كنت في الاعدادي لما نكت اول مرة نيك كامل ودوقت طعم الكس بعد البلوغ …
البداية مع مدرستي اسمها مها كانت 26 سنه وانا 16 سنه كنت كانت حلوة جدا وبتثرني وانا كنت بحب السكس جدا بس علاقاتي كانت عبارة عن بوس واحضان وتقفيش ونيك في الطيز مع بنات زمايلي كان لي بنات كتير أصحابي وكنت معروف وسط دفعتي لاني لاعب كورة معروف نسبيا وقتها ومتفوق دراسيا بدأت مهما بالغيرة من زمايلي البنات بعد سماع بعض القصص منهم وقررت الايقاع بي في فخ كسها ..
بدأ الموضوع بأنها بدأت تجبني لوحدي احيانا عشان تراجعلي حجات بسبب الغياب عشان النادي وخايفه علي عشان الامتحانات قربت بس انا كنت معجب بيها اكتر وبفكر فيها ديما وبتخيلها وانا لبوس اي واحده او اعمل معاها حاجه وفي يوم كنا لوحدنا قالتلي هو اي ال البنات بيقوله دا عليك يا مانو … رديت حجات اي يا مس …. يعني انت مش عارف …. معرفش بجد …. ازاي واحد بيلعب كورة وبيعمل الحجات دي … فهمت ورديت قولتلها .كله لعب يا مس … ضحكت بمياصه وبتلعب وقف من الضحكه … ف انا حبيت اتمادي قولتلها لا بس دا كله هواه مش احتراف … قالتلي طيب ما انت لازم تطور من نفسك عشان تقدر تحترف … قولتلها بس انا امكانياتي تستحق احسن من كدا …. قالتلي كل واحد بيشكر في نفسه الملعب هو الفاصل … قولتلها برافو عليكي الملعب هو الفاصل … بس مين هيقيمني … ردت انا هو انا مش عجبتك …. لا يلمس انتي احسن حد يقيم دا انا جاي نفسي العب تحت ايدك …. ردت بجد … ايوا انا جيت عندك مخصوص عشان انتي عجباني … قربت مني وقالتلي واي عجبك في … قولتلها وانا ببص علي شفايفها دول … ويتكلم براحه … قالت واي كمان وصوتها وطي وبدأت تهيج … قولتلها ودول كمان وشورت علي صدرها …. ودول كمان وشورت علي فخادها وكانو احسن حاجه فيها .. وبعدين اقولك تقريباً كلك …. وهي مش بتتكلم فقربت منها وبوستها … وزي ما تكون انكهربت وزعقتلي ف انا اضايقت ونسبتها ومشيت … ومرحتش عندها اسبوع كامل وبدأت تكلمني وتبعتلي مع زمايلي وانا مردتش ارد …. وبعد الاسبوع رديت قولتلها نعم … قالتلي حقك علي يا مانو انا اسفه بس انت كمان قليل الادب قولتلها تاني طيب سلام …. ردت سرعه لالالا خلاص حصل خير وال فات مات وبعدين انت فاتك كتير في المنهج لازم تيجي عشان ارجعهولك وقالتلي تعالي بكرا الساعه 12 … قولتلها دا معاد المدرسه…. شيله وتعال في حجات اهم ولا مش عايز … فهمت أنها عايزة تتناك … روحت تاني يوم في المعاد واقول مدخلت عندها كنت اول مرة اشوفها بميكب والبرفن رحته بنت متناكه … قولتلها هو احنا هنزاكر اي بالضبط هههه وضحكت وهي ضحكت واقول ما قعدنا قالتلي معلش ولسه هنتكلم روحت بيسها من بؤها وحسين أنها بتاكلني من شفايفك مش انا ال ببوسها .. وبعدين بدأت أبويها بجنون في كل حته ورقبتها وكل وشها وكانت لابسه بنطلون زي الاسترتش حاجه نفس الموديل … وبدي … وبدأت بوس فيها علي لبسها وحضنها جامد وافعص طيزها جامد وهي في دنيا تانيه وبدأت اقلعها التيشيرت بتاعها وبقت بالبرا وابوس فيها والحس في رقبتها وانا ماسك طيزها في أيدي لدرجة اني حسيت بمئة كسها في أيدي وصلت لطيزها وفكيت البرا باعتها ومسكت بزها أبويه والحسه وارضع فيه واعض حلمتها بشفايفي واشفطه في يؤي لحد محبتهم وارتعشت وانا لسه مقلعتهاش الاسترتش ورجعت لشفايفها تاتب ودخلت أيدي لكسها كان سخن نار تقريباً هيولع وبدأت العب فيه وامشي كف ليدي عليه من برا عشان تحبهم تاني وبدأت اخرك أيدي بسرعه لحد ما جابتهم وبعدين قالعتني هدومي وبدأتي تبوس في كل حته في جسمي زبري كان كبير بالنسبة لسني وقتها وهي اتخضت وانا اول ما قلعتها الاسترتش والاندر وشفت كسها اتجننت ودخلت بتاعي مره واحدة وهي صوت جااامد روحت كاتم صوتها وفضلت انيك فيها وهي تصوت وتعيط معرفش متعه أو وجع وقتها وانا اتوترت ولسه هطلع بتاعي قالتلي بتعمل اي كمل فرحت وفضلت انيك لحد محبتهم في كسها وكانت اول نيك لي في كس واحده وتقريباً في اليوم دا نكتها خمس مرات لحد ما هي مبقتش قادرة تتحرك وقالتلي يلا امشي … ومشيت وانا فرحان بس قلقان من ال حصل وهي هتقول لحد ولا هتعمل اي وخفت منها أو اني اكلمها وقفلت فوني اسبوع ومرحتش الدرس تاني عشان خايف بس المفاجأة كانت بعدها بأسبوع من صحبتي ………….
انتظروني الجزء الثاني مدرستي مها وصحبتي علا ونيك في الطيز
ملحوظة صورت مدرستي موحوده كنت منزلها قبل كدا واجمل ما فيها فخادها وطيزها⁦❤️⁩
دعمكم هيخليني اكمل 🤲🤲