انا شاب ثلاثيني طولي ١٨٠سم وجسمي رياضي ومقسم عضلي بدأت الحكايه لما امي واخويا راحوا لأختي الي ولدت قيصري وامي هتقعد عندها اسبوعين واخويا معاها فبعد اتفقوا أنه هو كمان هيروح يقعد في شقته الي كان واخدها ايام مكان خاطب قبل ماتموت خطيبته راح يودي الشنطه ويبوص علي الشقه قابله البواب وهو كثير الكلام وبيغني بصوته النوبي الجميل المهم استقبلت كلامه بأبتسامه وكملت للشقه فوق وهو بيقولي الشقه الي جنبك اتباعة اخيرا لك جيران وبيعزلوا انا شقتي الروف ومقسوم بيني وبين جاري الي باع دلواتي المهم طلعت فوق ودخلت منغير ما اشغل بالي بالجيران لاني بحب العزله المهم بعد فتره قليله رن الجرس لقيت قدامي ست طولها تقريبا ١٦٥سم وجسمها ملفوف بزازها مدوره متوسطة الحجم الطيز الملفوف المتوسط الحجم الفخدين ملفوفين قطعت كلامي بكلامها انا مدام هاجر جارتك الجديده اهلا بحضرتك ممكن شاكوش ومفك علشان الشغل في الشقه وكده تمام ادتهملها ودخلت الشقه كملت تقفيل فيها وسيبت حجتي ونزلت رحت اوصل امي واخوايا لأختي واقعدت معاهم يومين ورجعت للشغل بتاعي ومنه للشقه بتاعتي بليل محدش حس بيه حتي البواب كان نايم المهم اتعشيت ونمت بعد الفجر صحيت مع الشروق خرجت ذي ما متعود في الجو الحر فخرجت بشرط داخلي ديق وراسم ذبي عملت تمريني بتاع الطاقه الشبيه بتمارين اليوجي بعد ساعه ونص تمرين سمعت خبطه جايه من ناحية شقة الجار الجديد فقمت ابص لقيت مدام هاجر جارتي واقفه لبسه قميص نوم شفاف وضيق راسم الي مغطيه من جسمها وحمالات علي كتافها وبزازها العريانه الي مداري منها يادوب الحلمات وهو فوق نص فخدها عيني منزلتش عنها وعن كل حته في جسمها وهي كمان كانت بتعمل نفس الحكايه قالتلي انته صاحي بدري قوي ليه كده قلتلها انا متعود اعمل تمارين الطاقه كل يوم وقت الفجر الاكتر وقت مايكون هنا بعد اذنك هغير هدومي وانزل بعد اذنك ورحت اخدت شور وهي جسمهما مبعدش عن عيني وذبي الواقف منمش المهم لبست ترننج رياضي لقيتها بتخبط علي باب الروف بتاعي فتحت قالتي تعالي أفطر معايا فقلتلها شكرا قالتلي لا لا لازم تفطر معايا عيش وملح وكمان شاي مظبطهولك بالزنجبيل والقرفه قلتلها ماشي رحت أفطر معاها واحنا بنفطر قالتلي انته بتدرس ولا بتشتغل انا مهندس اليكترونك وليزر اينو استتك وفيزياء الطاقه الكهررو مغناطيسية وعلوم الطاقات الجسديه والفيسيولجي وعندي خبرات بالطاقات الجسدية والكونيه المتجددة والعلوم الروحيه وغيرها وكمان مدمن قراءه فى كل المجالات تمام هتنفعني بص انا جوزي مات وانا كنت معاه في حدثه ومن ساعة الحادث وانا ظهري بيوجعني وعندي ألم في العمود الفقري والسوه فيها ضرب والرحم تعبني والفخذين وجع وشد احياننا وعوزاك تعملي تدليك لظهري وافخاذي لاني حاسه انك فاهم وممكن تنقلي طاقه ووتخليني ارتاح فضحكت وشربت الشاي قالتلي عجبك قلتلها ايوه حلو قالت شكل الزنجبيل اشتغل وهي عينها علي ذبي الي واقف فضحكت وقلتلها بليل هجيب زيوت التدليك واعملك التمرين لكن بليل لاني نازل دلواتي رايح مشوار شغل لواحد صاحبي ولما ارجع نعمل الي انتي عوزاه نزلت رحت مشوار شغل فعلا بس مفارقنيش جسمها وكبرت في دماغي اكتر فكرت اني انيكها المهم في نص اليوم رنت عليه وسألتني عاوز تتعشي ايه قلتلها علي مزاجك انتي قلت ماشي رجعت بليل منغير ماتحس هي بيه غيرت هدومي واخدت شور طلعت لقيتها رانه عليه مرتين فرديت عليها قالتي انته اتأخرت قلتلها انا هنا هغير هدومي بس قالت ماشي هحضر العشا اكلت سمك ايه هتعجبك قوي فعلا لقيت اكلت سمك حكايه المهم هي لبسه قميص النوم بتاع الصبح وفوقه روب خفيف شفاف لحد الركبه عيني طلعت عليها وانا كنت لابس ترننج فأكلنا وشربنا شاي قالتي ايه مش ناوي تعملي التدليك ولا نسيتني قلتلها لا فاكر بس نجيب الزيوت وحاي قالت خف هدومك دي علشان الزيت ياريت تبقي ذي الصبح فضحكت وقلتلها حاضر لبست الشرط الداخلي الديق الراسم ذبي وجبت الزيوت ورحت لها لقيتها نائمه علي بطنها بالبكيني قالت يلا ابدا ريحني بأيدك دلكلي ظهري انا ذبي شد ذياده هي سلمت نفسها خالص وانا ادلك ضهرها من فوق والرقبه وبدأت اضغط فقرات ظهرها بايدي وهي بتطلع اهات مكتومه بعد ماطلعت فوقها وحطيت وسطها بين فخادي وكملت نزول لتحت لحد ما بقي ذبي بين فلقتين طيزها وواقف علي آخره اول مالمس طيزها الاهات بقت اكتر ومكتومه اكتر بقيت اضغط اكتر ووذبي دخل اكتر مع السلب بتاعها جوه طيزها وينزل لتحت اكتر وبعدها وصلت لاخر ضهرها فنزلت بذبي بين فخادها فهي قالتلي لا اطلع تاني فوق فهمت كده انها خلاص استوت كنت أنا فكيت السنتيانه وانا نزل اول مره فحطيت أيدي علي بزازها من وره قالت اها مكتومه وحطت أيدها علي ايدي علشان افضل ماسك بزها ففركت بايدي الحلمه وكملت تدليك في ضهرها ونزلت علي الفخاد فهي طيزت قدامي رفعت طيزها يعني قالتلي سوتي عوزه تدليك قلتلها دي متنفعش هنا قالت تعالي عندي قلتلها لا عندي احسن شلتها بين أيديهم وهي ماسكه السنتيانه بين ايديها حطيتها علي سريري وقلتلها التدليك اعمله لكتافك الاول وبعدها باقي جسمك بدأت ادلك في كتابه ونزلت متعمد بزازها لما مسكتهم قالت ايوه هو ده نفسي فيه من اول ماشفتك الصبح افعصهم قوي ومسكت ذبي بأيدهها روحت رافع رجليها علي كتافي ونزلت بوس في شفايفها ومص في لسانها وأيدي بتلعب في كسها والتانيه علي بزازها وكملت بوس ومص في بزازها ونزلت علي كسها لحس ومص ولعب بصوابعي في شفرات كسها والحس في عسل كسها الي نازل انهار وهي بتشخر من الشهوه واديتها ذبي في بوقها وكملت اكل في كسها في وضع 69 وهي مستمتعه بمص بيضتيني وذبي وقلبتها علي بطنها ونزلت لحس في كسها وطيزها من تحت لفوق وهي تعيط من الشهوه وتقولي ارحمني نكني ارحمني تعبت وانا مش سامع غير اني بمص والحس في كسها وطيزها وبعد وبعدين رفعت رجليها علي كتافي وهي علي ظهرها وذبي طالع نازل علي كسها الي بيطلع نار وانا ابوس في رجليها وامص في صوابعها ورأس ذبي تغبط في زنبورها وهي راحت في عالم تاني خالص دخلت رأسه طلعت اهه مع شخره وشهقه حمستني اكتر طلعته ودخلت نصه وبدأت انبك براحه وبعدين طلعته خالص شهقة تاني ومسكت ذبي بايدها دخلته تاني كله دفعه واحده وانا مالك بزازها في أيدي ورجلها عند راسي وساندهم بكتفي وهي بين شخير واهات مكتومه ورعشات جسمها الي مش مبطله انا بسخن اكتر عليها وهي بتقول اجمل كلام الحب والعشق ليه وفضلت اغير أوضاع وفي الاخير جبت لبني علي السلب بتاعها وهي خدتني في حضنها ونكتها تاني نيكه هادئه عاديه وقالتي نزل جوه كسي ارويه ونمت للصبح في حضنها ونكتها تاني الصبح اول ما فتحت عيني وقضيت احلا اسبوعين في حياتي معاها ……..تابعوني هكمل باقي مغامراتي مع مدام هاجر والباقي لانها فتحت نفسي علي الجنس سلام