احلا افلام وقصص سكس جامده نيك طول اليوم

 أم إبراهيم هي واحدة جارتنا وهي أم ظ¢ اصاحبي عادل و ابراهيم ست عندها خمسين سنه

محترمة جدا ده اللي كنت اعرفه عنها جوزها راجل محترم جدا بس بيسيبها وعيالها
كتير ويسافر شغله زي ما قولت لكم اللي كنت اعرفه انها ست مؤدبة وكانت بتسلم عليا
لما تشوفني وانا عادي مش في دماغي
لغاية ما في يوم كنت معدي قدام بيتها لقيت عادل ابنها بيتشاكل مع عيال تانين
أدخلت وفضيت الخناقة وهي كانت خايفه على ابنها اللي مسكته وهديته وطلعته البيت
ولأول مره اشوف سونيا ( ام إبراهيم) بلبس البيت حاجة كده مره بلدي من الاخر
تبقى عايز تفشخ طيزها وتعبي كسها… المهم قعدت اهديه وقولت لأمه تجيب شوية ميه
وسألته على الحمام دخلته لقيت هدوم الداخلية بتاعت أمه بصراحه قفلت الباب وجبت اندر
وقعدت افرك زبري بيه علشان اجيبهم وانا متخيلها
فجأه باب الحمام اتفتح ولقيت سونيا ورايا وهي بتقول انت بتعمل ايه
اتخضيت ونسيت زبري اللي راشق زي السيخ واتلجلجت في الكلام
اصلللل… انا
قالت ياللا هوى ده لباسي يا ولا ايه اللي بتعمله ده
قولت لها بصراحة انا عارف انك محترمة قوي بس انا عارف برضو انك جامده اوي
يا بخت جوزك بصت على زبري وقالت هو انا عملت فيك كده أخص عليا
قولت لها ده انتي ست الستات رفعت النقاب وشوفت بدر منور حاجة كده كنده علوش
وقالت لما تحب تتخيل لازم تشوف الوش
قولت لها الجسم بيقول كل حاجه لقيتها بتبتسم وبتكتم الضحك
قالت شكلك تعبان قوي انا قاعده بره لغاية ما تخلص وبقولك ايه لينا كلام تاني بعدين يا هيما
عدى اليوم ده وبعد اسبوع لقيت رقم غريب بيكلمني
الو… إبراهيم معايا
رديت ايوه مين.. معايا
قالت… انا اللي حاجاتها كانت تعباك في حمامها
قلت… مين ام إبراهيم ازيك عاملة ايه
قالت ايه ام إبراهيم دي… على فكره اسمي سونيا
قلت لها انتي جبتي نمرتي منين
قالت دي أسهل حاجة من تليفون عادل
قولت لها اه مش سهلة انتي يا سوسو
قالت اللله حلوه سوسو دي قولي بقى هو انا بجد لسه حلوه
قلت لها ودي عايزه سؤال ده انتي ملكة جمال المنطقة
قالت لا بجد اصل جوزي تقريباً معدش شايفني
قلت لها طيب هو اتعمى انا مش زيه.
قالت يا ابن الايه كلامك حلو… وكبرت وبقيت راجل
قلت لها ربنا يخليكي لا ده انا أعجبك اوي
قالت بص انا بعتبر نفسي زي امك ممكن اطلب منك طلب
قلت لها تحت امرك يا سمو الاميره
قالت ياللا هوى على كلامك….لا بجد عايزه منك خدمه
انا ست وانت عارف جوزي على طول مسافر وانت زي ابني ومربياك
قطعت كلامها وقلت لها ايه تجيلي البيت
شهقت وقالت مش قولت لك مش سهل انت
قولت لها ها أيه رايك؟
و قولت لها خدي عنوان الشقة دي… خدته وقالت ودي شقه الشقاوة
قولت لها تعالى بس وهتتبسطي
قالت بس ده سر بينا أوعى حد يعرفه
قالت انا بصراحة من ساعة ما شوفت بتاعك وانا تعبانه ومش بفكر غير فيك
قلت لها ما تخافيش محدش هيعرف
قالت طيب نتقابل بعد العشاء هناك
بعد العشاء رحت الشقة هي خبطت فتحت لها.
لابسه العباية والنقاب وكل إمكانياتها تهيج
قفلت الباب وزنقتها ورفعت النقاب علشان ابوسها وانا بقول اهلا سوسو
وهي دابت مع البوسه وقعدت تحسس على زبري
وراحت بعدتني وقالت اتقل همتعك وتمتعني رحت راشق بعبوص في طيزها
وقولت لها ده انا هكيفك
قالت ايه ده براحة عليا انا هدخل اغير هدومي
دخلت تغير وانا قلعت بقيت بالبوكسر بس
دخلت لقيتها قاعده على السرير لابسه قميص نوم احمر وبزازها هينطوا منه
قالت بص انا قولت اجيب الأحمر لأنه بيهيج اوي صح
قولت لها مش محتاجة يا قلبي زبري شافك على الباب هاج
قالت طيب ممكن ادوقه
خرجته شهقت وقالت ده عريض اوي
قلت لها هو انتي اول مره تشوفيه
قالت بس ساعتها ماكنش كبير كده
قولت لها ما تخافيش ده حنين
مسكته كده وهي بتبرق
وتقول شكلك هتشيلني تروحني
وقعدت تمصه ودخلته في بقها كله
وراحت قايمه قلعت البراه و الاندر الأحمر وبقت مره شرموطة ملط بشعرها الأصفر
قالت لي ياللا بقى علشان انا تعبانه من زمان بس براحة
فشخت رجليها وبدأت افرش كسها وهي بتمسك بزازها وتزوم اههه مش قادرة انا
كتكوتي جعان ياللا ريحني… انت مستني ايه ياولا نيكني بقى
دخلته شهقت كان روحها بتروح قعدت تقول لا كبير قوي خرجه احيه كسي وسع
يخربيتك جيت أخرجه قالت استنى لا ما يخرجش كمل وقامت حضناني وقدت تبوسني
وتزوم نيكني انا بتاعتك انا شرموطة ومتناكة انا لبوتك يا هيما ريحني انا زي امك
جبتهم شلال في احلى كس وبدأت تشخر وتقول ايه ده خرطوم سخن في كسي
قعدت ابوس فيها واغض في بزازها وهي هايجة موت وتقول كيفني كمان يا هيما
زبرك حلو يا ولا زبري هاج تاني وجبتهم في كسها تاني همدت وقعدت تبوس وتتمسح فيا
قعدنا نريح وقولت لها ايه عجبتك يا سوسو
قالت انت علمتني يعني ايه نياكة ياولا انت جوزي من النهاردة كبرت يا واد بقيت تكيف
خرجت زبري من كسها قالت لي بص انا مجربتش من ورا بس بيقولوا حلو
لفيت طيزها نحيتي وقعدت الحس خرمها وهي بتقول مش هتركبه بقى بس براحة
دهنت كريم ودخلت راسه قالت احا لا كبير خرجه بسرعه هموت
دخلته سنه سنه لغاية ما بقتش عايزاه يخرج وقالت يالهوي عليك طيزي اتفشخت
اااه قطعها كمان نيك طيازي كبرها لي جبتهم في طيزها وارتاحت
قامت تاخد دش وخرجت وانا لسه على السرير ملط
قالت ولا انت نمت مع حد غيري
قولت لها يوووووه ما تعديش
قالت طبعا الزب ده ثروه اي ست تتمناه
قلت لها طيب انا ولا جوزك يا سو سو
قالت جوز مين ده جوز جزمه انت جوزي اللي مريحني
قلت لها وانا اللي كنت فاكرك محترمة
قالت الست لما تعوز تتناك مفيش حاجه اسمها احترام فيه انا عايزه اتركب
كانت بتمشي بالعافيه وهي بتقول انت فشختني يخرب عقلك
كده مش هقدر اروح
قولت لها طيب باتي معايا
وطت على زبري باسته وقالت انا نفسي اقعد جنب حبيبي بس مش هينفع بس هجيلك
تاني عشان كسي عشق زبرك الجامد ده قفشت في بزازها وطيازها وقولت وانا عمري
ماقدر انسى احلى مره نكتها
قالت خلاص كل يوم اربع هجيلك بس يبقى سر
وراحت اخدت حاجتها وراحت عند الباب وانا وراها
قولت لها مش هتودعي حبيبك نزلت على ركبها وقعدت تمص شوية وقالت هتوحش
كسي يا صاروخ