك يا منوره يا عسل و خدت تلفونها و سجلت رقم و لسه في حضني

صوت واضح انه من تحت يا عم انت روحت فين انت مشيت

يا تري مين ده
ده سمير

انا اسف فعلا طولت في الرغي بس انا بحكي الي حصل بالظبط
اتمني القصه تعجبكو علشان اقدر اكمل و محتاج حد يدلني ازاي اضيف حاجه علي المتسلسه