MIA KHALIFA - BIG TITS ARAB PORNSTAR

 اسمي كمال 14 سنة واختي مرام 22سنة حلوة بشكل كبير وجسمها مثير جداً والفضة بدأت لما بيوم شفتها صدفة فوق السطوح وطارق جارنا لزقها للحيط ويبوس فيها وهي حضناه وكان بحسس على فخاذها البيضاء زي الشهد لين هي طلعت بززها وهو راح يرضع الحلمات وهي توحوح وتتاوه فضلت متابع المشهد للآخر لين لفها بحسس على طيزها وهي بتضحك وبعدين نزلت ومن وقتها وأنا براقبها لحد صرت بشتهي شوف جسدها وهي بطبيعتها ما تحرمشي حد لعبك هي على طول تنورة قصيرة فوق الركب وهي بطبيعتها بتعشق وتحب نظرات الرجال لجسمها وتطورت الحكاية لما بيوم وأنا طالع من المدرسة شفتها بتحكي مع شاب عملت فيها حمش وقربت منها وصرخت فيها وهي روحت وبوصلنا دخلت اودتها وراحت بتحكي بالتلفون تقول عجبك كده هو انت مبتصبرش احنا اتفقنا حجيلك ونطلع السيارة زي المرة الي فاتت دنا مصدقت لقيت فرصة عشان اجيلك يبقى تعبت نفسي على الفاضي بعد مانتفت كسي وبعد الدش مش حرام عليك هيك ،لالا مش حقدر دلوقتي دنت البارح خلتني زي المجنونة شو هو الحب معرفشي شو عايز تحكي مع كمال شو هو انت مجنون حتقول ايه عايز أخذ اختك بالسيارة عشان تنيكها دي تعبانة وكسها بيوجعها شو بتضحك ،طيب أنا دلوقتي حطلب منه يروح يشتري حاجة يبقى أنت وشطرتك طيب طيب حبقى بنفس اللباس وهي بتحكي حسيت باثارة شديدة دي مرام متمحنة اوي وشبقة عالاخر شو فيها خليها تتمتع مع صاحبها،ندهتلي وطلعت لقيت نفس الشاب ندهلي وطلعت معاه بالسيارة وراح بحاكيني وصرت يضحك لين قال شو رايك نطلع على مكان جميل رديت عليه بعد الغداء ضحك وقال غداء ايه حجبلك آكل جاهز قلت لي واختي وهو ضحك حاضر دخلت وأنا بنده عليها مرام مرام تعالي وهي جت قلت ليها تعالي بسرعة حنخرج نتفسح مع صاحبي بالسيارة وأنا بزق فيها لبرة شفته ضحكت وطلعنا بالسيارة وخذ لي آكل ومشروب وكنت بتطلع فيهم وهما يتهامسو وهو كان بحسس على فخاءها لين وصلنا على مكان بالغابة ومرام قالت شو يا كمال هو انت مش حتنزل تتفسح وأنا فتحت الباب وطلعت بعدت عليهم شوية وفضلت حوالي 10 دقاءق ورجعت بتلصص عليهم وهما بمؤخرة السيارة واكلين بعض بوس ولحس وعضعضة وهو بيعصر بززها ويرضع فيهم وهي بتعيط وتتاوه لين عرفت فخاذها وهو نزل ليها الكلسون ونزل يرضع في كسها وهي تجننت وبدت تتحرك وتنتفظ لين هو طلع زبه ده كان تخين اوي واحمر ومرام راحت تحسس عليه ونزلت الحس وارضع فيه وهو رفع رائع جت عيونه في عيوني تفاجا بس أنا غمزت فيه وهو ابتسمت لين سطحها ورفع رجلها لفوق بيلحس فيها وهي مستمتعة وحط زبه على كسها بفرش وهي بتعيط شو حلو زبك بجنن اه يا كسي اححححححح أوف وهو بقول جسمك بجنن دنتي لو كنتي مفتوحة كنت شبعتك نيك وزب جوة كسك اه أوف احح لين حط وله بين بززها بنيك فيها وقذف الحليب وهي بتتشرمط وتضحك وهو قال شو يا مرام طيزك مجنناني عايز حط الزب ده جواها ونيكها وهو ردت بخاف وهو قال لا خوف ولا حاجة ده حيكون حنين عليكي وهي ردت عليه طيب بس مش في السيارة دنا تعبت كتير وهو بقول بعد مانروح عندي ليك مفاجئة وهي نطت عليه بلاش كلام تعال نكني وريح عذاب جسمي وعملوا نيكة تانية