تامر مهندس معماري عندي 30سنه قصتي بتداء من يوم عيدي جوازي مراتي ساره عندها 25سنه جسمه حاجه جميله شبه كده منه شلبي وعندي اتنين اخوات بنات نسمه ومنه.نسمه عندها 27سنه متجوزه.وجوزها مسافر علي طول بره جسمه حاجه اي جباره بزاز مدافع ولا الطيز. يا لهوي تركب عليه ومتنزلش. منه بقا عندها 23سنه بتدرس بتحب الاكل والنت اوي تخينه علي طول في اوضتها. ام بقا ست الحبايب كامليه. امي عندها 50 سنه بس اي نسخة فيفي عبدو في الجسم والاستايل. اما ولدي اتوفا من 10سنين. عشان مطولش عليكم
انا كونت شغال في شركه معروفه اتعرفت علي ساره مراتي كانت شغله سكرتير في الشركه اتجوزنا بسرعه حياتنا زي اي اتنين بيحبو بعض بس ساره شهونيه لدرجه كبيره عاوزه علي طول تتفضل تنيك فيها طول اليوم قصتي بدات يوم عيد جوازي لما روحت من الشغل بدري لاقيت ساره مراتي محضره السفره بتاعت الاكل ولبسه اقميص نوم شفاف كونت عاوز اقلع وانط انيك فيها لحد الصبح. جاي ابوسها اقالت اهدا لما ناكل. اكلنا ولاقيت علي السفره ازازة وسكي عشان الليله دي شربنا راقصة ليا احد ما بقينا مش قدرين نقف علي رجلينا من كتر الشرب. راحت وقعه جنبي علي الارض بتلعب في صدري وبتنزل با ايدها لحد زبي بتطلعو من البنطلون وتنزل تمص فيه معرفش اي اللي خليني وهي بتمص اقولها انا كان نفسي تمصي زبي من زمان يا نسمه هي مكنتش سمعه او سمعه بس هي عاوزه تمص زبي وخلاص هتناك يعني هتناك. روحت شدد ساره مقلعها القميص ونزل علي بزازها اقطعتهم لحس وعض بسناني وهي كل اللي عليه براحه اه اه ارضع يا حبيبي روحت رايح علي شفايفه ابوس فيهم ونزلت من شفايفه لحد كسها اللي مطلع عسل عاوز كده تعقد تاكل فيه ومش هتشبع منو واعقدة الحس فيه وادخل لساني لجوه واشفط فيه وهي بتصرخ وتشدي راسي علي كسها جامد وتقولي اه اه اه يا حبيبي راحت حيبهم في بوئي روحت طلع مدخل زبي في كسها احطو علي شفايف كسها واشيلو لحد ما اتجنت وبقت مش قدره راحت شدني عليه روحت مدخل زبي في كسها صرخت صرخه جامده اه اه انا ولا سمع ولا حساس بحاجه غير ان بنيك في فرن راحت قفله رجلها علي ضهري وانا بطلع وادخل جامد لحد ما جبتهم جوها. ورحت نايم تعبان مش داري بحاجه صحيت الصبح متاخر علي ميعاد الشغل روحت متاخر. وعدها اليوم رجعت بليل لاقيت ساره مبسوطه وبتغني
انا “مالك مبسوطه كده ليه
ساره “اصلي البت مي بت عمي عرفها
انا “اه مش دي البت المجنونه
ساره “ههههه اه جت اعقدة معايا شويه وطلعت سجاره ملفوفه واعقدة تشربها انتا عارف عمي بره بيبعت ليه الفلوس وهي بايظه. وتقربنا عملت دماغ علي الريحه
انا”وحيات امك
رحت جايه عليا وبتبوس فيا
انا مالك يا بت
ساره “اصل مش عارفه حاسه ان انا عاوزه ولا بلاش اقولك لطلاقني
انا “عاوزه اي انطقي
ساره “لا لا وبتتميص
انا “قولي بقا
ساره “حاسه ان انا عاوزه محموعات شباب تنزل فيا نيك وشتيمه وكل ده وانتا بتتفرج عليا. ورحت جاريه علي الاوضه
انا “افتحي الباب دانا هفشخك
ساره “بتضحك وبتقول بهزار معاك ****
انا روحت. ضربة الباب برجل ورحت داخل راحت راميه نفسه علي السرير وبتقولي
ساره “انا اهو تعاله افشخني لو تعرف وتلعب في كسها وتطلع تلحس صوبعها
انا روحت قولت ليه لا مش جاي وخليكي مولعه كده
ساره “انتا هتهزار تعال يا تامر
انا “قولت لا بدل ما اطلاقك بجد بعد اللي قولتي ليا دلوقتي
ساره “طيب انا بهزار. لكن الباقي عليك انتا
انا “انا مالي فيا اي
ساره “اه ما انتا امبارح كونت مش في وعيك. صح
انا”ليه حصل اي
ساره “بلاش اقول احسن
انا”لا انطقي بدل ما اطلاقك بجد
ساره “امبارح وانا بمص بتاعك بتقولي مصي يا نسمه انا كان نفسي تمصي بتاعي من زمان يعني كونت نفسك تنيك اختك
انا “انتي بتهزاري انا بس كونت شارب. وبخترف
ساره “اه ما انا عارفه بامرة زبك اللي وقف دلوقتي لما جبت سيرتها
انا “طيب بس
ساره “ما تاحي تنيكني علي اني نسمه. وخلاص هي بتقول كده وزبر تامر وقف عمود اقدمو
ساره “بركاتك يا نسمه
راحت اقايمه مطلعه زبي من البنطلون واعقدة تمص فيه بس مسكتتش علي كده لا اعقدة تقول زبك حلو اوي يا تامر يا خويا انا كان نفسي تنيكني من زمان تنيك اختك نسمه الشرموطه. المتناكه وانا لاقيت نفسي بتجاوب معاها من غير ما احس
تامر”مصي يا نسمه يا متناكه انا كونت طول عمري نفسي انيكك في كسك كونت ببص عليكي وانتي بتستحمي واضرب عليكي عشره وكلوتات بتاعك كلها كونت بشم ريحت كسك وعسل اللي فيه وساره مش ساكته
ساره”طيب ورني هتعرف تنيك ولا لا
روحت اقايم وخد ساره من شعرها بس علي اساس ان هي نسمه ورحت مقطع القميص اللي كانت لبسه ونزلت لحس في كسها
ساره”الحس يا تامر الحس كس اختك التعبانه احس يا تامر كس نسمه
انا بلحس بجامد اكني عاوز اكل كسها لحد ما جبتهم في وشي روحت طلع مدخل زبي في كسها مره واحده. واطلع وادخل.
ساره “ايو نيك يا دكر نيك الشرموطه اختك نيك
انا ” روحت نازل علي بزازها مقطعهم با بوء كل حلمه بعضها بسناني وهي بتصرخ وتشخر من كتر النيك
ساره “براحه علي اختك ياتامر هموت في ايدك
انا “بس يا لبوه. اسكتي وارزع جامد
روحت مقوم ساره ونمت علي ضهري وطلعتها فوق زبي هي اعقدة تتنطط عليه جامد تتطلع وتنزل عليه وانا بشد وبضرب في بزازها اللي زي الملبن. لحد ما حبتهم فيها وهي كمان حبتهم روحت رمي ساره علي السرير ورحت قايمه ماسكه زبي تمص فيه وتقولي اناكل ما احب اتناك كده هحيبلك نسمه. دي طلعت فيها الشيفاء جبتهم في بوئها ورحت نايمه جانبي من التعب.
هنكمل. لو عجبتكم