الايميل التاني اتقفل هكمل القصه هنا
اولا اعرف نفسي اسمي احمد ٢١سنه بطل القصه
خالتي شيماء مطلقه من ٥سنين
باقي الشخصيات هنعرفها ف القصه
الجزء الاول.
كنت انا قاعد ف بيتنا كنت وقتها عندي ١٦سنه كنت لسه عارف يعني اي سكس ونيك من
افلام السكس وكدا
بعد. طلاقها بحوالي سنه كنت هيا تعبانه ومحتاجه اللي يريحها بقي
انا كنت قاعد ع اللاب بتاعي حاطه ع الترابيزه وقاعد ع كرس عادي
لقيتها جايه عندنا وكانت ع سنجة عشره ومظبطه نفسها ع الاخر
اكنها عروسه ف ليلة فرحها
نسيت اوصفلكوا نفسي وخالتي انا طولي حوالي١٨٥سم وعريض شويه
وزبي ٢٠سم وتخين وهيا طولها حوالي ١٥٣سم وجسمها جسم فرسه بزازها بارزه عطول
من تحت العبايه وطيزها كيرفي زي طيز هيفاء وهبي كدا واحسن كمان وهيا بيضا وشعرها
ابيض ف بني كدا
المهم هيا جت عندنا كان ابويا مسافر وامي اللي موجوده وجت تقعد عندنا طول اليوم
وانا كنت قاعد ع اللاب ع الكرسي وكوعي علي الكرسي دخلت سلمت ع امي ف المطبخ
جت عندي بقي وقفت جمبي وسلمت وانا قاعد واول مره توطي وتبوسني جمب شفتي كدا
كنت هجت وعملت نفسي عادي وبصيت ف اللاب وبعدين اتعدلت ووقفت جمبي وبتتكلم
وعماله تحك كسها ف كوعي وعماله تتكلم ف انا هجت ع الاخر وكنت لابس بوكسر وحمالات
ف زوبري وقف مره واحده زي الحديده لقيتها بتبص عليها جامد ومتبسمه وبتقول هو دا
واقف ليه كدا وضحكت ضحكه شراميطتي وقامت بيساني تاني ومشيت فضلت اسبوع عمال
افكر ف اللي حصل وازاي انيكها ومتفضحنيش وبالصدفه امي سافرت لخالتي التانيه اميره
عشان ولدت
شيماء: روحتي انت يا راندا راندا دي تبقي امي وانا هقعد هنا هخلي بالي م الطيور مع احمد
انا: بصتلها وفرحت اوي اوي ان الدنيا هتفضي وبعد م سافرت امي بساعه لقيت خالتي جايه ومعاها
لبس ليها عشان تقعد معايا
شيماء:عندك مانع ياحبيبي اني اقعد معاك اليومين دول
انا:انت تنوري البيت ياخالتي دا انا اسيبلك البيت كله ليكي
شيماء:ماشي يا حبيبي انا هدخل اغير واعملك الاكل يا حبيبي
انا. اه ياريت عشان جعان
دخلت الاوضه بتاعتي متعمده عشان تسيب حاجتها فيها وغيرت وخرجت لقيتها لابسه قميص نوم
بينك اللون هياكل من علي جسمها حته ورشه برفان وكانت اكنها عروسه ف ليلةفرحها.
انا: صفرت وقولت اي العسل دا
شيماء: بس ياولد
دخلت المطبخ تعمل الاكل وبعد تلت ساعه لقتها بتنادي
شيماء: حمودي حبيبي
انا:نعم ياخالتي
شيماء:تعالي يا عيون خالتك
لقيتها بتقولي دوق كدا عاوزه ملح ولا لا وواقفه قدام الحله وانا معدي كان زوبري واقف من منظرها
وبزازاها باينه اوي من الللانجيري خبطت ف طيزها بزوبري وانامعدي قامت شاهقه براحه وانا قولتلها
مالك ياخالتي قالتي مفيش ياحبيبي
قولتلها عاوز شويه ملح
حطت وقالتلي شوف كدا وانا معدي خبطت جامد ووقفت شويه وهيا رجعت لوا شويه وبعدين
عديت تاني وروحت تاني الاوضه وقررت اني هنيكها انهاردا
حطت الاكل بمياعه وقعدت جمبي لزقت فيا وبعدين بنلعب ف رجل براحه
وبعدين عملت الشاي وقالت تعالي ننام عشان نسهر سوا بليل شويه نلعب قولتلها ماشي
نمنا ع سريري ونامت وادتني ظهرها واالانجيري مرفوع طلعت مش لابسه اندر ولابسه برا
خضرا تحت االانجيري ف انا زوبري وقف اول مره اشوفه طويل كدا
وندهت عليها مرتنين عشان اشوفها صاحيه ولا لا كانت عامله نفسها نايمه ف انا طلعت زوبري وبحاول ادخله
بين رجليها وشويه وعسل كان مغرق رجلها وكسها وقمت زاقه مزفلته جوا كسهاوكان سخن نار وبعد

م دخل سمعت اااااااه هيجتني اكتر فضلت اتحرك ببطئ لحد م خلاص قربت اجيبهم وبسحب زوبري وقمت ناطرهم
علي طيزها
انتظروني الجزء الثاني

الجزء الثاني
وقفنا الجزء اللي فات اني جبتهم ع طيزها وهيا نايمه
وبعدين نمت جمبها وبتاعي عمال ينقط وعيا نايمه او عامله نفسها نايمه مش عارف
ونزلت اللانجيري عليها وسبت لبني عليها وصحيت الصبخ لقيتها مستحميه ولابسه
لانچيري افجر من بتاع امبارح ولونه احمر ع الجسم الابيض دمااااار
وفضلنا طول اليوم نهزر ونخبط ف بعض وتميل عليا وانا مولع نار
وبعدين قولتلها انا هروح البيت. التاني للطيور قالت هاجي معاك يا حياتي
مطمنتش لكلامها دا
وروحنا البيت التاني وقالتلي اقفل الباب ورانا بحجه ان الطيور متخرجش قولتلها ماشي
بعد م. قفلت الباب ودخلت جوا لقيتها بصالي وبتقولي اي اللي انت عملته
امبارح بليل دا قولتلها عملت اي قامت مسكاني من هدومي وبتقولي
انت هتستعبط يلا انت فاهم. كويس قولتلها انا اسف مكنتش اقصد
معرفتش اتحكم في نفسي
قالتلي هو انا حلوه اوى كدا
قولتلها اوي اوي يا حبيبتي وقربنا من بعض وروحنا ف بوسه طويله. اوي
وبنحضن ف بعض جامد وانا ماسك. بزازها وبلعب فيهم وماسك. طيازها
اللي زي الملبن دول وبفرك فيهم واشد ليهم. اوي وهيا تطلع اهات اهااااات
وفوقنا م اللي بنعمله بعد ساعه وقولتلها يلا نحط. اكل. الطيور ونروح. يلا قالت
ماشي وروحنا البيت وفتحت الباب ودخلت وانا دخلت وراها وقمت زانقها ف ورا الباب ونازل بوس وقمت مقلعها العبايه
وفضلت باللانجيري ولقيتها نزلت علي زوبري وقلعتني البنطلون والبوكسر وفضلت تمص فيه جامد وتلحس فيه وبتدخل
بضاني كمان لما حسيت اني هجيب قمت مقومهاا وشايلها رايح. بيها علي السرير وفضلت الحس ف كسها والعب فيه
وادخل صابع فيه وصابع ف طيزها عشان توسع وانا شغال مص ولحس وادخل لساني ف كسها. ارتعشت وغرقت وشي
باللبن بتاعها ونزلت تاني امص ولحس واطلع ابوس فيها من بوقها وانزل علي كسها واحط زبري علي شفرات كسها
واحركه وهيا تزوم وتطلع اهات وتقول دخله بقي مش قادره دخله وانا مش معبرها وقمت مره واحده زاقق زوبري
جوا كسها قامت مصوته قمت نازل على شفايفها عشان تهدي واكتم صوتها وبعدين طلعته لقيتها بتصوت وتقول دخله حرام عليك
بدات ادخله براحه شويه بشويه وادخل واخرج فضلت يجي تلت ساعه علي الوضع دا قمت قالبها ومدخل راس زوبري ف طيزها براحه
قامت مصوته وتقولي طلعه طلعه لالالالا
قولتلها ا متاخفيش ف لاول كدا وفضلت ازق فيه. ادخله براحه. لحد. م. وصل للاخر وسيبته عشان طيزها تاخد عليه وبعد شويه
بدات احركه. براحه. وهيا تزوووم وتتوجع باثاره واهااا. لحد. م حسيت اني هجيب قولتلها قالتلي هاتهم ف طيزي
جبتهم ف طيزها ونزلت كميه لبن كبيره اوي فيها وهيا توحوح وتقول اححححححح سخن اوي نار وسيبته فيها لحد م. نزل كله
وكمان كان ف لبن بينقط. من طيزها وبعدين خرجته ونمت جمبها لقيتها بتقولى انا بحبك اوي وبموت فيك
قولتلها انا جعان قالت انا عامله حسابي ومحضره اكل خرجت لقيت الاكل جمبري وسمك وسبيط واكل كله فسفووور اكلت
وشبعت وكانت عماله تاكلني وتقولي كل يا راجلي وتحسس عليا حسيت ان بتاعي هيقف تاني وهيا لاحظت
اللي حصل تعرفوه الجزء الثالث

الجزء الثالث
بعد م اكلنا احنا الاتنين وقولتها انا هادخل استحمي اخد دش 🚿 قالتي انا اجي احميك ياحياتي وادلكلك جسمك يا جوزي ياحبيبي قولتلها ماشي ودخلنا احنا الاتنين الحمام ونزلت البانيو وهيا قلعت ونزلت معايا وفضلت تدلك جسمي باديها والشاور چل وتفرك ف شعري ورقبتي وجسمي وتبصلي بحب جامد وكل شويه تبوسني من بوقي وتطبطب عليا وتحضني وانا كان زوبري بدا يقف ويشد حيله م الاكله اللي تخلي الواحد مولع ومنور جامد ولما شافته واقف راحت مميله عليا بجسمها وحضناني وصدرها مدلدل وكبير ووفضلت تبوس فيا جامد وانا قمت واقف قدامها وهيا غسلت زوبري من الصابون وحطته ف بوقها وتمص وتلحس فيه ولا اجدعها شرموطه وانا اتوجع شويه ورحت منيمها علي الارض نزلت ابوس فيها من عنيها وبوقها وودانها ورقبتها وماسك فردة بزها ببوقي ببوس فيها وامص فيها وايدي التانيه ماسك الفرده التانيه وبفرك فيها وهيا عماله تطلع اهااات اااه احححححححححح ااااااه اااااااااه وقلبت مسكت الفرده التانيه ب ايدي وامص التانيه وهيا بتروح مني وبتلوي مني ع الارض ونزلت علي بطنها ابوس والحص فيها جامد وسرتها العب فيها بلساني ونزلت علي كسها اللي كان فيه شعر خفيف وامص والحس فيه وافرش كسها بلساني وادخل لساني وهيا مش هنا خالص لقيتها نزلت لبنها علي لساني وقامت نامت وبتقول مش قادره كفايه كدا تعبت انت مبتتعبش خالص قمت رايح علي بوقها وحاطط فيه زوبري وخلتها تمص وبدا تفوق وشلته من بوقها ونزلت علي كسها بلعب بيه علي شفرات كسها وهيا مش قادره تتكلم وبتوحوح ونزلت لبنها للمره التانيه وقمت زاقق زوبري جوا كسها براحه واحده واحده وادخل واخرح فيه براحه وكل شويه ازود ف السرعه واهدي تاني وازود لحد م حسيت اني هجيب خلاص رحت مزود السرعه جامد وقمت مطلعه وناطر لبني علي جسمها وعلي وشها وهيا فاقده الوعي خالص مبتتحركش غسلت زوبري وبعدين شلتها حطيتها ف البانيو وشغلت المايه الساقعه بدات تفوق وادلكلها جسمها وهيا تقولي جسمي وكسي نار مش قادره وانا بدلكلها وادخل صابع ف طيزها وهيا مش قادره وتعبانه وكنت انا كمان تعبت شويه وعاوز انام شطفتها وشطفت نفسي وشلتها عريانه وانا عريان ونيمتها علي السرير وانا جمبها عريان ورحنا ف النوم جامد وصحينا علي الساعه ١بليل لقيتها قاعده جمب رجلي ونازله بوس ف زوبري وهو نايم تقولي…. يخليك ليا ويديك الصحه والعافيه وتريحني ف انا صحيت واخدتها بوستها من بوقها وقالتلي قوم البس علي م احضرلك الاكل ياحياتي قولتلها تعملي الاكل وانت كدا قالت لا اتكسف لا. قولتلها عشان خاطر دا وشاورت علي زوبري قالت عشان خاطره اعمل اي حاجه ف قولتلها يلا يا قلبي مشيت تحضر الاكل طلعت حمام من الثلاجه وبدات تعمله وانا دخلت وراها عريان ووقفت وراها وزوبري راشق ف طيزها من ورا وحضنتها وقالت ارتاح يا حبيبي علي م احضرلك الاكل قولتلها انا هنزل اشتري حاجه من تحت وجاي ورحت علي صيدليه شغاله بليل قولتلها عاوز حبوب يطول الوقت وبرشام منع الحمل عشان كنت عاوز جيب ف كسها وشوف احساسه اي
جبتهم وطلعت كانت حضرت الاكل وحطته علي السفره قالتلي جبت اي من تحت قولتها جبت حبوب منع الحمل ليكي قالتلي انا كنت هشتري بكرا قولتلها انا جبتهملك دلوقتي متتعبيش نفسك وقعدنا كلنا قولتلها الصبح سمك وجمبري ودلوقتي حمام انت عاوزه تموتيني قالتلي انت اليومين اللي امك مش موجوده فيهم انت بتاعي انا بس ومش هسيبك خالص قولتلها انا بتاعك علي طول قالتلي ايوا كدا وقامت ثايمه قاعده علي رجلي وبتاكلني وتقولي كل جامد قولتلها شكل سهرتنا هتبقي صباحي يا حبيبتي قالت مش كتير كدا اموت منك
خلصنا اكل وعملت الشاي وجت قعدت علي رجلي تاني ومكملناش الشاي وقمت شايلها وداخل علي حوا اخدت الحبايه وهيا خدت الحبايه بتاعتها ودخلنا وفضلت ارزع فيها جامد وعيا تصوت وانا احط لساني ف بوقها الحبايه بتزود الوقت اكتر من ساعتين وهيا كانت بتفقد الوعي مني وتفوق لحد م خلاص هجيبهم شلال لبن ضرب ف كسها بعد م هيا جابت يجي اربع مرات وجابت الخامسة معايا وقلتلها كفايه كدا عليكي انهاردا ببص ف الساعه لقيتها ٦الصبح قولتلها الوقت جري بسرعه اوي ونمنا وحيت اشيل زوبري قالت لا سيبه جوا وكان وقف نص نص كدا سبته ونمنا صحيت علي صوت غير مجري حياتي خالص
نعرف الصوت المره الجايه ف الجزء الرابع.

الجزءالرابع
بعد م نمنا وسايب زوبري ف كس شيماء صحيت ع صوت امي ونشوي جارتنا مع بعض وبيفتحوا باب الاوضه وداخلين مع بعض وانا سايب زوبري ف كس شيماء خالتي واول م شافتنا وقفوا وتنحوا وانا وهيا ثابتين ع وضعنا وامي جت تضرب فينا وتشتمنا ونشوي واقفه بتبص عليا وع زوبري وتعض علي شفايفها جامد وبتبص بصه كدا بضحكه خفيفه وانا ببصلها ومش مستوعب الموقف اللي احنا فيه وامي شدت خالتي وزعقت معاها ولبستها وقالت لها روحي قامت نشوي ندهت لامي وقالت لها تعالي عايزاكي وخدتها ودخلت الاوضه وقالت لشيماء استني هنا
وقالت لامي بدل م احنا بنريح بعضنا ابنك ستر وغطا علينا ويريحنا وشكله متمكن وهيعرف يتعامل قالت لها انتي بتقولي اي قالت انت جوزك مسافر ومبيجيش الا كل فين وفين وحوزي معاه وبصراحه بتاع ابنك اكبر من بتاع جوزي بكتير واعرض منه امي قالت لها واكبر من بتاع ابوه والظاهر ان امي اقتنعت بكلام نشوي وخرحت وقالت لشيماء روحي انتي دلوقتي طمني امك ع اميره ولدت وبقت كويسه وهبقي اكلمك بليل
وانا دخلت استحمي وسبت نشوي وامي مع بعض وانا بستحمي حسيت ان باب الحمام اتفتح شويه وانا طنشت كملت حمي ولقيت نشوي وراندا واقفين بيتفرجوا ع زوبري وبيلعبوا ف اكساسهم انا عملت نفسي اهبل ومش واخد بالي وخلصت حمي وبتاعي كان واقف ولبست البوكسر وخرجت بيه وزوبري واقف عليهم وشافوه ومسكوا ايد بعض جامد بينهم وبين بعض وبعدين دخلت لبست شورت وتشيرت كت وقعدت معاهم لقيت نشوي قالت انزل اقعد مع زمايلك شويه وتعالي كمان ساعه عشان عايزاك قولت حاضر وانا خارج قالتي مش هتجيب حضن لطنط خدتني ف حضنها جامد وبتقرب كسها لزوبري كدا وقمت بيساني من جنب شفتي ونزلت تحت خمس دقايق وطلعت دخلت تاني دخلت بشويش كنت حاسس ان في حاجه روحت ناحيه الاوضه بتاعتي لقيتهم قالعين ملط وبيعملوا سويت لبعض وينتفوا لبعض اول مره اشوف امي بالجمال دا والجسم دا مالوش حل وجسم نشوي افجر من جسم امي بكتير عشان هيا بتهمتم بجسمها وبتروح الجيم وبتشد جسمها وزبري هاج عليهم جامد من المنظر عملت نفسياهبل ودخلت اوضتي بحجه اجيب حاجه من جوا دخلت وزبري كان واقف ع اخره دخلت عليهم لقيت امي بتلم نفسها ونشوي فارده جسمها زي م هيا ع السرير وبتبصي بصة شراميط كدا وقامت قعدت وجت ناحيتي ومسكت زوبري انا وقفت متنح ولقيتها قامت واخداني بوسه طويله واندمجت معاها دا كلو وامي بتتفرج علينا قامت قالت انتي بتعملي اي قالت لها اللي نفسنا فيه بقالنا كتير قامت نشوي مقلعاني الهدوم وراحت ع امي شدت من عليها الملايه وجابتها قعدتها ع الارض وخلتها تمص زوبري كانت ف الاول مكسوفه وبعدين مسكت زوبري وبقت تمص ولا اجدعها شرموطه وبعدين نشوي نزلت وبفت تمص هيا كمان وانا هجت وقولتلهم استوا قمت مطلع حبة برشام م اللي بيطول الوقت ورجعت لهم يكملوا مص ولحس كنت بمسكهم من شعرهم لحد م زوبري يوصل لزورهم ويخنقهم قعدوا يمصوا ساعه وانا واقف عادي مستغربين اني مش عاوز انطر لبني بصوا لبعض وضحكوا ونيمت واحده ع السرير وخليت امي تقعد بكسها ع بق نشوي ونزلت مص ولحس وعض ف كس نشوي وهياااااهامممممممم احححححح وكل م اقرص زنبور نشوي تعض ف كس امي وتشد فيه جامد الاتنين نازلين اااااااااهوامممممممم احححححح وادخل لساني ف كسونشوي واشد ف بزاز امي ونشوي لحد م الاتنين جابوا لبنهم وبعدين عكست الوضع وجابوا كمان مره وقامت نشوي جايبه امي منيماها ورافعه رجليها عشان ادخل ف كسها فضلت امشي زوبري ع كسها وهبا تصوت حرام عليك دخله مش قادره هموت وانت مطنشها بعد خمس دقايق دخلته وهيا بدات تشخر حسيت ان زوبري دخل فرن وبعدين ادخل واخرج براحه وازود ف السرعه ونشوي قاعده علي بق امي ونازل نيك ف امي يجي تلت ساعه جابت فيهم يجي تلات مرات وبعدين لقيتها همدت ومش قادره تقوم سبتها ونيمت نشوي جمبها ونزلت نيك فيها بقي لوحدها نص ساعه ومكمل بوس وتقفيش ومص بزاز جابت يجي ٦مرات وكانت عاوزه كمان لسه زي متكون اي بير فاضي
انا تعبت منهم الاتنين بقالهم كتير متناكوش وكسهم بياكلهم قمت جبت زيت ودهنت بيه خرم طيز امي وقعدت اوسع فيه شويه لحد اخد ٣ صوابع وجيبت زوبري وحطيت راسه ف كسهاوهيا قامت مصوته ودافته وشها ف المخده وانا دخلت زوبري كله وسبته وهياعماله تصوت بعد شوي بطلت صويت وبدات تتغنج اااه امممم وانا بدات احرك زوبري براحه جوا طيزها وهيا تصوت بشهوه
وااااه اممممم اخخخخ واااااه حححححححح لقيتها بتقول نيك الطيز احلي بكتير اوي وقالت افشخني كمان قطع طيزي نيك مترحمهاش وانا مش راحمها وزودت السرعه علي الاخر وهيا تصوت وتتغنج ااااه احححححح امممممم ااه
سبتها ونقلت علي نشوي ووسعت طيزها وقعدت انيك فيها جامد ونمت علي ظهرها ودخلت زوبري لحد الاخر وهيا رقعت صوت حسيت انه وصل الشارع اللي ورانا وانا مش راحم نازل نيك فشخ وحسيت بعد نص ساعه اني هجيب عرفتهم نشوي قالت هاتهم فيا بمجرد ما قالت كدا كان شلال لبن نازل ف طيزها وهيا تقول سخن اوي بيحرق اووي اححححححححححح اانا من هنا وجاي شرموطتك نيكني وقت متحب وزي متحب وامي نايمه ع السرير تلعب ف كسها لحد م جابت لبنها لقيت الاتنين قاموا قعدوا جمب زوبري وفضلوا يبوسوا فيه انت اللي مدلعنا ومكيفنا وانا اضحك وهيا يقولوا انت ريحتنا يا جوزنا انت راجلنا ومكيفنا واتفقوا انهم هيجيبوا حبوب منع الحمل. ودخلنا استحمينا سوا ولبسوا نشوي جايه تخرج لقيتها رجعت وقامت حضناني وبيساني ونازله علي وزوبري مص واقولها روحي بقي لبيتك هتتاخري قامت وخرجت واتفقنا نتقابل تاني بس المره الجايه مع بعض بس معانا ناس جديده