أنا ناجح 14سنة واختي سمر22 سنة تربطها علاقة حب بطارق شاب وسيم وكان يأتي المقابلة سمر عندنا بالبيت واحد اللحظة ما جاء على بالي خالص بانه ينيك فيها غير فيه يوم وهو بالمنزل وأنا طالع من الاودة شفت سمر بتجلس بحجره بززها عريانة وهو ببوس ويلحس فيها لين ضرب طيزها وقال شو حبيبتي قررت ايه في موضوع الطيز الرهيبة دي دنا مليش صبر وهي بتضحك تقول شو هو انت تجننت عاوز تنيك طيزي بالزب ده يا لهوي بخوف طويل وتخين اوي وهو وقف بيبتسم وطلع زبو ده كان زي عمود الكهرباء وراح يلعب فيه بقول حرام عليك يا سمر ده بخوفك دنت لو تجرببي طيزك دي ترفع 3زيو وهي ردت لإلا مقدرش حبيبي وهو بقول منا فرشتلك كسك وكمان انتي بترضعيه جت على طيزك دي ووقفت وهي بتقول دنا بخاف يعورني وهو عمل نفسه زعلان عدل ثيابه وهي كمان وأنا دخلت قلت لسمر شو مالك رد طارق دنا زعلان منها كنت عايز حاجة حلوة بي هي مرضيتش رديت شو سمر متعمليلو الحاجة لين قال شو سمعتي ناجح بقول ايه وهو طالع قال فكري وردي عليا وهي راحت وأنا لمحت كلسونها تحت الكرسي قمت مطلعو وهي شفتني تبسمت وراحت شوية وجت الست بدرية وهما بتكلمو لين قالت بدرية ومالو ردت سمر ده بخوف طويل وتخين دنتي لو شفتيه ردت بدريه اه لو شوف هيك زب كنت نطيت عليه يا بنت ده الزب الطويل بجنن بتاع نيك وتفشيخ بس هو انتي بتقابليه هنا برحتك ردت سمر ايوة ردت بدرية واخوكي ضحكت سمر مهو أكيد بيعرف وان طارق بنيك فيني ده من شوية كان بيده الكلسون بتاعي وضحكت ردت بدرية يعني هو بيتفرج عليكم قالت سمر شو بهمني فيه وان كان بيتفرج ماهو بيتعلم ردت بدرية يبقى الليلة تعزمي حبيبك وتديه طيزك دي ومش حتندمي خالص وبكرة تعرفي صدق كلامي وان مش عيزة ابعثيه لعندي منا طيزي تعبانة ردت سمر روحي روحي الليلة حخليه ينيكني ويفشخني وضحكت وهما طلعين لمحتني بدرية تبسمت تقول يا واد اتعلم من اختك عشان لما تكبر تكون شاطر بالمساء رجع طارق لعندنا وسمر اختي كانت بتجنن بجلباب صيغي قصير فوق الركب شفاف رجليها بتجنن وسماناتها زي الشهد بززها رهيبة وهما جلسين بالصالون قالت سمر اختي دنا لو مش بحب ناجح يزعل مكنتش قبلتك وهو بيضحك عشان كده أنا جبت له شكلاطة ومدهالي وأنا طلعت عشان حاب اتفرج عليهم وهما على طول في حضن بعض واول مرة بشوف جسم سمر الرهيب بجنن دي صحيح بتاع نيك وبس وهما واكلين بعض بوس ولحس وكلام سكسي لحد هي ما طيزت دي عليها طيز روعة طرية وبيضاء وهو جاء خلفها ونزل فيها احس وبوس وتمسيد وبعبصة وهي بتتاوه لين شفت طارق فتح علبة مرهم حط على زبو وكمان على فتحة طيزها وسمر بتقول دخيلك بشويش دخل زبك بحنية حتة حتة وهو بطمنها يا هبلة هو انا وحش حدخل زبي جوة طيزك ومش حتحسي بحاجة وراح حط زبو بحك طيزها وهي تمحنت وكان بيلعب بكسها وهي بتعيط أوف اح حلو أي أي أي اه دخيلك بشويش وهو حبيبتي انتي بلعتي نصف الزب وهي ردت لإلا بتكذب علي وهو بيضحك وحلاوة طيزك بقول الحق وعشان تتاكدي وكمل دفع زبو الآخر وهي عيطت اه أوف بيوجع وهو بمسح على ظهرها مخلاص طيزك بلع الموزة للآخر وهو بحرك طيزها ردت متنيك بقى خليني أشوف زبك حيعمل آبه وهو تجنن كبس عليها وراح يرهز وهي بتعيط بشويش وهو بضرب في زبو لين جاب ظعرو جوة وتسطح عليها وهي انسحبت من تحتو بتتغقد طيزها وهو بيضحك شو نقص منها حاجة دي اتناكت خلاص ومن دلوقتي حوريك النيك بحق راحت عالاودة فضلت شوية ولما رجعت كان زب طارق شاد عالاخر نطت عليه وراحت تطلع وتنزل وتقول زبك بجنن حلو كتير نكني كمان ياه بيسحر شو ها الزب وهو مسكها في مشهد رومنسي بقول هو عجبك وهي بتقول شو رايك انام عندي الليلة