sakasawa.com

 اسمي احمد عمري ٢٢ سنة من عائلة محافظة بدأت قصتي مع سكس المحارم عندما كنت في ١٩ من عمري مع اختي التي تكبرني ب ٩ سنوات وذلك عندما كانت عائلتي في حفلة وكنت بالبيت لوحدي وعادت اختي باكرا من الحفلة ودخلت غرفتها لكي تبدل ملابسها وكانت ترتدي فستان اسود له سحاب من الخلف وعندما لم تستطع ان تنزل السحاب لوحدها نادتني لكي اساعدها وجئت لكي اساعدها فكان السحاب قاسي ولم ينزل بسرعة فحاولت حتى نزل السحاب فرأيت الستيان الاسود التي ترتديها اختي فحاولت ان افكه لكن احست علي فقالت لي ان اذهب لانها سوف تبدل ملابسها فخرجت ولكن بقيت اراقبها فعندما خلعت الفستان رايت اجمل صدر في حياتي فبزازها كانت كبيرة الحجم ومدورة مثل البرتقال ورايت اجمل طيز حجهما متوسط ومدورة وكانت تلبس كيلوت اسود فلبست ملابسها وخرجت الى الصالون لكي تسهر معي فعندما اتت قالت لي شكرا على المساعدة فقلت لها لا شكر على واجب يا حبيبتي فهذه الكلمة كانت اول مرة اقولها لها فاستغربت وتحدثنا فقلت لها سوف اقول لكي كلمة لكن لا تفهميني غلط فقالت اوكي قلت لها انت لديكي اجمل جسد فالماذا لم تتزوجي فقالت ولماذا تسال قلت لها لانني احبك فلم ترد على السؤال وذهبت الى غرفتها لتنام وفي الليل ذهبت الى غرفتها لكي ايقظها على الفجر فكانت ترتدي بيجامة ضب على جسمها وشفافة نوعا ما فرايت اجمل جسم بالدنيا متشطح امامي ولكن لا استطيع لمسه فقتربت منها لكي ايقظها فامسكتها من يدها وادخلت يدي الثانية الى ستيانتها وامسكتها منها وشديتها فاستيقظت فقالت ماذا تريد قلت لها قومي الي الص…… فقامت ولكن انا لازلت امسكها من ستيانتها فقلت اتركني انا سوف الحق بك وبعد عدة ايام كانت عائلتي تجلس على الشرفة وهي دخلت لكي تحضر الفاكهة فلحقت بها وامسكتها من خصرها وفقالت ماذا تريد قلت لها ان تتشطح على الارض فقالت لماذا فقلت افعلي ما اقول لكي وسوف اقول لكي لماذا ففعلت وكانت اختي غشيمة قليلا لا تعرف شيا عن الجنس فتمددت فوقها ووضعت فمي على فمها وصدري فوق صدرها وزبي بين فخديها فبستها من فمها بوسة طويلة جدا ونزلت يدي على بزازها وحركتهم ونزلت فمي على رقبتها وانزلت يدي على كسها فشهقت وقامت بسرعة وبعد يومين دخلت لكت تتغسل وعندما انتهت دخلت الى غرفتا لكي تبدل ملابسها وانا كنت مختبئ داخل الغرفة فخلعت جميع ملابسها وكانت ترتدي ستيان احمر وكيلوت احمر شفافان وعندما خلعت ملابسها اتيت من خلفها وامسكت فمها لكي لا تصرخ ومسكت خصرها فهدأتها فقالت ماذا تريد قلت اريدك انت فقالت كيف قلت لها سوف انيكك فقالت ماذا تعني قلت لها اعني ان ادخل زبي فيكي فقالت لا انت اخي قلت لها انت اسكتي فقط فحاولت ان تصرخ فامسكت بها واشطحتها على التخت ونمت فوقها وحركت لها بزازها تارة وكسها تارة اخرى فتفاعلت معي وهدأت واخرجت زبي المنتصب والذي كان يبلغ طول تقريبا ٢٠ سنتي فخافت قلت لها ان تحركه فرفضت ولكن بعد اقتاع طويل اقتنعت وحركته وقلت لها ادخليه في فمك فوافقت بسرعة لانها كانت مستمتعة جدا وبدات بلحسه وعضه حتى قذفت داخل فمها وبلعت كل شي فنمت بجانبها وفترة من الزمن بدات تلعب فيه فانتصب من جديد وقمت وقلت لها تشطحي على بطنك فسوف انيكك مز طيزك فقالت لا اريد ان اصبح حامل فضحكت وقلت لها يا غشيمة لن تصبحي حامل اذا نكتك من طيزك فقالت ومن اين اصبح حامل فقلت لها من كسك فضحكت وقالت اذا هاي بنا نبدأ فوضعت فازلين على زبي وادخلته قليلا لكي لا تصرخ وادخله واخرجه حتى دخل كله داخل طيزها وجائت رعشتها مرتين وبعد ذلك اخذت الكميرى واريد ان اخرج فقالت ماهذا قلت لها كميرى لقد صورت كل شئ حدث فبدات بالبكاء وتترجاني ان لا اقول لأحد شي قلت اذا تسمعي كلامي لا اقول لأحد شي فقالت خلص اسمع كلامك ولا اقول لك لا ابدا قلت لها شاطرة وقرصتها من كسها وبزازها وخرجت وبعد سنة وكنت بهذه السنة انيكها من طيزها متى ما سنحت لي الفرصة وجائها عريس فقالت اريد ان افكر وهي تريد الزواج ابدا فدخلت الى غرفتها وقلت لها ان تقبل لأني اريد ان انيكها من كسها فوافقت وتزوجت وبعد ٣ اشهر قال زوجها انه سوف يسافر اسبوعين للعمل وقال لأهلي ان احدا من اخواتي ان يعيش عندها فقلت لهم انا فوافقو فذهبت اليها ودخلت مع زوجها وقال لها اني سوف اعيش عندها لحتى يرجع من السفر وافقت وسافر ثاني يوم الصبح وهي كانت نائمه وانا استيقظت عندما خرج وذهبت الى غرفت النوم وكانت ترتدي قميص نوم اسود شفاف وتحته ستيان زهري مثير وكيلوت زهري ايضا مثير وتشطحت بجانبها وبدات العب ببزازها وكسها وطيزها فاستيقظت وقالت ماذا تريد قلت له اريد كسك يا اجمل شرموطة بالدنيا فخافت وارجعتني للخلف وحاول ان تهرب لغير غرفة ولكن امسكتها وضربتها حتى بدات بالبكاء واستسلمت لي فقمت وقفلت الباب وخلعت ملابسي وامرتها ان تلحس زبي حتى يقف ففعلت وعندما انتصب اخرجت الفازلين من الدرج ودهنت زبي وادخته دفعة واحدة فشهقت وبدات بالبكاء وبدات ادخله واخرجه بسرعة فجابت ضهرها وبدات تتفاعل معي وتقول لي اي نيكني يا احلى اخ وضحكت وقلت لها له ياشرموطة له فقالت انا شرموطتك وقحبتك ومنيوكتك وكلشي بدك وانتي جوزي الجديد مو هداك ابو زب صغير وقلت جوزك زبو صغير قالتلي اي فضحكت وبدات انيكها بسرعة وامص بزازها واقرصها منهم وبوسها من فمها ورقبتها وكل محل بجسما لحتى قريت اقذف قلتلها بدي اقذف فعرصت زبي داخلها لحتى افرغت كامل شهوتي داخلها وهيك قضينا الاسبوعين نياكه بكافة الوضعيات وتابعنا افلام سكس كتير وهاي قصتي مع الشرموطة اختي ام جسم سكسي وصرت انيكها هي واختي التانية يلي اصغر مني كل ما صرلي وقت واذا عجبتجم القصة ارجو الرد لكي اكتب قصتي مع اختي الثانيه