قصه من وحي خيالي فا بتأسف لو في اى غلطات اى حجات مش منطقيه نوعا ما لاني من خبير يعني

كانت هايج جدا في يوم خرمي مولع ونفسي اتناك لبست كلوت حريمي وبنطلون ستريتش ابيض وطيزي تقريبا باينه نزلت في شارع فاضي مفيهوش حد خالص لما بكون عاوز اتناك بنزله وبتشقط منه نزلت وكنت بمشي وانا باقصع وبهز طيزي زي المرة اللبوة لمحت واحد في شارع ضيق في نفس الشارع كان بيفك ميه مشيت في الشارع دا وعديت من جنبه وانا بهز طيزي وهو بيبص بهيجان ولمحت زبه بدا يقف عمل نفسي بوطي اظبط الكوتشي لقيت جاى من ورايا وخبط كدا في طيزي وطبعا زبه كان عامود واقف
وقالي لامؤخده ماخدتش بالي وغمزلي قولتله ولا يهمك وانا بضحكلو وعارف انا هايج عليا لقيت وقف وكان باينه عاوز يفتح كلام معايا وقالي معاك ولاعه قولتله اسف مبدخنش قالي يبختك نفسي ابطلها قولتله سهل تبطلها قالي انت رايح علي فين كدا قولتله مفيش نازل اتمشي قالي متيجي نتمشي مع بعض قولتله تمام مشينا شوية وتعرفنا علي بعض عرفت ان اسمه علي عنده 28 سنه شغال محاسب واحنا ماشيين لقيته دخل في سكته الجنس سألني عمرك مارست نيك قولتله لا قالي انا مارست قولتلك كام مرة قالي 5 بس كانو خولات بطياز مهلبيه قولتله شكلهم اتكيفو جامد لقيته بيمد ايده ويحطها علي طيزي ويمسك فيها جامد انا هجت وشهقت لقيته راح زنقني عالحيطه وقعد يضرب في طيزي ويلزق فيا قولتله بلاش هنا احسن حد يشوفنا خلينا نروح عندك احسن قالي ماشي مشينا وطول الطريق وهو حاطط ايده علي طيزي دخلنا العماره وطلعنا لبيته وكانت المفاجأة كان في 3 تانيين في الشقه اتصدمت اول ما لقيتهم بس دخلت عادي وقعدنا وهو عرفني عليهم احمد وسامي وعمر سلمت عليهم ولقيت بيقولي يضايقك لو قعدو يتفرجو بس قولتله تمام مفيش مشكله ودا لاني عاوزهم يشاركو لاني من زمان نفسي يتعمل عليا حفلة ولاني عارف انهم بيخططو لكدا بدا علي يقرب مني وراح بيسني من الشفايف وايديه عمال تيجي علي طيزي لقيته راح شاددني علي حجرة وقام مقلعني البنطلون وقعد يضرب طيزي طرااخ طررراخ انا ولعت وهجت اكتر نزلت من حجرة وفتحت البنطلون وطلعت زبرة مكنش كبير اوي كان حوالي 14 سنتي بس كان عريض مشيت لساني عالراس ودخلت الراس بعدين دخلت زبرة كله وقعدت امص مممممممممممممممممم لقيت أصحاب علي بداو يخرجو ازبارهم احمد زبه كان رفيع وطولة 18 سنتي سامي كان حوالي 13 سنتي وعمر كان 17 سنتي قعدت امص زب علي ممممممممم وامص في بيوضه قعدت امص شوية قام ضرب طيزي كدا وقلي قومي يالبو اقعدي يلا انا مكدبتش خبر وقمت قايم علي طول صدرتله طيزي هو قعد ضرب فيها ويبعبص دخل صباح واتنين وتلاته بحيي يوسعها شويه وانا عمال اتأوه خرج صوابعه وقام منزلني علي زبه براحه كدا دخل الراس وبعدين قام طالع مدخل زبه كله مرة واحده انا صوت جامد وبعدين بدأت اطلع وانزل علي زبه براحه وبعدين بدأت اسرع كل دا وانا بتأوه جامد وأصحاب علي عمالين يتفرجو وانا ببصلهم وببتسم وبغمزلهم لقيت فجأة سامي قام وجاي قدامي وحط زبه علي بوقي انا ماصدقت وبدأت امص جامد وانزل علي بيوضه وفي نفس الوقت عمال بنزل واطلع علي زب علي قام سامي ماسك راسي وقعد ينيك بوقي بعدين وقف مسكت زبه ومشيت لساني عالراس وبصيت لأحمد وعمر بشرمطة كدا وكنت هقولهم يشاركو لقيتهم قامو علي طول قمت رايح علي زب عمر حظه في بوقي ومسكت زب سامي واحمد بلعب بيهم وفضلت امص لعمر وهو ينيك بوقي وبعدين طلعت علي زب احمد وهكذا قمت قايم من زب علي ونازل عالارض اجو عملو دايرة وبدأت امص زب كل واحد فين من علي لسامي لأحمد عمر لسامي لعلي لعمر لأحمد وهكذا قمت قايم وجاي علي حرف الكنبه وبهز طيزي بشرمطة لقيت سامي جاي وقام مدخل زبه علي مرة واحده واحمد طالع عالكنبه وحاطط زبه في بوقي وبدأت امص فيه ومسكت زب عمر وعلي في أيدي ومصيت لأحمد شوية قام نازل وطلع عمر نصتله شويه وبعدين نفس الكلام لعلي قام سامي مخرج زبه لقيت عمر قام نايم عالكنبه وشاددنس قمت طالع نايم علي ظهري وقاعد علي زبه لقيت فجأة احمد جه قدامي ودخل زبه احمد وانا بتفشخ من الألم والمتعه زبرين في خرمي وهما شغلين نيك وسامي بينيك في بوقي وبلعب في زب علي بأيدي وعمر واحمد ينيكو لقيتهم زقوني وقامو وجه سامي وعلي بدلو بنفس الوضع وشغالين نيك ومصيت لأحمد وبعدين لعمر وبعدين قمت نزلت الأرض وهما اتجمعو حوليا وبدأت امص ليهم قامو منزلين بينهم علي وشي زي المرة اللبوة وشي اتغرق لبن نزلو عالكنبه وانا وقت الأرض من التعب بعدين قمت دخل استحميت دخلو هما الاربعه وانا بستحمي ومصتليهم بس وبلعت لبنهم وفضلو يبعبصوني ويضربو طيزي ويلحسو فيها بعدين خرجت لبست وحضنت كل واحد فيهم ومشيت