احلا افلام وقصص سكس جامده
……هديتي الى الزميل (حامد اخو سماهر)……………………
تزوجت (سماهر) عن حب عميق دام ثلاث سنوات حتى اكملت الكلية و اسكنتها في فيللا راقية فيها كل مباهج الحياة المترفة والحمدلله امكانياتي عال العال…وهي قابلتني هذا الحب..ب (حب رائق)
واهتمام منقطع النظير …ولم تجعلني اشعر من الحرمان من اي شيء….وتدللني كثيرا كطفل بين ثديي امه واكثر…وكنت في العمل وهي تتصل بيا لتطمئن عليا من منغصات الحياة ربما يحدث شيء لايسرها ولا يسرني…
وتحب ان تعرف اي الاكلات افضلها ذلك اليوم… فصارت تشعرني بروعة حبها لي واهتمامها بي دائما حتى غدوت ذا كرش كروش لسعادتي بامتلاكها… وحبلت وصرت اداريها اكثر فاكثر و جلبت لها طبيبة نسائية الى البيت لتطمئن على صحتها هي و الجنين الذي\التي في بطنها… واوصت الطبيبة بان اخذها الى السونار لمعرفة جنس الطفل في شهرها السابع فقط و تبين بانه مولودة انثى… ففرحت بها لان البنت البكر سوف تساعد امها عندما تكبر…فرحا لايوازيه فرح سوى امتلاكي لها..هذه الملاك البهية والتحفة الزاكية و اللؤلؤة المخفية…والدرة االذكية.
ومن خلال فرحتي بها و مما في بطنها اشتريت لها قلادة ذهبية ولابنتها في بطنها قلادة ثمينة كذلك….
ولكنني لم ادري ماذا تخبيء الاقدار لي من انحراف سوء طالع الا عندما رجعت ذات يوم من الدائرة قبل انتهاء الدوام الرسمي…. فوجدت مالايسر الرائي والسامع و ا اي شخص
نعن قبل دخولي للبيت شاهدت ماطورسايكل غريب بباب البيت… فقررت ان ادخل من الباب الخلفي للحديقة الخلفية من دون علمها لارى بعني بالضبط ماذا يجري في البيت….. ويا لهول ما رايت…فتحت باب الحديقة الخلفي و اذا بي اسمع اهات و تاوهات زوجتي و اطلت النظر بهدوء ….رايت حامد اخو سماهر راكبا فوق زوجتي وهو ينيج كسها وهي تقول له..(اخوي عافية دوس ال جي سبوت زين ووصلني للارتعاشة الكبرى لان زوجي سار لايعرف شغل الجي سبوت.. g-spot…. واني اشصار بيا بس ردت الكاع تنشك و تبلعني بس هونت على نفسي لان هسه اني صرت كواد لو ديوس عليهم ..مرتي واخوها…
بلعت السم و كام عيري و رحت كبل وحطيت عيري بطيز اخوها حامد واتفاجؤوا اهواي لان ما متوقعين اجي من وكت للبيت و من الحديقة الخلفية اطب عليهم و الزمهم بالجرم المشهووووووود….
وكمت انيج بطيز حامد بعيري الطخماخ وهو ينيج بكس مرتي ولو متفاجيء بس مابطل نيجته لاخته حتى قذف بزره بكس اخته… واني هم جبيت بزري بطيز اخوها و صرت اعنفهم” هاي شنو اكواويد؟ شنو هالفضيحة و لج سماهر وانت يا ديوس على اختك هاي اشجاي اتسوي باختك منيوك؟……………..
ومن وره هالهوسة وهالاضطرارية بلعت العار وجان يجاوبني حامد::: انت يا ابوسمرة ماتعرف اتشبع اختي اشباع تام…. ولذلك اني قررت ان انيجها و اشبعها بدلا عنك…وثم هي زوجتي لمن جانت ازغيرة و نجت اطويزتها العمر كله… ةوهسه انت اي اتصير ازلمة براسي؟ تف عليك يا ديوث يا كواد….وحتى هالطفل اللي ببطن اختي هي من بزري لانك عاقر يا منيووك…. ..
تالي عمري اني صرت كواد و ديوس على مرتي واخوها
يا حسافة
يا حسافة و يا حسافة