sakasawa.com

“أسرتيني ….اسرتيني ولم يكفيكي ذالك بل كان عذابك قريني طوال الوقت …كان الموضوع سهلا لذالك
عذابكي لي أهون يا صغيرتي من حب ألف بشري
لا اظن انكي ملاك
ولا اريد …..
لأنني لا أرغب لا في أن أحب ملاك
أريد أن أحب من هو من جنسك أنتي مهما كان
كان أسركي لي صعبا جدا
لم تمهلني عيناكي وقت
فقد أقتحمت خلوتي مع عقلي ومشاعري المحطمه وكبلتني بقيود من صوتك الصادر من شفاه لا يمكنني وصفها
اجل لا يمكنني
توقعو لما لأنني لا اعتبر الوصف الفعل المناسب مع شفاه مثل خاصتكي
وبعد ذالك توقعي ما الذي حدث
اجل بالتحديد سجنتيني وحيدا في سجن من الشوق
الشوق الذي لا مفر منه
الا شوق الاحبه كالورده ذات الشوك
لا تتعجبي فبأمكاني الهروب من سجنك
لا بل بأمكاني سجنك في كلمات بسيطه
بأمكاني احراق اسوار غرورك بظره حاده مني
بأمكاني احراقك الي مليون قطعه فقط عندما اريكي التجاهل والكبر مني
لكني لا اريد …. لا اريد حقا
انني يا صغيرتي افضل خساره تحت يدكي بقصد مني
علي الفوز الف مره”
هكذا ختمت كلماتي المعتاده في مذكراتي التي اصبحت رفيقتي منذ…
لا ادري منذ متي حقا
لانني فقط أكتب
أكتب حزني
أكتب فرحي
أكتب كل ما تؤل اليه نفسي
أتخذها كمهرب في بعض الوقت
بل انني اتخذ الكتابه مهرب من الكتابه
كم شكوت للورق فراق من احب
كم شكيت للورق ما اراه في يومي
كم شكيت له من الورق
نهضت لأجد ما اتناوله
يال وضاعت الانسان
يأتي
الي الدنيا نتيجه لمعركه غير محديه بين ملاين الكائنات المجهريه
وبعد ذالك يصير في صراع متحتتم في حياته بين شهواته
وبين عقله
لا اريد ارهاق نفسي في افكار فلسفيه عن الوجود
نهضت لاجد من تدعي انها انجبتني تعض بعض الطعام
ويال سخافتي كيف اصدق انها من قام حقا بأنجابي
لمجرد قولها لي ذالك ….
رجعت مره اخري لتلك الافكار بنت الوسخه
(سوري خرجت عن شعوري بس)
اظن انه انا :ها هنتنيل نطفح امتي
اظن انها امي : بص انا مش عارفه هم كاتبين علي النت المفروض احطها علي درجه حراره…….
يال النساء
يصدقن ما يكتب علي صفات يكتبها نساء مثلهن
او رجال يخاطبون النساء فقط
انا : يعني انا مالي بده كله قوليلي بس ميعاد ثابت بس اتنيل اكل فيه
امي : نص ساعه بالظبط او اقولك ساعه او ساعه ونص بص علي حسب
لم ترضيني الاجابه بالطبع
كيف اريد بعض الاجابات المنطقيه السريعه
فلولي الشك لما كنا هنا
لولي الشك حقا لما كان هناك ما يسمونه بالنهضه او العصر الحديث
فأميركا علي سبيل المثال
لما اكتشفت لولي شك البحاره ان هناك طريق للهند من هذا الاتجاه
يااه اتمني ان انتهي من هذا الهراء
لم اكمل كلامي لكي اسمع صوتا مزعج باغنيه شبابيه اتيه من خلفي
اوه انه هاتفي
انا : الو
شخص : يسطا ربعايه وابقي عندك علشان انقل الواجب بتاع الدرس
انا : هو فاضل قد ايه اصلا
عمر : فاضل ساعه يسطا كده واحنا اصلا بنروح متاخر فا فاضل ساعه وربع
انا : طب فل تعال بقولك ما تيجي فكك من الالدرش ونذاكر في البيت اسهل
عمر : طب اشطا بس انا الي هلعب بالريال ؟
انا : لا ننزل الدرس اسهل ريال ايه يا معرص الي عايز تلعب بيها
عمر : ما انت بتخسر بكسمك فا هتطلع ميتين امي بص انا عرفتلك اكونت نادين
انا : يابني قولت لكسمك اني متنل نعجب بيها بس فاهم
عمر : لا انت بتحبها
انا : يسطا مش بحبها و****
عمر : لا بتحبها انا عارف
انا : يسطا مش معني ان طيزها حلوه يبقي احبها
اينعم هي بطله فشخ بس الحب اسمي من كده بكتير
عمر : كسمك انت بتحبها علشان طيزها كبيره
انا : طب يا سيدي شطرا كفايه
اغلق في وجهه تلك الاله المعده لتحعلني اقرب من بعضنا البعض
لاااااااااا
مش عايز كسم فلسفه هنا ده انتي افكار بنت وسخه
بعد عده طرقات عشوائيه علي الباب سمعت صراخا اتي من المطبخ
امي : احممممممممممممممد افتحح للجحش علي بيخبط ده
انا : مينننن
عمر : انا
بعد ان فتحت اتت امي لتجامل اصحابي كما تفعل دوما لكي اري حسرتها انني لست بحترام اصحابي وهي لا تري فرحي لانني لست في احترام اصحابي والا كنت ابيع بعض جرعات المحدرات في محطه الشهدا
امي : اتفضل يا حبيبي ادخل وهعملكو عصير
عمر : لا يا طنط ملوش لزوم عصير مش عايز اتعب حضرتك
امي بنظره لي مشمأزه: لا يا حبيبي تعب ايه تعبك راحه
افتح له كي يدخل غرفه الضيوف وانظر لامي لاراها تقوم لي بحركه مشهوره جدا في عالم المصراعه ( الي هو هقتلك يلا)
بالطبع بعد نقل ما تسني لعمر من دفاتري في دفاتره خوفا من بعض التوبيخ او الضرب
يال الانسان ال…………
لا انا هكست علشان كسم اليوم يعدي
عمر: ها قولي حبيتها امتي بقي ها قول قول متتكسفش
انا : يسطا اقولك علي حاجه كسمك علي كسم امك
عمر : لا ده انت حبيبي تسلم بقي
لا يهم باقي الحوار اتمني ان اسرده كله لكن صدقنيى عزيزي المشاهد لا اريد اخراجك عن شعورك
بعد دخولنا غرفت المدرس التي هي عباره عن مكان شبه موبوء قد يختبئ به اي نوع من الحيتان المهدده بالانقراض
عند دخولي اراها جالسه
وشعرها الاصفر الواصل لمنتصف رقبتها يكشف لي عن رقبه طويله تنتهي بقطعه من القماش تغطي ثديان صغيرين قد لا يكمل حجمهما برتقاله غير كامله النضوج
وخصرها الغير منتظم المغطي بالملابس ذات الماركات المشهوره التي انا متأكد انها ليست منها لانها
وبجانبها فرح تنظر لي نظره حقا لا استطيع تفسيرها
بعد كلام كثير ممل حقا عن الفيزياء ودورها في الاشياء التي لا تهمني حقا افرج عنا المدرس
ذهبت لمنزلي بعد عدت ذكريات مع اماكن حملت مشاعري اتجاه اشخاص لا اريد وجودهم في حياتي الان
فنا في هذا الممر كنت اراها
وعلي هذه الحافه كنت انتظرها
بالتاكيد كان حبا من طرف واحد
يالسذاجتي حقا
______________

((منذ مده قد اتذكرها حسن اعصر افكاري ))
عمر : ها هنعمل ايه
انا : بس اصبر ثانيه كده (نظرت اليها)
عمر :الا تحب ان…. ايه يسطا انت مخليني اتكلم كده ليه
انا : اسف يسطا معلش كمل
عمر: المهم خف بص شويه هنتفضح
انا : يابني انا حياتي كتاب مفتوح
بس هي قمر اوي النهارده
عمر: هي قمر فعلا يسطا
انا : بس يا معرص هتبقي مراتي دي
عمر : مراتك ايه يسطا دي متعرفش غير اسمك
انا : مستحيل يابني بتحبني اسمع بس
عمر : انت حر…
((نهايه كلام ممل حقا عن حب تافهه اظنه من طرف واحد))