البت حلوه
بيضا وشعرها مصفر وعيونها خضراء وجسمها هندسى
مدلعه ع الاخر اى حد فى نفسه يكلمها
احلامها كبيره ومستقبلها مشرق ..اللى يستاهلها مش اى حد
تنتظر شاب وسيم ثرى عنده اموال وسياره وشقه فاخره
او واحد من رجال الاعمال او حتى رجل دبلوماسى
يتزوجها وترافقه فى سهراته وتشرفه فهى بلا جدال تستاهل
او هكذا خيل اليها انها تستحق ان تعيش عيشه تستاهل جمالها
………..
ياتى عريس وراء عريس ومصيره الرفض دون ابداء الاسباب
ويمر القطار ولا يتوقف وهى ترفض
وصلت لسن تقبل فيه اى عريس
تقدم لها عريس متزوج وفى عمر والدها قبلته
تزوجها واجر لها شقه حجرتين وكان متزوج من اخرى وكل واحده لها اسبوع
زواجه منها زواج تقليدى والست جميله ..جميلة الجسم
سكان العماره عرفوا ان زوجها متزوج من اخرى
وعرفوا انه يقيم معها اسبوع ويفارقها اسبوع
دخلت المنتديات ومنها نسوانجى تعرفت على نساء وشباب ورجال
كانت تقول لهم انها ارمله
اعطتهم صور لها واغرتهم الكل تمناها وطلبوا لقائها قالت انها ستختار
اختارت شاب وسيم وعنده سياره ..كان هذا حلمها فارادت ان يكون حقيقى
كان هذا الشاب طالب جامعى كان يرافقها اسبوع ويجامعها فى غياب زوجها وهو لا يعرف انها متزوجه
وعرفت غيره وغيره وكل واحد له موعد حتى لا يتقابل اثنان فى وقت واحد
ومره وهى بين احضان عاشق من عشاقها دخل عليها عاشق اخر وفهم انها تتناك منه وانه ليس زوجها
شاركه فى ليلته وناكوها جماعى ..كتر عشاقها وتقابلوا معا عندها احبت الجماعى
واصبحت ماهره ومحترفه فى ارضاء خمس رجال مع بعض
فتمص زب وتدلك زب اخر وكسها يبلع زب وطيزها مخروقه من زب رابع وبزازها تحتضن زب خامس
تستسلم لهم ولا تقول لا او كفايه فهى كدميه لهم تنفذ اوامرهم حتى يلتهموها ويشبعوا منها
ومازال العرض مستمر